تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

قيادة راديكالية جديدة لتنظيم الدولة

كاتب المقال حسن أبو هنية - الأردن   



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال


لم يكن نجاح الولايات المتحدة الأمريكية باغتيال زعيم تنظيم الدولة أبو بكر البغدادي سوى إنجاز تكتيكي ونصر معنوي، يشير إلى نهاية مرحلة وبداية أخرى في تاريخ المنظمة الجهادية الأوسع انتشارا والأكثر جاذبية والأشد خطورة في تاريخ الجهادية العالمية. إذ سرعان ما أعلن التنظيم عن تعيين أبو إبراهيم الهاشمي أميرا جديدا خلفا للبغدادي. وتؤكد سرعة ترتيبات تعيين قيادة جديدة للتنظيم على أن نهج "قطع الرؤوس" في مواجهة منظمة تتوافر على هيكلية بيروقراطية راسخة ذات أيديولوجية صلبة؛ لا ينجح بتفكيكها فضلا عن القضاء على بنيتها وإنهاء وجودها، فقد شكّل تنظيم الدولة طفرة في أنشطة الجماعات "الجهادية" العالمية، اتسمت بالابتكار في العديد من خصائصها واستراتيجياتها.

برهن التنظيم على تماسك هيكليته التنظيمية البيروقراطية، وقدرته على التكيّف مع التحديات والمخاطر والتطورات والمستجدات بصورة غير مسبوقة. فعقب مقتل زعيمه أبو بكر البغدادي في 26 تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، على يد قوة أمريكية خاصة في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، وتبعه في اليوم التالي مقتل المتحدث الرسمي باسم تنظيم الدولة أبو الحسن المهاجر، عبر عملية أخرى نفذتها القوات الأمركية في مدينة جرابلس بمحافظة حلب شمال سوريا، سارع التنظيم إلى تعيين قيادة جديدة، حيث أكد في 31 تشرين أول/ أكتوبر 2019 مقتل زعيمه أبو بكر البغدادي، وذلك في رسالة صوتية بثها جناحه الإعلامي (مؤسسة الفرقان)، للمتحدث الجديد باسم التنظيم أبو حمزة القرشي، بعد أن أكد التنظيم مقتل المتحدث باسمه أبو الحسن المهاجر، وتعيين أبو حمزة القرشي خلفا له. وقال القرشي إن "مجلس الشورى" بايع أبو إبراهيم الهاشمي القرشي "أميرا للمؤمنين وخليفة للمسلمين". وأضاف أن "مجلس شورى الدولة الإسلامية" بادر إلى الانعقاد فور تأكده من مقتل البغدادي. وتوعد أبو حمزة القرشي الولايات المتحدة بهجمات أشد مما حدث في زمن البغدادي، ودعا أتباع التنظيم إلى الثأر لقادتهم، وأضاف: "لا تفرحي أمريكا بمقتل الشيخ البغدادي.. فلقد جاءك من ينسيك أهوال ما رأيت".

إن الإجراءات السريعة التي اتبعها تنظيم الدولة بتعيين قيادة جديدة، تؤكد على أن أبو بكر البغدادي قد أورث أبا إبراهيم الهاشمي منظمة بيروقراطية متماسكة هيكليا رغم تمددها جغرافيا. وكان التنظيم قد استكمل عملية إعادة الهيكلة التنظيمية بعد أن خسر كافة مناطق سيطرته المكانية بداية العالم الحالي، وعاد للعمل كمنظمة سرية تمتاز بمرونة شديدة بالتحول من نهج المركزية إلى حالة اللامركزية. فقد أعاد بناء هيكليته العسكرية والأمنية والإدارية والمالية والشرعية والإعلامية، وشرع بإقرار الخطط العسكرية وفق مقتضيات "حرب استنزاف"، وتكتيكات "حرب العصابات"، ليس في العراق وسوريا فقط، بل وفي بلدان عديدة أنشأ فيها فروعا عاملة كولايات في كل من: ليبيا ومصر واليمن والسعودية والجزائر وخراسان (منطقة أفغانستان وباكستان) و"القوقاز" و"شرق آسيا"، وينشط غالبا في الفلبين والصومال و"غرب أفريقيا"، إضافة إلى نيجيريا.

تشير الإجراءات السريعة بتعيين قيادة جديدة إلى أن التنظيم كانت لديه تصورات وبدائل واضحة بعيدة عن العشوائية والارتجال، فقد استغرق الإعلان عن التعيينات فترة قياسية وجيزة، وهو ما يؤكد أنها كانت موضوعة سلفا، وعقب الإعلان عن القيادة الجديدة كتب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على تويتر: "داعش لديه زعيم جديد.. ونحن نعرف بالتحديد من يكون"، دون أن يضيف تفاصيل أخرى. ولا يبدو أن ترامب يعلم ذلك حقا، ذلك أن التأكد سوف يستغرق وقتا أطول، رغم أن بعض المعطيات ترجح أن القائد الجديد قد يكون عبد الله قرداش.

فوفقا للمعلومات المتاحة، فإن "قرداش" الذي يلقب داخل التنظيم بـ"المدمر"، ويعرف أيضا باسم أبو عمر التركماني، وبالرغم من نسبته إلى "التركمان"، إلا أن قيادات داخل تنظيم الدولة، من بينهم إسماعيل العيثاوي المعتقل في العراقي، تؤكد على "قرشية قرداش". وقد رجح العيثاوي في لقاء تلفزيوني له بعد اعتقاله، أن يتولى "قرداش" قيادة التنظيم في حالة غياب البغدادي. وقد شغل "قرداش" سابقا منصب أمير ديوان الأمن العام في سوريا والعراق، وهو أحد أقوى الدواوين داخل التنظيم، كما أشرف في وقت سابق على ديوان المظالم وهو ضمن الإدارات الخدمية التي أنشأها التنظيم خلال سيطرته على المدن، كما تولى منصب مسؤول التفخيخ والانتحاريين في التنظيم.

وفي حال تعذر تولي قرداش قيادة التظيم، ومنها احتمال مقتله حسب مصادر في التنظيم، فإن حجي عبد الناصر العراقي هو المرشح الثاني. ويتولى العراقي قيادة ما يعرف باللجنة المفوضة، وهي المسؤولة عن إدارة التنظيم، كما تولى منصب العسكري العام لما يعرف بولاية الشام سابقا، وأشرف بنفسه على قيادة معارك التنظيم في الرقة.

إن نظرة خاطفة على مسارات تشكل تنظيم الدولة، تؤكد على وجود منظمة بيروقراطية شديدة التعقيد ومتماسكة ومرنة، وتتمتع بقدرة كبيرة على التطور والتكيّف. وتشير سرعة عملية الانتقال الأخيرة لقيادة جديدة، إلى أحد مناحي التطور، إذ تفوق التنظيم على نفسه، حيث كانت عملية تعيين قيادة جديدة تتطلب وقتا أطول رغم وجوده في حيز جغرافي محدد في العراق. فعندما قتل الزرقاوي (أحمد فضيل الخلايلة) في 6 حزيران/ يونيو 2006، ترك لخلفائه منظمة متماسكة وقوية ونافذة. وقد تولى أبو عمر البغدادي (حامد داود الزاوي)، وهو ضابط سابق في الجيش العراقي المنحل، تأسيس "دولة العراق الإسلامية" في 15 تشرين الثاني/ أكتوبر 2006، وفي عهده تحول التنظيم إلى منظمة بيروقراطية أكثر مركزية. وعندما أعلن عن مقتل أبو عمر البغدادي في 19 نيسان/ أبريل 2010، إلى جانب أبي حمزه المهاجر، بادر تنظيم "دولة العراق الإسلامية" في 16 أيار/ مايو 2010، إلى بيعة أبي بكر البغدادي (إبراهيم عواد البدري السامرائي).

تؤكد وزارة الخارجية الأمريكية في تقريرها السنوي عن الإرهاب، الذي صدر بعد مقتل البغدادي، على مرونة تنظيم الدولة وقدرته على التكيّف. فقد خلص التقرير إلى أن تنظيم الدولة لا يزال قادرا على المناورة، وحذر من أن الجماعات الإرهابية طوّرت من تكتيكاتها ومن طرق استخدامها للتكنولوجيا. ورغم إعلان ترامب الانتصار عليه، وقتل زعيمه، إلّا أن الخارجية الأمريكية أشارت إلى أن تنظيم "داعش" واصل انتشاره عالميا خلال 2018 عبر شبكات وجماعات تابعة له. وقال ناثان سيلز، منسق جهود مكافحة الإرهاب، وهو المشرف على التقرير بتفويض من الكونغرس، إن "داعش"، ورغم فقدانه تقريبا لكل الأراضي التي استولى عليها عام 2014، إلّا أنه "أثبت قدرته على التكيّف، خاصة من خلال جهوده لإلهام وتوجيه أتباعه عبر الإنترنت". وتابع: "علاوة على ذلك، يشكل إرهابيون متمرسون على القتال مخاطر جديدة بعد عودتهم لديارهم من مناطق الحرب في سوريا والعراق أو سفرهم إلى بلدان ثالثة".

رغم الإشادة العالمية بمقتل البغدادي، إلا أن ثمة توافق على أن ذلك لا يعدو عن كونه نجاحا تكتيكيا ونصرا رمزيا، وعلى أن تنظيم الدولة يتوافر على منظمة بيروقراطية ومرونة كبيرة وقدرة عالية على التكيّف. إذ قالت مجلة "إيكونوميست" في تقرير لها عن مقتل زعيم تنظيم الدولة أبي بكر البغدادي، إن "الخليفة" مات، لكن جماعته الجهادية المتطرفة لا تزال على قيد الحياة. ونشرت صحيفة "فايننشال تايمز" تقريرا لمراسلتها هيلين واريل، قالت فيه إن مقتل البغدادي هو أمر رمزي ولن يجعل تنظيمه أقل خطورة.

وقلل مدير شؤون الإرهاب في معهد الشرق الأوسط، تشارلز ليستر من أي تغيير في مسار الحركة على المدى القريب. وقال: "تنظيم الدولة بيروقراطي، ولديه خطة لكل شيء"، وأضاف: "هناك بالتأكيد قائمة لخلفاء محتملين، وسيتجاوز التنظيم هذا الأمر".

ونشرت مجلة "نيوزويك" تقريرا أعده كل من توم أوكونور ونافيد جمالي، يقولان فيه إن تنظيم الدولة لديه زعيم حتى قبل مقتل أبي بكر البغدادي، الذي لم يكن على ما يبدو يدير التنظيم. ونشرت صحيفة "إندبندنت" تقريرا لمراسلها ريتشارد هول، يقول فيه إن مقتل البغدادي لن يكون نهاية تنظيم الدولة. ونشرت صحيفة "واشنطن بوست" تقريرا، أعده مراسلوها كارين دي يانغ ولويز لافلاك وشين هاريس، تقول فيه إنه رغم مقتل زعيم تنظيم الدولة أبي بكر البغدادي، إلا أن هناك من يشكك في قدرة الولايات المتحدة على منع عودة جديدة لتنظيم الدولة.

خلاصة القول أن مقتل أبو بكر البغدادي لا يعد عن كونه نصرا معنويا رمزيا، فسرعان ما نصّب تنظيم الدولة خلفا له أبو إبراهيم الهاشمي، وهو ما يؤكد فشل تكتيكات "قطع الرؤوس". فالمنظمات التي تتمتع بهياكل بيروقراطية راسخة، وأيديولوجية جاذبة، وتمويلات كافية، قادرة على التكيّف والاستقطاب والتجنيد. وسوف يواصل القائد الجديد للتنظيم نهجه الجديد الذي يقوم على حرب الاستنزاف. وفي ظل الانسحاب الأمريكي التدريجي من المنطقة، سوف تجد الأنظمة الدكتاتورية الفاشلة في المنطقة نفسها وحيدة في مواجهة مع خليفة البغدادي أبو إبراهيم الهاشمي، ومع نهج أكثر تشددا وتطرفا. فالدرس الذي تعلمه تنظيم الدولة أنه لم يكن عنيفا بما يكفي. وإذا كان خليفة البغدادي هو قرداش، فنحن بإزاء نمط جديد من العنف الجذري.


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

تنظيم الدولة، مقتل البغدادي، تنظيم داعش، داعش،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 4-11-2019   المصدر: عربي 21

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
كمال حبيب، د. أحمد بشير، فتحي العابد، فوزي مسعود ، سلام الشماع، سعود السبعاني، سلوى المغربي، حاتم الصولي، د - مصطفى فهمي، د - صالح المازقي، سفيان عبد الكافي، د - شاكر الحوكي ، محمود سلطان، محمد أحمد عزوز، علي عبد العال، إياد محمود حسين ، أحمد بن عبد المحسن العساف ، د - مضاوي الرشيد، محمد اسعد بيوض التميمي، منى محروس، أنس الشابي، شيرين حامد فهمي ، أبو سمية، محمد الطرابلسي، حمدى شفيق ، د.محمد فتحي عبد العال، د - أبو يعرب المرزوقي، سحر الصيدلي، صفاء العراقي، محمود طرشوبي، رمضان حينوني، عدنان المنصر، عواطف منصور، محمود فاروق سيد شعبان، محمد العيادي، رافع القارصي، صالح النعامي ، حسن الطرابلسي، د - محمد عباس المصرى، محرر "بوابتي"، د. عبد الآله المالكي، د. خالد الطراولي ، رشيد السيد أحمد، أحمد ملحم، فهمي شراب، معتز الجعبري، د- محمود علي عريقات، د. صلاح عودة الله ، رحاب اسعد بيوض التميمي، حسن الحسن، فتحي الزغل، د. الشاهد البوشيخي، مراد قميزة، د- هاني السباعي، عبد الغني مزوز، نادية سعد، خبَّاب بن مروان الحمد، د. نهى قاطرجي ، د - احمد عبدالحميد غراب، بسمة منصور، د. محمد عمارة ، مجدى داود، الهيثم زعفان، صفاء العربي، سيد السباعي، إيمى الأشقر، حسني إبراهيم عبد العظيم، ياسين أحمد، د - محمد بنيعيش، محمد تاج الدين الطيبي، طلال قسومي، الهادي المثلوثي، ماهر عدنان قنديل، صلاح الحريري، يحيي البوليني، د - الضاوي خوالدية، د.ليلى بيومي ، سامر أبو رمان ، أحمد بوادي، عصام كرم الطوخى ، سوسن مسعود، فتحـي قاره بيبـان، د. جعفر شيخ إدريس ، محمد إبراهيم مبروك، المولدي الفرجاني، منجي باكير، د. عادل محمد عايش الأسطل، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، د. محمد يحيى ، د. محمد مورو ، د. الحسيني إسماعيل ، عمر غازي، كريم فارق، د- جابر قميحة، د - محمد بن موسى الشريف ، محمود صافي ، د- محمد رحال، جاسم الرصيف، د - المنجي الكعبي، أشرف إبراهيم حجاج، عراق المطيري، سامح لطف الله، د . قذلة بنت محمد القحطاني، كريم السليتي، عبد الرزاق قيراط ، هناء سلامة، صلاح المختار، خالد الجاف ، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، د. أحمد محمد سليمان، الناصر الرقيق، إسراء أبو رمان، د. ضرغام عبد الله الدباغ، الشهيد سيد قطب، د - غالب الفريجات، رافد العزاوي، د. نانسي أبو الفتوح، وائل بنجدو، العادل السمعلي، د. طارق عبد الحليم، أ.د. مصطفى رجب، أحمد الغريب، عبد الله الفقير، تونسي، د. مصطفى يوسف اللداوي، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، حميدة الطيلوش، عزيز العرباوي، محمد شمام ، إيمان القدوسي، رضا الدبّابي، سيدة محمود محمد، فاطمة عبد الرءوف، فاطمة حافظ ، محمد عمر غرس الله، ابتسام سعد، مصطفي زهران، رأفت صلاح الدين، صباح الموسوي ، حسن عثمان، د. كاظم عبد الحسين عباس ، يزيد بن الحسين، د- هاني ابوالفتوح، علي الكاش، د - محمد سعد أبو العزم، أحمد النعيمي، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، أحمد الحباسي، جمال عرفة، محمد الياسين، عبد الله زيدان، مصطفى منيغ، فراس جعفر ابورمان،
أحدث الردود
الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة