تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

فوبيا إيران من مشروع الخلاص انتهى بمجزرة كربلاء

كاتب المقال احمد الملا - العراق    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


قال أحدهم ‘ ابحث عن المستفيد لتصل إلى الفاعل ‘ رغم إن الفاعل معروف عند الجميع, الجاني الذي ارتكب مجزرة كربلاء بتاريخ 1 / 7 / 2014م بحق أنصار ومقلدي المرجع العراقي السيد الصرخي الحسني, حيث القتل والتمثيل بالجثث وسحلها في الشوارع, واعتقال المئات منهم وتعذيبهم وترويعهم حتى وصل الأمر إلى تعذيبهم بالتيزاب وبتر الأطراف, الأمر الذي أدى لاستشهاد العديد منهم.

هذا كله وما لم نذكره من تفاصيل يشيب لها الولدان, تكشف حقيقة المساعي التي تريد النيل من كل صوت وطني عراقي يريد للعراق الخلاص من الظلم والضيم والحيف الذي وقع عليه, بسب المرتزقة والقتلة, السراق والمفسدين, دعاة التقسييم والطائفيين, فمن ارتكب هذه الجريمة البشعة التي يندى لها جبين الإنسانية, هم عبارة عن أدوات لتنفيذ الجريمة لكن من قام بها هو من أوجدهم وأسس لهم في أرض العراق.

من قام بهذه الجريمة هي تلك الإمبراطورية التوسعية التي سعت وتسعى لإخماد كل صوت عراقي عروبي يناهض تواجدها وتمددها في العراق, فكما أمعنت بقتل أهل السنة وتهجيرهم وترويعهم, قامت بقتل الشيعة العرب الاقحاح لأنها تعي وتعرف إن هؤلاء هم ذلك السد المنيع وذلك الردم العظيم الذي صد ويصد كل توسعهم البربري, فإن بقي هذا الصوت الهادر بالحق وبروح العراقية والعروبة, فان مشروعها سيكتب له الفناء.

عمدت إيران إلى محاولة قتل المرجع الديني العراقي السيد الصرخي الحسني, لأنها تعي جيدا إن هذا الرجل يحمل فكر ونهج من شأنه أن يخلص العراق من هيمنتها وسطوتها عليه, فهو صاحب مشروع خلاص الذي لو طبق على ارض الواقع لأبعد إيران عن الساحة العراقية, وهذا ما لاتريده, فقد طالب المرجع الصرخي في هذا المشروع بـــــ
{{ 10- إصدار قرار صريح وواضح وشديد اللهجة يطالب إيران بالخروج نهائيا من اللّعبة في العراق حيث أنّ إيران المحتل والمتدخّل الأكبر والأشرس والأقسى والأجرم والأفحش والأقبح .

11- في حال رفضت إيران الإنصياع للقرار فيجب على الأمم المتحدة والدول الداعمة لمشروع الخلاص أن تُجنِّب العراقيين الصراع فتؤمِّن مناطق آمنة محميّة دولياً يعيش فيها العراقيون تحت حماية ورعاية الأمم المتحدة ، ونترك جبهة قتال مفتوحة ومباشرة بين إيران والدولة الإسلامية (داعش) يتناطحان ويتقاتلان فيها ولتكن (مثلاً) محافظة ديالى وليستنزف أحدهما الآخر وننتظر نتائج القتال وفي حينها سيكون لنا قرار وفعل مع من يبقى منهما ، فنحن غير مستعدّين أن نجازف بحياة أبنائنا وأعزائنا بحثّهم على دخول حرب لا ناقة لنا فيها ولا جمل بل كل الخسارة والهلاك علينا فلا نرضى أن نكون حطباً لنيران صراعات قوى محتلّة غاصبة طامعة في خطف العراق واستعباد شعب العراق . }}.

فمن أجل إسكات هذا الصوت الذي رسم للعراق وشعبه خارطة طريق للخلاص من كل أشكال وأنواع الهيمنة الإيرانية, ولأنها تعرف إن نهايتها ستكون على يد هذا المرجع الفذ قررت قتله وإسكات صوته قبل أن يكون منبرا لكل العرب الأحرار, لكن شاءت الأقدار وان يكتب لمسعاها البوار, ويبقى هذا الصوت هادرا بما يقض مضجعها ومضجع كل من يريد السوء بالعراق وشعبه.


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

إيران، كربلاء، التدخل الإيراني، العراق،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 23-06-2015  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
الردود على المقال أعلاه مرتبة نزولا حسب ظهورها  articles d'actualités en tunisie et au monde
أي رد لا يمثل إلا رأي قائله, ولا يلزم موقع بوابتي في شيئ
 

  27-06-2015 / 23:02:41   ameer
عراقي


نعم المرجع العراقي العربي السيد الصرخي يحمل مشروعا رساليا اصلاحيا يخالف اصحاب المشاريع الامبراطورية التي تريد الاحتلال للعراق وزرع الطائفية فيه تحت مسمى ديني لجعل العراق ساحة حرب لتصفية حسابات دول متنفذه مستعمره لاخلاص ولايوجد خلاص الا بمشروع السيد الصرخي الحسني وحتى نرجع الهيبة والمكانه للعراق وشعبه يجب الاخذ بهذا المشروع الوطني

  25-06-2015 / 21:50:39   عمار البابلي
جريمة كربلاء

من قام بهذه الجريمة هي تلك الإمبراطورية التوسعية التي سعت وتسعى لإخماد كل صوت عراقي عروبي يناهض تواجدها وتمددها في العراق, فكما أمعنت بقتل أهل السنة وتهجيرهم وترويعهم, قامت بقتل الشيعة العرب الاقحاح لأنها تعي وتعرف إن هؤلاء هم ذلك السد المنيع وذلك الردم العظيم الذي صد ويصد كل توسعهم البربري, فإن بقي هذا الصوت الهادر بالحق وبروح العراقية والعروبة, فان مشروعها سيكتب له الفناء.

  25-06-2015 / 18:32:56   اديب الطائي
جريمة منظمة

جريمة واي جريمة يندى لها جبين الانسانية
قتل الاحرار الابرار الوطنيين الاخيار على ايدي العملاء الاشرار
جريمة كاشفة لكل الجرائم التي ارتكبها وترتكب من قبل المالكي وبمساندة عبد المهدي المشرع لهذه الجرائم الممنهجة ومن وراءهم ايران الفارسية التي لا تريد لكل صوت وطني معارض لها ان يرتفع او ينادي بالخلاص
فهنيئا لكم ايها الاحرار الوطنيين الابرار وطوبى لكم وقد قتلكم طلائع قوم يأجوج ومأجوج ,, طوبى لكم وطوبى وقد قتلتم على ايد اخس الناس واقبح الناس وارذل الناس

  25-06-2015 / 00:55:21   احمد البديري
.

لاخلاص ولانجاة للعراق وشعب العراق الا بالانصياع والانقياد لحلول السيد الصرخي الحسني ومشروعه مشروع الخلاص من كل مامر ويمر به العراق من ازمات ومحن وويلات وابتلاءات ومصائب ومؤامرات لذلك ندعوا جميع المثقفين والاصلاء والشرفاء والكفاءات الانضمام لهذا المشروع لاجل خلاص العراق وتخليصه من ازمته الحالية هكذا عودنا السيد الصرخي على حلوله الجذرية الواقعية البعيدة كل البعد عن الميلوات الطائفية

  24-06-2015 / 23:51:17   السيد الميالي
الفكر والمعرفة في منهج السيد الصرخي الحسني

المرجع العراقي العربي الصرخي الحسني مثال للوطنية والانسانية والاخلاق والعلم لقد حمل هموم ابناء العراق الجريح وتحمل الامهم واحزانهم ووقف معهم في كل المحن رافضا كل انواع الطائفية والتقسيم والاحتلالين الفارسي والامريكي فكان مصيره مصير ابناء وطنه القتل والتهجير والحرق والسحل في الشوارع لانصاره ومحبية وهدم داره كما الان تهدم بيوت العراقين ويقتلون ويحرقون فواسى ابناء بلده بكل غالي ونفيس فحيا الله السيد والمرجع والاخ والاب المجاهد العراقي العربي السيد الصرخي الحسني وانصاره في كل العالم

  24-06-2015 / 22:59:57   عباس الشمري
للانصاف

للامانة الرسالة والمشروع الذي يقدمة سماحة السيد الصرخي هو مشروع متكامل لو سار به المسلمون لعبرو به الى بر الامان وانتقلو من الذل والهوان والعبودية الى العز والكرامة والتحرر

  24-06-2015 / 22:40:57   حيدر الموصلي
المرجع العراقي

المرجع العراقي السيد الصرخي فتحية لهذا الرجل الشجاع الذي تحمل كل ما جرى عليه وعلى من يؤيده ولم يتنازل عن موقفه الصريح في الوجود الايراني في العراق

  24-06-2015 / 21:19:00   امجد العربي
قطر

عاشت اناملك يا دكتور احمد الملا ...انها نضرة ثاقبة

  24-06-2015 / 20:52:12   ابو كرار
اللهم انصر عبادك المستضعفين

اللهم انصر عبادك المستضعفين في الأرض اصحوا يا شيعة وسنة العراق وﻻ تغركم الوعود الكاذبة التي تقدمها لكم الدول المجاورة انظروا يا شيعة العراق ماذا تفعل ايران المسماة بالجمهورية الاسلامية باخوانكم بالعراق ولبنان وسوريا والان في اليمن و بالاحواز والمحمرة واين قاسم سليماني لقد غادر العراق لمحاربة الإرهاب كما يسمونه وقمع الثورة في الاحواز و المحمرة

  24-06-2015 / 15:28:16   فرقد الباشا
ايران الشر والشرذمه والقتل

ان مشروع خلاص الذي طرحه المرجع الصرخي الحسني يعتبر خارطة سياسية جديدة من شانه ان تعيد العراق الى مكانته السبابقة في قيادة الدول العربية والمنطقة الاقليمية بحد ذاتها, وهو يمثل ثورة فكرية سياسية في رسم مستقبل العراق الجديد بعيدا عن الطائفية والتحزبات والتقسيم ودعاته وطلب معونة الدول العربية في تحقيق وانجاح هذا المشروع تعتبر خطوة بناءة في اعادة اللحمة العربية التي مزقها اعداء العروبة ... فلنقف جميعا مع هذا المشروع الوطني الخالص ... فالف تحية للمرجع الصرخي الحسني على هذا المشروع الذي عجز الجميع عن الاتيان بمثله كخطوة لخلاص العراق وشعبه من الوضع الراهن المأساوي....

  24-06-2015 / 13:45:30   ابو يوسف
مجزرة كربلاء

#مذبحة كربلاء ...عام مضى.. والإعلام مازال صامتاً ؟!
..................................................................
#كربلاء المفجعة التي, التي إرتكبها #قرامطة العصر, طلائع #أقوام يأجوج ومأجوج, بحق أنصار ومقلدي #المرجع العراقي السيد الصرخي الحسني في #اليوم الثاني من شهر رمضان التضحية لسنة 1453 هــ المصادف 1 / 7 / 2014 م .
#تلك الهجمة الشرسة, الهمجية, #البربرية, التي لم ترعَ في النساء والأطفال والشيوخ وطلبة الحوزة في الله إلاً ولا ذمةً, #قَتلوا فيها الطفل الصغير, #والشيخ الكبير, وطالب العلم, ورجل الحوزة, والكاسب, #وحرقوا الجثث وسحلوها في الشوارع, واعتقلوا النساء والأطفال والأبرياء من الرجال, وفي أي شهر في شهر الله في شهر رمضان
...........................................................
بأي ذنب قـٌتـِلـَت هذه الارواح الطاهرة ؟!
#لأنها ترفض الاحتلال ؟! .....................
أو لأنها تمقت المرتزقة والعملاء ؟! .......................
أو لأنها رفضت وترفض تقسيم وتفكيك وتضييع العراق ؟! ................
أو لأنها تشجب #وتستنكر وترفض وتحرم الارهاب وترويع وتهجير وقتل الابرياء ؟! ..................
#أو لأنها لا ترضى #ولا تقبل الطائفية النكراء ؟! ...................
أو لأنها بقيت على الصفاء والنقاء والصدق والولاء ؟!

  24-06-2015 / 13:40:24   امجد الخالدي


ان مجزرة كربلاء هي الكاشفة لكل الجرائم في العراق وذلك لانهم لايستطيعون انكارها كباقي المجازر او تجاهلها لانها حدثت في وسط محافظة شيعية وعلى ايدي الشيعة اتباع ابن سبأ وقرامطة العصر وامام رجال الدين والساسة الانتهازيين في العراق وهذا دليل قبح وفساد فاعليها وجبنهم وخروجهم عن الدين والاخلاق والشرع

  24-06-2015 / 10:55:34   علي الاسدي
ايران الشر

لايخفى على الجميع ان ايران تريد عودة الامبراطورية الفارسية المجوسية في العراق والبلدان العربية

  24-06-2015 / 10:12:46   ابو حسن العبادي
كربلاء الدم

ان مشروع خلاص الذي طرحه المرجع الصرخي الحسني يعتبر خارطة سياسية جديدة من شانه ان تعيد العراق الى مكانته السبابقة في قيادة الدول العربية والمنطقة الاقليمية بحد ذاتها,

  24-06-2015 / 09:58:55   مهند العراقي
الفرس

تتدخل الفرس في شئون العراق هو أحتلال لاغير ولاكن النبطاحين والعملاء يصفونها المنقذ ولآب الحنون من يعطيهم العبوات والصواريخ ويجعلهم يقاتلون بعظهم لبعظ وتسفك الدماء من الطرفين ويمثل بجثث من الطرفين هو المنقذ

  24-06-2015 / 09:31:00   علاء الاعسم
امة مات ضميرها فاصبحت كالحجارة


قيمة المشروع بصاحبة ولا شك ان السيد الصرخي اهلا للثقة والوطنية وقد اثبت صدقه واخلاصه لوطنه وشعبه وكرر الدعوات الصادقة من اجل حقن الدماء وتصدى لمشاريع التوسع والاحتلال وتعرض هو وانصارة لشترى اشكال الاستهداف والتصفية والتهميش ولكن صدق هذا الرجل لم يمنعه من تقديم التضحيات من اجل مواقفه المشرفة فانا مع هذا المشروع للخلاص واحث الجميع لنصرة هذا المرجع العراقي العربي المخلص

  24-06-2015 / 08:45:00   حميد الغالبي
الصرخي عنوان الأصالة

رغم القتل العدوان و التضييق والإقصاء والتهميش ، تبقى مرجعية السيد الصرخي الحسني شوكة في عين الحاقدين ، و فكرا" ومنارا" وعلما" لكل الشرفاء والمخلصين في العالم

  24-06-2015 / 08:42:45   عبد الله هادي


ان ما تعرضت له هذه المرجعية الأصيلة من اعتدأت متواصلة ومتكررة واخرها ماحصل في مجزرة كربلاء ، ان دل على شيء انما يدل على الحقد الأعمى والدفين الذي يحمله اعداء الوطن والاسلام والانسانية للخط الرسالي العلمي الذي انتهجه سماحة السيد الصرخي الحسني منذ تصديه للمرجعية الحقيقية الواعية التي تمثل هموم وتطلعات الأمة ولحد الأن .

  24-06-2015 / 02:51:34   حسن العراقي
حورب السيد الصرخي لانه

حورب السيد الصرخي لانه رفض التقاتل بين صفوف العراقين
حورب السيد الصرخي لانه بقى متمسك بعروبيته وعراقيته
حورب السيد الصرخي لانه رفض دستور ابرايمر
حورب السيد الصرخي لانه رفض التقسيم الطائفي
حورب السيد الصرخي لانه رفض مراجع السب الفاحش
حورب السيد الصرخي لانه الوحيد الذي يسير على الطريق العلمي الاخلاقي
حورب السيد الصرخي لانه لانه رفض مشروع ايران الطائفي
حورب السيد الصرخي لانه لم رفض ان يكون مقاد من قبل الدول الخارجية
حورب السيد الصرخي لانه ....................................................

  24-06-2015 / 02:22:31   عباس العراقي
فوبيا إيران من مشروع الخلاص انتهى بمجزرة كربلاء

السيد الصرخي بسبب لحبه للعراق ولعروبيته يقاتلونه ايران ومليشياتها التي بات تسرح وتمرح في ارض العراق وكما وسبق وحذر السيد الصرخي الدول العربية من التمد النفوذ الايراني داخل العراق وطالبنا بتواجد عربي لطرد النفوذ الايراني ووجهنا خطابنا للدول العربية

  24-06-2015 / 01:37:51   امير السامرائي
افتخر بالصرخي

انا من اهل السنة وطالما تابعت هذا الرجل العظيم ومواقفه الشجاعة انه حقا صلب جدا فايران وقفت عاجزة امامه حتى امرت اذنابها بتجهيز الجيوش ضده لكن لم تحصل على شيئ

  24-06-2015 / 01:33:12   عمر الكبيسي
السيد الصرخي كسر الاعاجم

فعلا ان هذا الرجل (الصرخي)كسر شوكة ايران بمجموعة من المحاظرات والبيانات فعلا ان كلماته اشد من القنابل على الفرس

  24-06-2015 / 01:30:04   امير العلي
الفرس لادين لهم

ايران لها مشروع توسعي في المنطة الا وهو ارجاع امبراطوريتها التي قضى عليها الاسلام وكل من يقف ضد مشروعها الاجرامي تشن عليه حربا شعواء اذن اين دينها؟؟؟ لايوجدلها اي دين

  24-06-2015 / 01:27:30   محمد الشوكي
خارجين عن الدين

الصراع الدائر الان في المنطقة بين ايران وعملاؤها وداعش هو من اجل اقامة دولة اسلامية فكلاهما يرفع شعار اقامة الدولة الاسلامية الكبرى لكن هناك فرق وهو ان ايران تدعي وتلبس لباس الاسلام والتشيع وهي تعلم انها تستخدمه كغطاء لأقامة امبراطورية فارس جديدة اما داعش فهو يسعى الاى اقانة دولة اسلامية وفق منظوره وهي لا تدعي بل هذا ما تعتقد به فعلا فهي منحرفة فكريا فهناك فرق بين من يعلم انه يستخدم الدين كغطاء ويستخدم مبدا الغاية تبرر الوسيلة وبين من يعتقد انه على صواب لذلك نرى ايران تضع رجال الدين الشيعة بين امرين اما ان يكون موالي لها ( عبد من عبيدها ) او تتم تصفيته والمرجع الوحيد الذي رفض ان يكون تابعا لأيران هو المرجع العراقي السيد الصرخي فتحية لهذا الرجل الشجاع الذي تحمل كل ما جرى عليه وعلى من يؤيده ولم يتنازل عن موقفه الصريح في الوجود الايراني في العراق

  24-06-2015 / 01:25:13   عراقي وحب عروبيتي
كل فتن العرب هي اصلها ايران ومشروعها التوسعي


على اي شي قتلو وعذبو على جرم عملوه او حق غتصبوه اومال سرقوه او لا نعلم ولا ندري ولم نسمع بان دين النبي دين الرحمه يعطي حق بقتل كل من يخالف براي ساسة التديين وشماعة الفتن من ائمة الضلال وشارعة البدع يقتل ويحرق تقطع اوصله ويسحب خلف العجله وتهدم دارة هل ترا يا رسول الله ان ابا لهب ابو سفيان قد عادو من جديد يردون ان يطمسو دينك فهل تقبل يا رسول الله فهل تقبل يا رسول الله فهل تقبلون يا مة محمد فهل تقبلون يا امة محمد

  24-06-2015 / 00:51:04   علي العراقي
هذه الجريمة كاشفة كل الجرائم

ان مجزرة كربلاء تكشف قبح العملائة الايرانيين الخونة التي طالت مرجعية السيد الصرخي المرجعية العرابية الرافة لمخططات ولاية السفيه

  24-06-2015 / 00:05:55   ابو معتز
ايران

لعن الله من ارتكب جرائم ضد ابناء الشعب العراقي كافه وبالاخص جريمة كربلاء التي هي كاشفه لكل الجرائم

  24-06-2015 / 00:01:28   الحقوقي ياسر التميمي
مرجعية فكر علمي واخلاص وطني

مرجعية سماحة السيد الصرخي الحسني ومواكبتها للاحداث وتحليلها وفق معايير العقل والعلم واستشراف المستقبل ومايجري من تقلبات وتغيرات فالمتابع يرى ان هذا التحليل واﻻستنتاج الدقيق والمحيط بالكثير من التفاصيل .انما يعكس عمق التفكير ودقته عند سماحة السيد الصرخي الحسني واﻻبتعاد عن الميول الشخصية او المصلحية الضيقة في عملية دراسة وتحليل الواقع الذي نعيشه

  23-06-2015 / 23:59:27   الاستاذ ناصر البدري
ايران ودمار العراق

بلا شك إن أي مشروع لإنقاذ العراق سيكتب له الفشل ما دامت إيران محتلة للعراق وهي من تحكم وتقرر من خلال أدواتها الخاضعة لها والمنفذة لأجنداتها في هذا البلد المختطف، فلابد إذن من استئصال هذه المعضلة وإخراج إيران من اللعبة العراقية وهذا ما شخصه وشدد عليه المرجع العراقي العربي الصرخي الحسني طارحا مُجددا مشروع خلاص لإنقاذ العراق وشعبه،

  23-06-2015 / 23:14:51   حسن عدنان
مشروع التوسع

ايران وهوسها بمشروع التوسع الامبراطوري سبب كل مايجري في العراق من اقتتال وطائفية

  23-06-2015 / 23:09:23   مازن السنجري


ان مايجري من احداث في العراق و العالم العربي هو عبارة عن حرب طائفية مقيتة مبرمج لها منذ القدم ولقد حذر منها المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الحسن...>>

  23-06-2015 / 23:00:52   سامي آدم
ايران الدموية ....

لا يمكن ان ننسى ما حصل في كربلاء من مجزرة بحق اصحاب المرجعية العراقية ...
المرجعيةالعراقية العربيه التي رفضت الأحتلال الإيراني و الأنبطاح للمد الصفوي في المنطقة وخصوصا في العراق .. الدماء التي سالت في ذلك اليوم من شهر رمضان المبارك خطت اكبر لا عرفتها إيران الصفوية وأيقنت أنها لا يمكنها ان تمرر مشروعها الفارسي في العراق طالما إن هناك أمثال هؤلاء الأشاوس و بوجود مرجعهم الأبي الذي لايساوم سماحة السيد#الصرخي #الحسني

  23-06-2015 / 22:48:55   اديب الطائي
مجزرة كربلاء كاشفة لكل الجرائم

ان المرجع العراقي الصرخي الحسني كان وما زال ينادي بحب الوطن ويعطي الحلول الناجعة للخروج من كل ازمة يدخل بها العراق واخيرا وليس اخرا مشروع خلاص الكفيل باخراج العراق من فتنة الطائفية المقيتة واخذ العراق الى بر الامان وما مجزرة كربلاء الى ضريبة المواقف الوطنية وضريبة صوت الاعتدال والوسطية التي ينتهجها المرجع الصرخي الحسني

  23-06-2015 / 22:42:59   م. نادر العلي
مشروع خلاص

ان مشروع خلاص الذي طرحه المرجع الصرخي الحسني يعتبر خارطة سياسية جديدة من شانه ان تعيد العراق الى مكانته السبابقة في قيادة الدول العربية والمنطقة الاقليمية بحد ذاتها, وهو يمثل ثورة فكرية سياسية في رسم مستقبل العراق الجديد بعيدا عن الطائفية والتحزبات والتقسيم ودعاته وطلب معونة الدول العربية في تحقيق وانجاح هذا المشروع تعتبر خطوة بناءة في اعادة اللحمة العربية التي مزقها اعداء العروبة ... فلنقف جميعا مع هذا المشروع الوطني الخالص ... فالف تحية للمرجع الصرخي الحسني على هذا المشروع الذي عجز الجميع عن الاتيان بمثله كخطوة لخلاص العراق وشعبه من الوضع الراهن المأساوي....

  23-06-2015 / 22:41:52   عمار البابلي
مرجع السلام

المرجع # العراقي السيد الصرخي الحسني# والذي عُرف عنه أعتداله ودعوته للسلام في العراق وعموم العالم العربي والاسلامي والدولي ورفضه المعلن والصريح لمنهج التكفير السني والشيعي والطائفية والحروب التي قتلت في الطفولة براءتها والاجيال حلمها ومستقبلها ‫#‏فقد‬ اصبح مثلا اعلى ورمزا عراقيا انسانيا وقف بكل حزم واصرار بوجه المخططات الرامية الى تمزيق المجتمع العراقي وتفتيته وأثبت للجميع ان العراق ورغم مايمر به من احتدام وصراع طائفي قبيح واجرامي مهلك الا ان ذلك لا يعني الاستسلام لهذا الواقع المرير فلابد من وجود صوت عراقي مدوي يهز عروش الطائفيين والتكفيريين والعملاء والمنتفعين والانتهازيين يصدح به رجل مَثل حلقة الوصل بين اطياف المجتمع العراقي ليكون مرجعا لكل العراقيين دون تمييز .

  23-06-2015 / 22:38:41   عامر علي
صوت الحق يعلوا رغم انوف الظالمين

مشروع الخلاص سوف يقضي على ايران وزمرتها ومرتزيقيها في العرق مادام هناك صوت عراقي عربي حقيقي متمثل بصاحب المشروع الحقيقي السيد الصرخي دام ظله
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
عزيز العرباوي، يزيد بن الحسين، محمد شمام ، صفاء العربي، سيدة محمود محمد، د - احمد عبدالحميد غراب، د.ليلى بيومي ، سلام الشماع، محرر "بوابتي"، د.محمد فتحي عبد العال، مجدى داود، د - أبو يعرب المرزوقي، منى محروس، أحمد الحباسي، د. صلاح عودة الله ، عبد الرزاق قيراط ، فتحي الزغل، سامر أبو رمان ، الناصر الرقيق، فهمي شراب، يحيي البوليني، نادية سعد، علي عبد العال، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، مصطفى منيغ، د. أحمد محمد سليمان، صفاء العراقي، رحاب اسعد بيوض التميمي، د. محمد مورو ، رضا الدبّابي، د. نهى قاطرجي ، الشهيد سيد قطب، حسن الحسن، مصطفي زهران، محمود طرشوبي، علي الكاش، د - محمد بنيعيش، منجي باكير، حسني إبراهيم عبد العظيم، أحمد الغريب، فراس جعفر ابورمان، د. ضرغام عبد الله الدباغ، الهادي المثلوثي، شيرين حامد فهمي ، سامح لطف الله، إسراء أبو رمان، العادل السمعلي، د - شاكر الحوكي ، د- هاني ابوالفتوح، أنس الشابي، محمد العيادي، محمد الياسين، محمود صافي ، فتحي العابد، د - غالب الفريجات، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، فوزي مسعود ، ابتسام سعد، صلاح المختار، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، أحمد بوادي، د. كاظم عبد الحسين عباس ، حسن عثمان، فاطمة عبد الرءوف، أحمد ملحم، أحمد بن عبد المحسن العساف ، تونسي، سفيان عبد الكافي، فتحـي قاره بيبـان، مراد قميزة، حسن الطرابلسي، د - المنجي الكعبي، صالح النعامي ، د - صالح المازقي، عبد الله الفقير، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، رافد العزاوي، د. عبد الآله المالكي، عمر غازي، عدنان المنصر، خبَّاب بن مروان الحمد، جمال عرفة، إيمان القدوسي، د. محمد عمارة ، وائل بنجدو، د- هاني السباعي، ياسين أحمد، المولدي الفرجاني، معتز الجعبري، الهيثم زعفان، حاتم الصولي، كمال حبيب، د. جعفر شيخ إدريس ، إيمى الأشقر، عصام كرم الطوخى ، حمدى شفيق ، محمود فاروق سيد شعبان، أشرف إبراهيم حجاج، د - محمد بن موسى الشريف ، د. خالد الطراولي ، د . قذلة بنت محمد القحطاني، د. عادل محمد عايش الأسطل، د - محمد سعد أبو العزم، محمد اسعد بيوض التميمي، أبو سمية، د - الضاوي خوالدية، طلال قسومي، محمد تاج الدين الطيبي، د. محمد يحيى ، د - مضاوي الرشيد، هناء سلامة، صباح الموسوي ، د- محمد رحال، د. أحمد بشير، محمد أحمد عزوز، د. الشاهد البوشيخي، عراق المطيري، إياد محمود حسين ، محمد إبراهيم مبروك، أحمد النعيمي، سعود السبعاني، رأفت صلاح الدين، بسمة منصور، محمد الطرابلسي، رشيد السيد أحمد، حميدة الطيلوش، محمد عمر غرس الله، د. الحسيني إسماعيل ، د - محمد عباس المصرى، عبد الله زيدان، رمضان حينوني، كريم فارق، سلوى المغربي، رافع القارصي، صلاح الحريري، د. نانسي أبو الفتوح، فاطمة حافظ ، سوسن مسعود، سحر الصيدلي، د. مصطفى يوسف اللداوي، د- جابر قميحة، جاسم الرصيف، د - مصطفى فهمي، محمود سلطان، سيد السباعي، أ.د. مصطفى رجب، كريم السليتي، خالد الجاف ، د. طارق عبد الحليم، عبد الغني مزوز، د- محمود علي عريقات، عواطف منصور، ماهر عدنان قنديل،
أحدث الردود
الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة