البدايةالدليل الاقتصادي للشركات  |  دليل مواقع الويبالاتصال بنا
 
 
 
المقالات الاكثر قراءة
 
تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات
   عام حطّة

بين كرم الضيافة و قفة المواطن

كاتب المقال منجي باكير - تونس    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي
 المشاهدات: 6490


 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


لا شك في أن الإخوة الليبيين تربطنا بهم أواصر الإنسانية و الدّين و الجيرة، و نظرا لما حلّ بهم في أحداث ليبيا الأخيرة فإن الشعب التونسي بكل مكوّناته و في مختلف مدنه مدّ يد الغوث و العون لهم و لكلّ من خرج من ليبيا لاجئا من مختلف الجنسيات،، فعلنا هذا و ليس منًّا بل هو واجب أقدم عليه التونسيون برغم الظروف السياسية و الاجتماعية و الاقتصادية الرديئة،،و برغم كفاف العيش .

بل ربما لحقنا كثيرا من الضرر من أولئك الذين كانوا يمثّلون القذافي و كتائبه و أنصاره خصوصا الشباب المتهوّر منهم .

أمّا اليوم و قد صفا الجوّ السياسي و الاقتصادي عندهم فإنّ ما يلاحظ و خصوصا في مدينة صفاقس أن الأمر أصبح يشكّل مسّا في عيش المواطن، إذ نرى أن الاخوة الليبيين و زوجاتهم و أبناءهم اكتسحوا كل الفضاءات التجارية و بتنا نجدهم في كل زوايا المدينة، أنهجها و طرقها و متاجرها و حتّى _المراكز و الثنايا _ البعيدة نسبيا و هم يقبلون على الشراء و بكميات وافرة و بدون نقاش في الثمن و هذا راجع إلى توفّر المال عندهم كما يظهر جليّا في معاملاتهم.
هذا الأمر بدأ يشكّل تهديدا مباشرا لعيش هذا المواطن الذي تعوّد على نمط يساير دخله و لم ينفعه تقشّفه الذي اشتهر به لأنّ الأمر تعدّاه و تجاوزه بكثير،،،

المعادلة أصبحت لا تستقيم فالوضع المادي غير متكافئ و غير كافي من أصله و زاد سوءً و تدهورا و تردّيا بعد موجة التصدير العشوائية و الغير مراقبة لكل أنواع السلع، و خصوصا الحياتية منها و المعيشيّة .إضافة الى هذا تسوّق الإخوة الليبيين اليومي و تواجدهم حتى في الاسواق الشعبية للخضر و الغلال و الملابس و غيره ..

المواطن أصبح لا يخفي تشكّيه من هذه الظاهرة و مساسها بأوكد حاجياته و ذلك تلميحا أو تصريحا باعتبار أن الأمر يتطلّب حلولا جذرية و فورية يمكن أن توفّق بين واجب حسن الضيافة و ضروريات عيش المُضيف …!

و لا يهمّه في ذلك تأويلات الاقتصاديين و السياسيين، ما يهمّه هو القفة التي سيرجع بها إلى أولاده و كيّفيّة تلبية أوكد حاجياتهم اليومية و الحياتية في ظلّ وضع مادي دون المطلوب أصلا


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

تونس، ليبيا، الإقتصاد، التقشف، الثورة التونسية، الثورة الليبية،

 





تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 15-11-2011  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  غزة تلبي نداء القدس، غزة شعلة لن تنطفيء
  الدستوري هل هو حزب يعمل لصالح الوطن ام يروّج للفتنة !؟؟
  اليوم العالمي للمرأة او مضمار التجارة بالمرأة
  على الشّعب أن يستعيد وعيه قبل الكارثة التي يريد افتعالها الساسة المهووسون بالسلطة
  بعد 75 سنة من التأسيس ، الإتحاد يضيّع الشغّيلة ويغرق في وَحل التسييس ..!
  ديمقراطية مايد إن امريكا ،،، ديمقراطية وذني
  أيام قرطاج السنمائية ام الإباحية !؟؟؟
  الوَطن يحتاج - تَضحية - فمن يكونُ لها !؟؟؟
  بايدن او ترامب لن تفرق مع العرب فالبقرة محلوبة محلوبة
  أيّها المارّون بين الوظائف العابرة، لن تنفذوا
  " بــابور زمّرْ، خشّ البَحَرْ "
  مع انعدام الضّمير الدّيني، نعم تُسْرقُ أدوية مرضى السّرطان
  المرأة كــــــائن ناقص ...!
   مـــات الطّالبي ،،، فهل اعتبر من بقي حيّا
  السيّد رئيس الحكومة : ألا تستهويك ربوعُ الجنوبْ ؟
  الشيخ راشد الغنّوشي قائد الرّحلة 2011
  و يبقى المرزوقي أيقونة بمواصفات هذا الوطن
  عندما تحيد قاطرة الإتّحاد عن سكّة حشاد ويصبح semi étatique
  فقلتُ استغفروا ربّكم إنّه كان غفّارًا
  المرأة التونسيّة في دوائر الضّياع
  إنقلاب تركيا : شعبٌ عظيم ومعارضة مدرسةٌ في الوطنيّة
  تونس وغول الإرهاب الغذائي
  تونس : براميلنا الضّائعة و حاوياتهم المفخّخة
  تونس: دام الفرح "يا بتوع الثورة"، شمس المثليين بين ظهرانيكم
  تواجد قناتي الزّيتونة والإنسان إستحقاق وضرورة لتعديل المشهد الإعلامي
  تونس : 01 ماي عيد الشّغل ،، عيد ماذا أيّها الأبله ؟؟
  تونس: تقنين المساجد و عزل الأئمّة هو دفع لتفريخ مزيد من الإرهاب
  إن فعلها المرزوقي فقد فعلتها النّهضة من قبْله
  المرزوقي لـن يغادر قرطـــاج
  و يبقى المرزوقي عنوانا شامخا و أيقونة للديمقراطيّة

أنظر باقي مقالات الكاتب(ة) بموقعنا


شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
الردود على المقال أعلاه مرتبة نزولا حسب ظهورها  articles d'actualités en tunisie et au monde
أي رد لا يمثل إلا رأي قائله, ولا يلزم موقع بوابتي في شيئ
 

  18-11-2011 / 02:57:37   عبد الملك
المسلمون كالجسد الواحد

سامحك الله يا أخي، الأرزاق بيد الله يرزقنا من حيث لا نحتسب والأولى بنا نحن التونسيين أن نأخذ بسنّة الأنصار مع إخوانهم المهاجرين، يقول الله تعالى عنهم: ((وَالَّذِينَ تَبَوَّءُوا الدَّارَ وَالإِيمَانَ مِنْ قَبْلِهِمْ يُحِبُّونَ مَنْ هَاجَرَ إِلَيْهِمْ وَلاَ يَجِدُونَ فِي صُدُورِهِمْ حَاجَةً مِمَّا أُوتُوا وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنْفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ وَمَنْ يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ)) الحشر/ 9
فانظروا إلى هذا الإيثار الذي هو من الكرم واقتدوا بهؤلاء، اقتدوا بالحسن والحسين وعثمان وطلحة ومعاوية والليث والشافعي وعبد الله بن جعفر رضي الله عنهم، وأنفقوا من أموالكم في وجوه الخير، في سبيل الله، فإن الدنيا إلى فناء، ولا تسلّموا لوساوس الشيطان. أنفقوا ولا تخشَوا من ذي العرش إقلالا، فإنّ الله لا يضيع مثقال ذرة.
جعلنا الله من الكرماء الأسخياء الذين عندهم الإيثار من الأصفياء الأتقياء، آمين.
ثمّ إنّ إخواننا اللّيبيّين هم أحد إثنين: إمّامسلمون فهم حينئذ في أرضهم أرض محمّد صلى الله عليه وسلّم ولا حجّة لنا في نصّ أو إجتهاد بكون هذه الأرض أوقفت للتونسيين دون غيرهم من المسلمين، وإمّا أنهم عرب إستجاروا بنا فالواجب عندئذ إكرامهم والصبر عليهم والإنبساط في وجوههم ونحتمل عثراتهم ونبذل لهم المعروف ونكفّ عنهم الأذى على عادة اهل الجاهلية في إيثار الضيف وحماية المستجير وهذا من باب المروءة كما يقال. قيل لسفيان بن عيينة رحمه الله " قد استنبطت من القرآن كل شيء فأين المروءة في القرآن " قال في قول الله تعالى " خذ العفو وأمر بالعرف وأعرض عن الجاهلين " ففيه المروءة وحسن الآداب ومكارم الأخلاق.
ثمّ إنّا ما علمنا عن إخواننا اللّيبييّن إلاّ خيرا، قوم هم أسبق الناس إلى مسجد وأشدّ الناس حياءً، لم يحدثوا حدثا واحدا في بلادنا ولم ينتهكوا عرضا، ولم يسبّوا نبيّا ولا شكّكوا في القرآن ولا سبّوا الذات الإلهيّة ولم يطلبوا تدخّلا أجنبيّا في شؤوننا ولم يفتحوا خمارات لا و لم يسرقوا أموالا كما يفعل العلمانيون، فأيهما أفضل يا أخي: العلمانيون التونسيون الذين يأكلون أموالنا ثمّ يسبّون نبيّنا وإلهنا جهارا، أم إخواننا اللّيبييّن ذوي الأيدي المتوضّئة، كلاّ وربّي ليسوا سواء، إخواننا اللّيبييّن لو دعونا بهم القطر لنزل، أمّا هؤلاء العلمانيين ذوي الوجوه الكالحة فإنّهم مجلبة للقحط والفقر، هؤلاء هم أولى أن لا نبيع لهم ما أنعم الله به علينا.
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
محمد يحي، أحمد بن عبد المحسن العساف ، يزيد بن الحسين، رمضان حينوني، د. ضرغام عبد الله الدباغ، طلال قسومي، كريم السليتي، رضا الدبّابي، محمد العيادي، د- محمد رحال، صلاح المختار، نادية سعد، إيمى الأشقر، د - المنجي الكعبي، الهيثم زعفان، محمد شمام ، فتحي العابد، عبد الله الفقير، د. أحمد محمد سليمان، صباح الموسوي ، خبَّاب بن مروان الحمد، مصطفى منيغ، الهادي المثلوثي، صالح النعامي ، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، ماهر عدنان قنديل، مراد قميزة، سامر أبو رمان ، محمد أحمد عزوز، سلام الشماع، محمد عمر غرس الله، مجدى داود، د.محمد فتحي عبد العال، أحمد الحباسي، سفيان عبد الكافي، فتحي الزغل، إياد محمود حسين ، د. مصطفى يوسف اللداوي، عزيز العرباوي، د - صالح المازقي، أ.د. مصطفى رجب، د - الضاوي خوالدية، محمود فاروق سيد شعبان، المولدي الفرجاني، د. عبد الآله المالكي، د- جابر قميحة، سلوى المغربي، د. صلاح عودة الله ، وائل بنجدو، محمد الياسين، محمود طرشوبي، رافع القارصي، د. خالد الطراولي ، د. طارق عبد الحليم، د- هاني ابوالفتوح، إسراء أبو رمان، خالد الجاف ، تونسي، ياسين أحمد، أشرف إبراهيم حجاج، د. أحمد بشير، رافد العزاوي، د - شاكر الحوكي ، سعود السبعاني، عبد الغني مزوز، أحمد ملحم، ضحى عبد الرحمن، فوزي مسعود ، د - مصطفى فهمي، أبو سمية، عراق المطيري، أحمد النعيمي، العادل السمعلي، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، فتحـي قاره بيبـان، عمر غازي، عبد الرزاق قيراط ، د - عادل رضا، د- محمود علي عريقات، كريم فارق، علي عبد العال، حسن عثمان، منجي باكير، مصطفي زهران، محمد اسعد بيوض التميمي، صفاء العراقي، رشيد السيد أحمد، سليمان أحمد أبو ستة، عمار غيلوفي، أنس الشابي، محمود سلطان، علي الكاش، أحمد بوادي، يحيي البوليني، محرر "بوابتي"، د. كاظم عبد الحسين عباس ، فهمي شراب، د. عادل محمد عايش الأسطل، عبد الله زيدان، عواطف منصور، سامح لطف الله، صفاء العربي، د - محمد بن موسى الشريف ، حسني إبراهيم عبد العظيم، رحاب اسعد بيوض التميمي، د - محمد بنيعيش، جاسم الرصيف، حاتم الصولي، حسن الطرابلسي، حميدة الطيلوش، سيد السباعي، صلاح الحريري، محمد الطرابلسي، الناصر الرقيق،
أحدث الردود
ما سأقوله ليس مداخلة، إنّما هو مجرّد ملاحظة قصيرة:
جميع لغات العالم لها وظيفة واحدة هي تأمين التواصل بين مجموعة بشريّة معيّنة، إلّا اللّغة الفر...>>


مسألة الوعي الشقي ،اي الاحساس بالالم دون خلق شروط تجاوزه ،مسالة تم الإشارة إليها منذ غرامشي وتحليل الوعي الجماعي او الماهوي ،وتم الوصول الى أن الضابط ...>>

حتى اذكر ان بوش قال سندعم قنوات عربيه لتمرير رسالتنا بدل التوجه لهم بقنوات امريكيه مفضوحه كالحره مثلا...>>

هذا الكلام وهذه المفاهيم أي الحكم الشرعي وقرار ولي الأمر والمفتي، كله كلام سائب لا معنى له لأن إطاره المؤسس غير موجود
يجب إثبات أننا بتونس دول...>>


مقال ممتاز...>>

تاكيدا لمحتوى المقال الذي حذر من عمليات اسقاط مخابراتي، فقد اكد عبدالكريم العبيدي المسؤول الامني السابق اليوم في لقاء تلفزي مع قناة الزيتونة انه وقع ا...>>

بسم الله الرحمن الرحيم
كلنا من ادم وادم من تراب
عندما نزل نوح عليه السلام منالسفينه كان معه ثمانون شخصا سكنو قريه اسمها اليوم هشتا بالك...>>


استعملت العفو والتسامح في سياق انهما فعلان، والحال كما هو واضح انهما مصدران، والمقصود هو المتضمن اي الفعلين: عفا وتسامح...>>

بغرض التصدي للانقلاب، لنبحث في اتجاه اخر غير اتجاه المنقلب، ولنبدا بمسلمة وهي ان من تخلى عن مجد لم يستطع المحافظة عليه كالرجال، ليس له الحق ان يعامل ك...>>

مقال ممتاز...>>

برجاء السماح بإمكانية تحميل الكتب والمراجع...>>

جل الزعماء العرب صعدوا ،بطرق مختلفة ،تصب لصالح المخطط الانتربلوجي العسكري التوسعي الاستعماري،ساهموا في تبسيط هدم حضارة جيرانهم العربية او الاسلامية عم...>>

مقال ممتاز
لكن الاصح ان الوجود الفرنسي بتونس لم يكن استعمارا وانما احتلال، فرنسا هي التي روجت ان وجودها ببلداننا كان بهدف الاعمار والاخراج من ح...>>


الاولى : قبل تحديد مشكلة البحث، وذلك لتحديد مسار البحث المستقل عن البحوث الاخرى قبل البدء فيه .
الثانية : بعد تحديد مشكلة البحث وذلك لمعرفة الا...>>


بارك الله فيكم...>>

جانبك اصواب في ما قلت عن السيد أحمد البدوي .

اعلم أن اصوفية لا ينشدون الدنيا و ليس لهم فيها مطمع فلا تتبع المنكرين المنافقين من الوها...>>


تم ذكر ان المدخل الروحي ظهر في بداياته على يد شارلوت تويل عام ١٩٦٥ في امريكا
فضلا وتكرما احتاج تزويدي ب...>>


الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة