للإشتراك في خلاصات RSS بموقع بوابتي
مقالات الرأي
آخر  مقالات الراي
مقالات تقنية المعلوماتية
مقالات تقنية المعلومات
إدراجات الفيديوهات
إدراجات الفيديو
إدراجات الصور
ادراجات الصور
 
قوقل تطرح Google Trends أداة قياس منافسة ل Alexa    في أحدث ترتيب للشبكات الاجتماعية: MySpace الأول، Facebook الثاني و Orkut قوقل السادس    إصدار جديد من برنامج النسخ الإحتياطي Amanda    برامج إحصاء زيارات مواقع الواب جهة الخادم    اندماج ياهو ومايكروسوفت يثير قلق جوجل من جديد    الإصدار 9.5 من متصفح Opera: هل أضاف فعلا الجديد؟    برمجيات لمعالجة الصور على الواب مباشرة    تقنيات عرض الصور على الواب Image Gallery    مواقع عربية متميزة للسيرة الذاتية CV    بفعل الأزمة العالمية: "قوقل" تعلن عن إيقاف بعض خدماتها   
بعض من المقالات المنشورة
 
المقالات الجديدة  الأكثر قراءة   المقالات الأقدم    
 
تصفح باقي الإدراجات
 
آخر المقالات   

فضائح من داخل المعاهد التونسية على الإنترنت



كاتب المقال   المحرّر: MyPortail


         




كلنا يعرف حالة التسيب التي تعاني منها معاهدنا التونسية, ليس في هذا جديد. ولان كانت المعالجة الجذرية لهذه الظاهرة غير ممكنة, فأنه يمكن على الأقل الحد منها.

وصل الأمر أن تجرأ بعض هؤلاء التلامذة المتسيبون على تصوير مغامراتهم من داخل قاعات الدرس و من أروقة معاهدهم (الحكومية) ووضعها على الإنترنت من خلال مواقع تبادل الفيديو لكي تشاهد ألاف المرات من كل العالم, نعم تصور مشهد العبث بأستاذة داخل قاعة الدرس, أو مشهد غير أخلاقي في إحدى زوايا المعاهد بين تلميذة صعلوكة و صعلوك مثلها يصور و يكتب عليه انه بمعهد تونسي, بل و يتجرأ هؤلاء أحيانا أن يذكروا أسماء المعاهد, فيما اكتفى الأخر بذكر أنه معهد من داخل العاصمة التونسية.
نفهم أن تقع السلوكيات العبثية داخل الأقسام الدراسية, لكن التباهي بذلك على الأنترنت موضوع أخر يجب وضع حد له قبل استفحاله.

قبل أن نواصل الحديث عن مغامرات تلامذتنا الأبطال, و استباقا لما قد يجيب به بعضهم من أن هذا عادي و نورمال (و هل أهلكنا في تونس غير فئة نورمال), يحسن بنا أن نرى ماذا حصل في إحدى الدول حينما وقع حادث مماثل واحد فقط قام فيه تلميذ بالتجاوز في حق مدرسه بأن نزع غطاء رأسه, و حينما صور ذلك ووضعه على الإنترنت, ماذا حصل؟ لتعرف أولا أن هذا حصل أخيرا في الصين, انظر ماذا كان رد التلاميذ الذين مازالوا يقدسون المدرس و يعتبرون التجاوز في حقه إهانة للصين كلها:
بدأت عملية مطاردة من خلال المنتديات الصينية في محاولة للتعرف على هذا التلميذ لكي يعاقب بطريقتهم أي بتعنيفه حسب موقع شارع 89, بل و أفردوا لذلك جائزة, و نحن بالطبع لا ندعو لذلك, و لكن فقط لكي تعرف كيف قيم هذا السلوك العبثي و خاصة حينما و ضع على الإنترنت.
أما السلطات فقامت بالتعرف على الكل من خلال صورهم و فتحت تحقيقا للمحاسبة, رغم أن المدرس الصيني يبدو من خلال الفيديو رافضا لعبث التلميذ, بل و ظهر و هو يحاول أن يفرض النظام, عكس ما ظهر - لللأسف- من الأستاذتين التونسيتين التين ظهرتا في مشاهد فيديو صعاليكنا التونسيين, إذ لم تمانعا في ارتكاب الفوضى بل و التشجيع عليها.
و لنمر لوصف بعض لقطات الفيديو المؤثرة.

أولا نعتذر على عدم إعطاء روابط مشاهد الفيديو هذه, فنحن لازلنا نحترم المعهد و المدرس و نرى أن لهما قدسية, و لا نريد أن نجعل من الأستاذتين بطلتين لمهزلة شاركتا فيها, إذ يجب أن نحسن الظن بهما, فلعلهما لم تملكا طاقة التصدي لصعاليك تسلطوا عليهما, أما لقطات الفيديو الأخرى المتعلقة بتلميذات, فنحن نمتنع عن إعطائها احتراما لأوليائهن, تخيل لو أن أحدهم وجد ابنته في مقطع فيديو وهي تقوم بتقبيل آخر في احدى الزوايا. على أن من يريد أن يبحث في الأنترنت باستطاعته التأكد مما نقول, و سيجد مقاطع الفيديو هذه.

هناك الكثير من المقاطع المصورة في أروقة المعاهد, جلها معاهد من داخل العاصمة, و يظهر أن أحدها صور قرب إحدى المعاهد بنابل.
في بعض المقاطع ذكر اسم المعهد و هو معهد حكومي وسط العاصمة ذو صيت سيئ على ما يبدو.
في إحدى المقاطع انتصب أحد التلامذة الصعاليك يصور مؤخرة زميلته و هي محشورة داخل سروال دجين, أما هي فكانت تتضاحك وهي تبدو مستمتعة بتصويرها, ثم تبدو كمن تمانع بعد ذلك, و تتهرب.
في مقطع آخر تقوم تلميذة بعملية تقبيل مع تلميذ في إحدى الزوايا...

و إن كانت هذه المقاطع سيئة و غيرها لم نذكره, فإن الأسوأ هما مقطعين ظهرتا فيهما أستاذتين:
في إحدى المقاطع نسمع التلميذ البطل يردد أغنية داخل قاعة الدرس, ثم تظهر لنا القاعة كاملة بمن فيها (يظهر أن الصعلوك كان منتصبا في أخر القاعة) و حينما تأتي الأستاذة الى أخر الصف على اليسار, يقترب منها مرددا (هذه بروفتي, هذه بروفتي) أي هذه أستاذتي, و كانت الأستاذة منكبة حول أحد التلاميذ, فتقدم التلميذ (لم يكن هو من يقوم بالتصوير), و أدار يده حول ظهرها / كتفها فانتصبت, فأكمل إدارة يده حولها, و لم تبد هي في المقابل ممانعة فعلية في أن يقوم بعملية الضم تلك !! (إما أن تكون هذه الأستاذة من المناديات بتحرير المرأة ذوات "اسبري لارج" أو أنها كانت خائفة لا تستطيع صد التلميذ), فتقدمت منها الكاميرا و تكلمت كلمات ختمتها بشكرا شكرا بالفرنسية, كمن كان يشارك في برنامج تلفزي, و يظهر أن هذ الأستاذة مدرسة لمادة الفرنسية.
في إحدى المقاطع الأخرى, نفهم أن الحصة تتعلق بالتربية التقنية, بل و يتعلق الأمر بيوم امتحان, تنتقل بنا الكاميرا في جولة كاملة داخل القاعة مارة بالتلاميذ فردا فردا, و تنتهي عند مكتب الأستاذة التي و يا للعجب لم تظهر أي حد من الممانعة, بل أظهرت لنا بنفسها الأوراق (التي نفهم أنها أوراق الامتحان) و هي موضوعة فوق مكتبها, و قامت بتوريقها, و كان تصرفها يعطي الانطباع أنها لا ترى في ذلك أي حرج, أو كمن كان يتعامل مع برنامج تلفزي, و تعيد الكاميرا الانتقال بحرية في القاعة بين التلاميذ بما يعطينا فكرة على انعدام الحد الأدنى من الإنظباط داخل فصل دراسي, ناهيك في يوم امتحان.

المشكلة الأكبر أن بعض هذه المقاطع (صور التقبيل أو صور مؤخرة التلميذة و هي محشورة في السروال) يمكن أن تصنف من قبل محركات البحث على أنها لقطات جنسية (وهي في الحقيقة كذلك) و تصور حينما يقوم أحدهم بالبحث عن المواقع الجنسية فيظهر له معهد تونسي بقلب العاصمة.
إنه مما يرفع من صورة تونس و لا شك !!.

وتفسير ذلك أن بعض المحركات تعتمد في البحث عن الصور على مبدأ التعرف الآلي على الصور, و هذا المبدأ يرتكز على التغذية الجزئية بمقاطع من صور, يقوم المحرك بعدها بمحاولة التعرف عما يشابهها من صور أخرى, فجزئية القبلة في حدها الأدنى الأوسط من الصورة موضوعنا مثلا يمكن أن يكون مماثلا للقطة أخرى أكثر كارثية, و هكذا تصنف النتائج, خاصة إذا ارتبطت بكلمات مفتاحيه مناسبة.


نكتفي بنقل هذا, و نرجو أن نأخذ العبرة مما فعلته الصين في معالجة مثل هذه الحالة.

rue89



 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

تونس، فساد، تغريب، شباب، علمانية، فيديو،

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط
 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 30-05-2007  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
الردود على المقال أعلاه مرتبة نزولا حسب ظهورها  articles d'actualités en tunisie et au monde
أي رد لا يمثل إلا رأي قائله, ولا يلزم موقع بوابتي في شيئ
 

  19-01-2011 / 22:49:58   اخوكم في الله
رويدا رويدا

الطاغية فرعون تونس وحاشيته على راسهم الحجامة اي الحلاقة قد ماتوا ببطء وزالوا وسيموت حالا من هو مثلهم وتتحرر تونس بجامعاتها معاهدها مدارسها مساجده اداراتها الخ ووووو
النصر والبقاء لتونس وفرسانها
تحيا مدينه سيدي بوزيد تحيا والدة البطل الشهيد البوعزيزي

  17-09-2010 / 23:10:26   ادهم
الرجوع الى الدين هو الحل الوحيد لانهاء هده الفوضى

انا لا تشجع على هذا التسيب و هذه الاعمال اللا اخلاقية و لاكن من زرع يحصد بما ان الدين انعدم في البلاد فكيف تريد للشباب ان يكون كل هذا بسبب العلمانية و بسبب الحرب الضارية على الدين

  2-01-2010 / 13:40:43   abonoran
حسبي الله و نعم الوكيل

لن ينصلح حال هذه الامة الا بماصلح به اولها يجب تعليم التلاميذ و التعاليم الدينية التي تحثهم على احترام المدرس و الاخرين والعبء الاكبر يقع على البيت اولا و كلكم راعي و كلكم مسئول عن رعيته و نسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يصلح شباب الامة و ان يهديها الي سبيل الخير و الرشاد انه القادر على ذلك

  29-09-2009 / 14:07:14   lazhar
نقد

المعاهد التونسية أصبحت دور بغاء سرية.

  18-06-2009 / 21:16:56   الحق


انا لم افهم لماذا هذا الكلام على تونس, تونس مثل اي دولة في العالم او في العالم العربي فيها الصالح و الطالح و اكاد اجزم ان اغلب المتداخلين لم يشاهدوا الافلام التي يتجادلون حولها يا اخوة يبدوا انكم لم ترو افلام اللوطيين و السحاقيات في الخليج و الدعارة في مصر و لبنان و سوريا اذهبوا مثلا الى احد مواقع تبادل الافلام واكتب العراق مثلا و ستجد ما يرعبك هل هذا يدل على ان العراقيين كلهم هكذا طبعا لا و هذا ايظا بالنسبة للدول العربية الاخرى .
كل بلد لديه من الهموم ما يكفيه يكفينا مزايدتا على بعضنا البعض فانا شخصيا تعبة من هذه التفاهات ما علينا الا ان نصلح هذه الامور ان استطعنا و الله هو الذي سيحاسبهم .

  22-01-2009 / 09:26:56   حنبعل
الاخ المغربي

اريد فقط توضيح نقطة، ليس دفاعا عن تونس ولا تشهيرا بالمغرب فهي عزيزة علي و لي فيها احبابي و زرتها عديد المرات،المغرب يا اخي و للاسف الشديد الوجهة الاولى للسياحة في العالم و هذا حسب المنظمة العالمية للسياحة و كل زائر للمغرب يتاكد من هذا وان كانت مهنة الدعارة لايخلو منها مكان و لا زمان لكن اللوم يكون اكبر على المغرب الذي يحكمه من يدعي انه سليل آل بيت رسول الله ويسمح بهذه الفاحشة بل يتجاوزها و يجعل من المغرب عاصمة المخدرات في افريقيا و العالم العربي في حين يحكم تونس منذ الاستقلال نظام علماني لا يدعي الانتساب اآل البيت وهذا الفرق وما عدا ذاك فكلنا في الرذيلة عرب.

  21-01-2009 / 11:20:53   تونسي


الفضائح بكل بلدان

  21-01-2009 / 07:15:20   ابو سمية


الاخ علي السلام عليكم

لا اختلف معك كثيرا، وقد قلت لك اني لم اقل ان تونس بلد ملتزم بالاسلام، بل هي اكثر البلدان بعدا عن الالتزام بالدين، وهي بلا شك تتجاوز المغرب في ميدان محاربة الاسلام والعمل على تغريبه

وكل ما قلته انت على تونس صحيح

ولم اقل ان بتونس علماء، كان هذا قديما، اما الان فلا احد يقول بذلك الا وسائل الدعاية

هذا شيئ متفق عليه ولا تتناطح فيه عنزتان كما يقال

واما يدور الحديث عما ليس متفقا فيه، من ان وجود من يدعون علماء واحزاب اسلامية بالمغرب والاردن مثلا، لم يمنع من تواصل الواقع العفن، مما يطرح اسئلة حول جدوى وحول مصداقية هذه الاطراف التي توصف بالاسلامية

  20-01-2009 / 20:57:09   علي احمد المغرب
قبل ان اكون مغربيا فانا مسلم وعربي

انا ايها الاخ التونسي المتعصب لتونسيته لم اتطرق للاسلام في تونس ولا احب ان اتحدث بالاطلاق عن موضوع اكبر حجما من ثقافتي المتواضعة فالاسلام كما قال الرسول علية الصلاة والسلام جاء غريبا وسيعود غريبا فطوبى للغرباء.ولا ادعي باننا في المغرب اكثر تشبثا بالاسلام اكثر من اخواننا في تونس.وقضية التحامل على الاسلام بهذه الطريقة او كما جاء في ردك بان الاردن والمغرب والسعودية هي اكثر الدول من تدعي الاسلام فهذا رايك ايها الاخ .وكون المغرب من اكثر الدول المنتجة للسياحة الجنسية في العالم هنا اقف واقول بان تونس هي الرائدة في هذا المجال. ومن تونس تعلم الاوروبيون كيف السبيل الى دول اخرى وكان المغرب هو المحطة العربية الثانية لذلك اذن هنا اجماع باننا على قدم المساواة في هذا المجال. وانا كمواطن مغربي عربي العن الانظمة العربية من المحيط الى الخليج لانها هي السبب في تردي الاخلاق باوطاننا . هل فهمت القصد ام انك لا تملك ثقافة سياسية تؤهلك لمناقشة هذه الامور التي ولا شك تشكل خطرا عليك في سياق قمع الحريات بالوطن العربي ؟.. اعتقد بان من يحكمنا هو الذي فتح المجال لهذه الثقافة الجنسية لكي تنخر جسد الامة والاسرة المسلمة.. لانها تبقى في جوهرها من السياسات المستوردة من طرف الانظمة لارضاء من يقودهم ويملي عليهم سياسة التعامل مع شعوبهم هذه الشعوب وللاسف التي انساقت وراء البهرجة وكل الثقافات المستوردة وانسلخت عن هويتها وابتعدت عن دينها واخلاقها حتى عاد كل من تمسك بخيط النجاة الديني ارهابيا ومتطرفا ومنبوذا والمواطن الصالح هو من يتبع ثقافة الهيبهوب والتشويكة وتمزيق سرواله وصباغة شعره لكي يقال عنه وللاسف بانه متحضر ومساير للركب الحضاري وهذا منراه عنكم في تونس كما عندنا بالمغرب والجزائر وليبيا وسائر الدول العربية الا قطاع غزة فقد حاولت جاهدا ان ارى شابا واحدا في مثل حالات شبابنا لكن ومع كامل الافتخار رؤوسهم ملئى بثقافة المقاومة والتشبث بالارض.. والايمان الكامل بان الانسان يحيا بثقافته لا بثقافة العدو.. فالسياحة الجنسية في بلدي لا ولن انكرها وهذه جراة مني كمواطن مغربي.. فهل لك الجراة ان تدعي بان تونس هي جزء لا يتجزا من الانطمة الذيلية والعميلة لاسرائيل وامريكا وبالتالي المساهمة وبشكل كبير في نشر ثقافة الهيبهوب والسياحة الجنسية ام انك لن تتخلى عن عقليتك المتحجرة وتقول بانكم رائدون في مجال تخرج العلماء وحينها لن يبق لي الا ان احزم حقائبي واسافر الى تونس لاتعلم الدين هذا بشرط الا ارى في شوارع تونس ما يخل بالادب والحياء .. وان امر في الازقة دون ان ارى الفتيات وهن شبه عاريات.. ان كنت تضمن هذا فلا بارك الله في وطن لا يحمي شرف ابنائه...

  19-01-2009 / 08:32:39   ابو سمية
بل أشد البلدان توظيفا للإسلام هي الممالك: السعودية والمغربية والاردنية

الاخ علي احمد السلام عليكم

لم ارد ان اعلق عليك في مداخلتك الاولى، لاني رايتها مشبعة بسوء الفهم، وها انك ابيت الا ان تواصل ردك بنفس القدر من سوء الفهم

اريد ان اوضح فقط شيئا واحدا:

لم اقل ان تونس بلد ديموقراطي ابدا، ولم اقل ان تونس بلد نموذجي في الالتزام بالاسلام، ولكنني قلت من كان بيته من زجاج فلا يجب ان يرمي الناس بالحجر، بمعنى ان الذي يعيش النفاق ويقبل به كوسيلة لتكريس الواقع ببلده من خلال ظاهر الالتزام بالاسلام،ـ فلا معنى لان ياتي لنا بتونس ويعطينا دروسا في الإلتزام بالدين، والا فانظر ماذا حل بالمغرب من سقوط حيث يصنف من الأوائل في السياحة الجنسية على مستوى العالم، رغم وجود طابور طويل ممن يسمى "علماء" واحزاب تقول عن نفسها أنها اسلامية، وهي ليست الا ديكور مكمل للمشهد السياسي.

وقلت نحن بتونس عارفون باننا اكثر الشعوب الاسلامية بعدا عن الالتزام بدينها، واننا ضحايا لمعطيات تاريخية، نحن التونسيون اعرف الناس بها، وان من التونسيين من يحاول ان يغير هذا الواقع.

وقلت ان اشد البلدان استغلالا للدين وتوظيفه كأداة لتكريس الواقع العفن هي المملكات السعودية والاردن والمغرب، وهي تسرف في توظيف الاسلام لمصلحة الحكام حدا شوه ديننا العظيم

هذا هو كل الموضوع

  18-01-2009 / 22:55:25   علي احمد المغرب
هل وصلنا قمة الوعي؟

الى كل عربي مكتوي بنار القمع داخل وطنه اقدم هذا السؤال هل نحن فعلا بلغنا ما نتوخاه من الوعي وهل اصبحنا نملك الجراة لنقول لا لمن يحكمنا وهل لدينا القدرة على التغيير؟ نعم اننا اليوم نمتلك هذه الجراة ولكن كيف السبيل الى تفعيل قرارات الشعوب نحن في المغرب كما في الجزائر وتونس وليبيا ومصر وموريتانيا وكل الوطن العربي قلنا لا للعدوان على غزة الصامدة وكلنا قررنا مقاطعة المنتوجات الامريكية والاسرائيلية والدانماركية والنرويجية حرقنا الاعلام الاسرائيلية والامريكية ولكن ودون نفاق هل منا احد لم يستعمل منتوجا يهوديا ببيته؟ اليو بل خلال العدوان على غزة ..الموضوع الذي اريد ان اثيره هنا هو الديموقراطية بالوطن العربي ..فما زال الوضع كما هو وما زال الحكام في الوطن العربي يتربعون فوق رقبة الشعوب بالوراثة فلا ديموقراطية ولا هم يحزنون..وما دامت هناك احزاب واشباه احزاب فلن ننعم يوما بالديموقراطية.. انظر اخي العربي الى امريكا.. حزبان لاثالث لهما.. والشعب يتمتع بما يريد من ديموقراطية. وحكامهم يقبضون بيد من حديد على رقبة حكامنا لنرى اليوم المواقف المخزية لهؤلاء ازاء قضية كل العرب والمسلمين.. وقلوب الشعوب تتفتت ازاء هذه المواقف .. لنرى احدنا يطلع علينا من خلال هذا الجهاز ويتغنى بديموقراطية تونس .. بالله عليك ايها الاخ راجع تاريخ البلاد العربية قطرا قطرا وحاول ان تسمع النقد البناء ولا تنجرف وراء العاطفة او النزعة الاقليمية وتقول انا واخي على ابن عمي ..وانا وابن عمي على الغريب.. عليك ان تستحي من قول وجود الديموقراطية بتونس او في اي بلد عربي اخر ..وانا الذي اكتب اليك هذه السطور المتواضعة انفي جملة وتفصيلا ان يكون بلدي المغرب ديموقراطيا الا مع الحكام انفسهم وابناؤهم فهم يمارسون الديموقراطية بالتناوب على اكل اموال الشعب المغربي ومنطلقي في هذا كون المغرب اول بلد منتج ومصدر للفوسفاط في العالم وما ادراك ما الفوسفاط.. انه الاورانيوم والفوسفور و........ والقنابل التي فتكت باخواننا بغزة..يعني ان من نصدر له رزقنا هو العدو الصهيوني كما ان اول مستهلك للبترول العربي هي امريكا التي تفعل بنا وفينا ما تشاء .. فهل فهمت ايها التونسي المتعصب ام انك واحد من ابناء الحكام الذين ياكلون اموال الشعب بالباطل...؟؟؟؟ اتمنى ان الا اكون قاسيا معك بقدر ما انت قاس على الشعب الاردني والمغربي والسعودي.. ولك مني خالص التحيات ىالشعبية العربية الخالصة ..اخوك علي من المغرب..

  17-01-2009 / 23:39:26   علي احمد
تونس او الاردن او امغرب او السعودية

سؤالي الى الاخ من تونس كيف احساسك وانت ترى غزة تحت النار؟ ستجيب طبعا انك تتالم وكيف سيكون شعورك وانت ترى الشعب المغربي تحت نار اسرائيل؟ بل كل شعوب الوطن العربي الا شعب تونس؟ل تنافق وقل بانك ستكون سعيدا للغاية لاننا نحن مغاربة واخرون اردنيون واخرون سعودين والكل يستحق الابادة لان حكامهم ملوك من سلالة النبي محمد عليه الصلاة والسلام لذلك فستكون انت اول من يقول لاسرائيل ما قاله المجرم حسني مبارك لا نريد من حماس ان تنتصر في الحرب وستقول انت لا نريد لهذه الشعوب ان تعيش لان حكامها ملوك.وماذا بعد؟ عش يا اخي ديموقراطية بن علي التي تقمع حرية التعبير وما الصحافة الا جزء من هذه الحرية وعش حرية مساندة غزة دون ان تتدخل الة القمع لتجبرك على الفرار الى حيث لا تدري من الواضح انك لا تتابعالفضائيات ولا تتابع الحريات العامة في العالم ولا تدري حتى التصنيف العالمي في حقوق الانسان لبلدك تونس ابحث عن هذه الاسئلة وعندئذ سنفتح مجال النقاش ان كنت تملك الجراة الادبية دون تعصب او مغالاة

  12-01-2009 / 12:23:48   تونسي


قلت الصواب أخي محمد الجرايدة

  11-01-2009 / 12:37:30   محمد الجرايدة
الى أبو سمية

مع احترامي للشعب العربي المكافح المذلول

فأنت بالاصل (....) حاقد على الأردن والمغرب والسعودية

دولتكم دولة سياستها غربية

لحد الآن لم يمنع الحجاب في الدول العربية

المرأة تستر حالها أو تبيع حالها اشي بيرجعلها

مش زيكو الحجاب ممنوع المرأة التي تلبس الحجاب منحطة عندكم

وبعدين كلنا للأردن والأردن النا

والله يحفظ جلالة سيدي الملك عبدالله الثاني
سليل الدوحة الهاشمية

  4-01-2009 / 16:08:25    ابو سمية
من كان بيته من زجاج فلا يرمي الناس بالحجر

لا يامحمد الجرايدة من الاردن، تسخر من التونسيين إذن، وهل تعيشون أنتم إسلاما أحسن من التونسيين، وهل تطبقون أنتم إسلاما كما تتصورون؟

لا شك ان فضائح شبابكم بالاردن بالجامعات والمعاهد (انظر مواقع تقاسم الفيديو كمثل)، ستكون دليلا على معرفة اكبر بالإسلام من التونسيين

وعلى اية حال، تونس لم تزعم ريادتها في امور الاسلام لاعتبارات متعددة لا قوة للتونسي بردها، والتونسيون اول من يرفض واقعهم المتردي، وليس التونسي في حاجة لان يتلقى دروسا في الاسلام ممن هو اصلا في حاجة لتلقي الدروس.

ولكن ماذا نقول عمن يزعم انه يحكمه سليل بيت النبوة، في حين انه اشرّ الحكام العرب خيانة، حيث تكونت مملكتكم من خلال دعم بريطاني، ثم ان التواطؤ مع الغرب ضد قضايا المسلمين وبالتحديد مع "اسرائيل" كانت السمة الرئيسية لحكامكم على مر تاريخهم المعاصر، وما امر وشاية ملككم السابق لاسرائيل بخبر الهجوم العربي أو تواطؤ ملككم لضرب العراق ووضع تراب الاردن تحت تصرف القوات الامريكية لاحتلال هذا البلد ذي الأيادي البيضاء عليكم ببعيدة ايضا، والدلائل على خيانة حكامكم اكثر من ان تحصى..

وحسب الواحد للتذكير بأمر الذل الذي تعيشونه بمملكتكم، كونكم ترضون الركون للعبودية وتستمرؤون التلذذ بها، ألستم ترضون الذل والاستعباد لأحدهم يزعم أنه سليل بيت نبوة ، وتكادون تقدسونه بكرة وعشيا (ولنفترض جدلا انه سليل بيت النبوة فعلا، هل يحق له ان يستعبد الناس اعتبارا لهذا المبرر وهل استعبد النبي صلى الله عليه وسلم الناس؟)، فبئست العبودية التي تعيشونها، وهي عبودية لا يجاريكم فيها الا نظرائكم بالمغرب والسعودية

فهنيئا لكم يا ثالوث الذل والاستعباد بواقعكم، وهنيئا لكم الاسلام الذي تعيشونه والذي هو اسلام تبريري يستعمل لتمرير الواقع وتكريس الذل، ولا علاقة له بالاسلام الدين السماوي الذي جاء لإخراج الناس، من عبادة العباد لعبادة رب العباد وحده، اما انتم فتعيشون واقع العبودية للعباد بطيب خاطر وتقولون ان ذلك من الاسلام، وما هو من الاسلام

  4-01-2009 / 10:52:58   محمد الجرايدة المفرق
لا حول ولا قوة الا بالله

انتو بتعرفوا الإسلام يا شعب تونس


الله أكبر

الأردن

  6-11-2008 / 13:36:16   غست
كل واحد وشنو يارا

اندك حق ، لكن ، ليته الشبب يفهم هل كلام

  4-09-2008 / 18:39:28   الدلاجي
مجرد رأي

فينو المشكل ما دمنا في بلد ديمقراطي مثل تونس الخضراء

  11-08-2008 / 11:15:13   فاتن


يؤسفني و يؤلمني جدّا أن نصل في بلدنا تونس إلى مثل هذا المستوى الأخلاقي المتدني، من دون محاولة التدخل و إرساء قيم أخلاقية حميدة بمجتمعنا

  25-10-2007 / 19:49:06   samir


هذه فيديوهات يوجد اكثر منها في الواقع

يظهر انكم لا تدرون ماذا يدور احيانا ببعض المعاهد

  27-06-2007 / 11:12:30   nabil


Quels jeunes de la Tunisie future !!

  21-06-2007 / 19:12:04   nouri


Mr tarek, tu te trompes du sujet certainement.

Quelqu'un a évoqué la gueurre ici ?

  21-06-2007 / 18:03:26   Tarek


on va tous mourir un jour
alors faites l'amour et pas la guerre :D

  10-06-2007 / 10:11:18   ali -n


Quel blog ?
ces vidéos existent sur les sites partage vidéo et non des blogs

  9-06-2007 / 20:53:26   fatma


quelqu'un peut il me donner le lien pr ce blog?

  8-06-2007 / 17:35:20   leo


je vois que votre discssion a pénalisé ces actes dites extrémistes, beaucoups d'entre vous ont pénalisé l'éxagération.
moi, je pense que c'est un phénomène de société, il y a un abus de liberté chez les jeunes qui est une conséquence direct d'une sexualité revoltante et mal comprise.
vous devez comprendre que nous vivons dans une société de communication, tout est accessible et les supports ne manquent pas, le sexe est devenu une monnaie courante, la tentation est grande et pas moyen de contrer ce fléau..
il inpensable de demander à un jeune de tout simplemnt laisser tomber ces aventures de découverte à cause de moeurs qui n'existe plus..
changeons de stratégies..agissons plus logiquement

  7-06-2007 / 09:20:47   Abdou


On a tous vu à propos cette vidéo sur un blog tunisien.
il faut dire que c'est tout le système qui a été mis en cause.
c'est vraiment désolant

  4-06-2007 / 15:10:30   رضا


ترى أن هذه المشاهد عادية و تدعونا أن نحمد ربي:
ما دامت هذه هي الأراء لدينا في تونس فلننتظر كوارث أكثر, و الأن نجد تفسيرا لذلك الرجل الذي قبض أخيرا على ابنته متلبسة بالزنا, و في مركز الأمن أتدري ماذا قال لابنته حين وقع استدعائه؟ قال لها لماذا كل هذه الفضائح, و نحن لدينا استيديو / حجرة مستقلة, لو قلت لي لوفرت لك تلك الغرفة !!!
يعني هذا الرجل / الديوث لا مشكلة له مع زنا ابنته. و لكن مشكلته مع الفضائح التي انجرت عن كشف ابنته, بل هو مستعد أن يوفر لها غرفة لتزنى
أمثال هؤلاء هم من يقولون أن اللقطات المذكورة في المقال عادية.

  4-06-2007 / 13:49:37   mohamed


waw , a voir la discu , on dirais on tourne des films X aux lycees, j'ai vu les video en question et je pourrai vous passer les liens si vous voulez , je pense que vous exagérez avec ces commentaires basé sur une description exagéré des video , certes , ces vides ne sont pas apprécié mais faut quand meme pas dramatiser, ce sont des jeunes et la scociété d'aujourd'hui a des percussions trop negatives sur leur facon de se comporter au lycee et par rapport a ce qui se passe a l'etranger dans les etablissement scolaires de viol des fusiallade ect ect donc on reste quand meme dans un meilleur niveau , donc taisez vous we7mdou rabbi

  2-06-2007 / 11:16:09   sam


j'ai pu revenir sur les idees cotées sur ce sujet et je vous avoue que je suis encore bouche B. les uns qui ne trouvent de raisons de ne pas faire que parce qu'on est mesulmans( malgré qu'il y a milles et une raisons autres que la religion, je cite une higiene de vie, la proproté...) et les autres qui disent que 'C NORMAL' et on utilise des mots tres littéraires, comme quoi on est cultivé pour appuyer des propos ' SALES'. je suis desolée...
je ne suis en train de critiquer personnes( qui est un propos purement Tunisien : cherher toujours a humilier), mais je pose ma facon de voire.
personnellement, je suis contre toute ces conneries qu'on diffuse sur le Net, je suis contre qu'un jeune , un enfant plutot, dans la peau d'un jeune touche, embrasse, et ose filmer des parties, meme un simple fessier, que je trouve encore que c'est intime.
J'ai pu regarder notre nouvelle generation qui arrive, sans frontieres, sans limite, et j'ai pitier d'eux, ils sont affolés ne sachant pas ou aller, ca leur manque un pere severe, et une mere qui existe , et en meme temps ils sont bourrés par les CLIPS soit disant Arabes, et Star Academie( cohabitation mixte, ki entre dans la culture) et milles et une choses.

avant, la fille etait pudique, je n'ose pas mettre d maquillage devant mon pere meme aujourd'hui. ce ki fait qu'elle etait carrement vénérée, un tissu en soie qu'on doit prendre soin. aujourd'hui c l'incarnation de la '' trotteuse'', et je suis desolée. le garcon etait avant plein de virilité, ceux ke je voie aujourd'hui c de simple travestis, et s'amusent a traiter les filles d' impropre, la preuve, la sexualité incomprise qui se developpe de plus en plus, publiquement.

retournant a nos racines, on aura plein de profit...

bien a vous.

  1-06-2007 / 18:32:06   MyPortail


Merci Sihem de votre réaction, on l'a dit dés le début, les gens de type "esprit large", qui se permettent à tout, l'article ne les concerne pas. Nous nous adressons plutôt aux gens qui donnent encore un sens à des valeurs comme "CHRAF", "HICHMA" et "AIB".. Ces derniers n'acceptent pas que leurs filles soient touchées, encore moins qu'elles soient baisées !!

  1-06-2007 / 17:44:49   nabil


Sihem, à votre avis ça est exagéré, ce n'est pas étonannt des parnets comme toi !!

Ces garçons ne font ça que par ce que leurs parnets leur permettent ceci. Ta fille si elle baise un garçon, c'est normal !!.
Le problème sont les parnets comme toi !! ARAB JRAB!!


  1-06-2007 / 17:44:34   sihem


bonjour,
autant que mère d'une fille (13 ans ), en lisant cet article j'ai été très inquiète
finalement j'ai pu regarder sur le site, ses sequences ,franchement je trouve ques ces propos sont très exagerés et son jugement est injuste et non soncère que dieu le pardonne.
sihem

  1-06-2007 / 11:58:28   mannou


je ss tunisienne :-(( vraiment ça fait honte d'apprendre que dans des lycées tunisiens se passe de telles choses contre notre religion et nos principes comme arabes mesulmans.. et le pire c'est que ces conneries sont publiées sur le net :-/
vraiment je suis désoléééééééééééééééééééééééééééééée :-((((

  31-05-2007 / 11:14:46   selmi


A sonia et Sfia,

Vous les gens de types "c'est normal", vous êtes les causes de nos catastrophes en Tunisie.

ce que font ce sjeunes est plus que SAOULOUK, ce mot est peu pour ce qu'ils font

  31-05-2007 / 11:08:08   MyPortail


Ecoutez Sonia,

Si vous voyez qu'une fille qui se permette de baiser un garçon est une affaire simple (ce que vous laissez entendre), alors là, je vous félécite de votre esprit large !! et l'article ne vous concerne pas.

En tout cas, shématiquement il ya deux camps en Tunisie: les gens de type "esprit large" qui se permettent pratiquement à tout, et banalisent les choses les plus catastrophiques, et une autre catégorie, qui se réfère à des critères claires et fixes pour juger les comportements, ces critères qui sont tirées de notre religion l'Islam.

  31-05-2007 / 10:42:01   Sonia


L'auteur de l'article semble choqué du contenu de ces vidéos et s'interdit de les diffuser soit-disant par pudeur. En même temps, il ne se gêne pas d'en décrire le contenu avec détails. La censure de l'image en devient plus que frustrante. Heuresement, une petite recherche sur youtube.com avec les mots clés tunis et lycee nous renvoit en deux clics trois mouvements aux vidéos citées..
L'auteur semble s'offusquer à outrance d'un baiser au lycée. Il va jusqu'à traîter les jeunes de voyous (so3louk) comme si la MORALE était un monopole qui doit nous être dicté par de sages penseurs illuminés. Entre la réalité des moeurs tunisiennes et ce que l'auteur semble croire, je vois un océan de vide et d'incompréhension...
Bonne journée à toutes et à tous :)

  31-05-2007 / 09:17:19   MyPortail


مع احترامي لرأيك صوفية, إلا أني لي الملاحظات التالية:
- ما تقولينه هو ما يسعى نمطنا المجتمعي القيام به, و قد أثبت فشله في إيجاد جيل سليم.
- نحن لم نرد أن نتشعب في الموضوع, و إلا فأن العوامل التي تحيط بالشاب نفسها في حاجة للإصلاح, و كلنا يعرف أن أكثر الأنحرافات و التسيبات يقوم بها شباب الفآت ذات المستوى الإجتماعي الميسور, و هم من يرددون أطروحات من مثل ما تقولين.
- نعرف أن الحل يجب أن يكون أشمل, إذ حسب ما نرى في مجتمعنا التونسي, فأن نسبة كبيرة من الأولياء أنفسهم في حاجة أن تعاد صياغة سلوكياتهم.
- و أخيرا أوافقك على أن كلمة صعلوك غير ملائمة, و لكن لا أوافقك أنها كثيرة علي أمثال هؤلاء الشباب,, و لعل الأصح إطلاقه على أمثال هذه السلوكيات هو : فاسق, منحرف, سفيه, غر

  31-05-2007 / 08:30:44   sofia dupont


Bonjour

je ne vais pas défendre ce que ces ados en fait parce que c'est vrai c'est impoli
mais ce que vous a avez dit est plus grave. en fait, il ne s'agit pas de "so3louk"...
ce sont des vocabulaires qu'on ne les utilise pas avec les jeunes.
au lieu de chercher à pénaliser ces enfants, essayons de voir pourquoi ils ont fait ça. c'est un problème qu'il faut le traiter du fond. il faut analyser son environnement familial et puis proposer des solutions

la punition n'est pas toujours bonne. il faut qu'on recours à la communication dans de tels cas

  1-06-2007 / 18:21:21   sam


je suis tres heureuse qu'il y a une personne qui realise que le peuple Tunisien va de pire en pire, on est en train de perdre tout timbre qui fait notre identité. merci pour l'article, malgré qu'il fait rougir de honte et de rage.
 
 
 آخر الردود المنشورة بالموقع
باب تقنية المعلوماتية
باب الفيديوهات
اة لو كلنا نستوعب هذه الكلمات ما اصبحنا بهذا المنظر ((خائفين على الدنيا))...>>

أنا دخت عشان النشيد دا نفسي الاقيه وتقريبا هو دا اللي بدور عليه نفس اللي انا عاوزاه ف العنوان وبشغل مش راضي يشتغل ابدااااااااا ..... فين النشيد :( انت...>>

كلي بقلي انو انا صوتي حلو بس نفسي اشارك بطيور الجنة بليز نفسي اشارك
ردو علي بليز
انا عمري 12 سنة...>>


كلي بقلي انو انا صوتي حلو بس نفسي اشارك بطيور الجنة بليز نفسي اشارك
ردو علي بليز...>>


بارك الله فيكم نرجو اضافة اناشيد عن بلاد الشام...>>

مرحبا ياحلى قناه في العالم ممكن تذبت لقبي كوكو...>>

بالله عليكم انتو بدل ماتنادو الناس الى نبذ الطائفية والعدوانية والتوحيد بين المسلمين تزرعون البغض بينهم والقتل الله اكبر على كل واحد يحاول زرع الفتنة ...>>

الله ينور عليكي...>>

اقول كلمة في هدا الايام انتشر الفساد ضاع الشباب بسب اختفاء الايمان واقول اخر كلمة وزالموت يلحق بنا الوعد الوعد القيامة...>>

اني من الوطن العربي عمري 12 سنة اني بنت بس داخلة باسم ولد اتمنى الحرية تتحقق بالوطن العربي في سوريا والعراق و كل دولة بالوطن العربي اني اتمنى اتعرف عل...>>

باب المقالات
جانبك اصواب في ما قلت عن السيد أحمد البدوي .

اعلم أن اصوفية لا ينشدون الدنيا و ليس لهم فيها مطمع فلا تتبع المنكرين المنافقين من الوها...>>


أعلم أن تعليقك مر عليه سنين، كان عليك بزيارة طبيب نفسي فتعليقك يدل على أنك مريض ، ويحمل تناقضات تقول أنها عاهرة و جاءت لتعمل في الفندق ؟؟؟ عاهرة وأجبر...>>

تم ذكر ان المدخل الروحي ظهر في بداياته على يد شارلوت تويل عام ١٩٦٥ في امريكا
فضلا وتكرما احتاج تزويدي ب...>>


الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

تحميل برامج مجانية