تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

صراع المرجعيات العربية الإيرانية من يقصي من

كاتب المقال ايمن الهلالي - العراق    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


لماذا صراع المرجعيات ؟ ولماذا يكون أحد الأطراف إيرانياً ؟ ولماذا السيطرة في أغلب الأحيان للمرجعية الإيرانية ؟ وهل ينتهي هذا الصراع الذي بلغ أوجه ؟ وهل له جذور تأريخية ؟ ولماذا الإقصاء للمرجعية العربية ؟ أسئلة يتبع بعضها بعضاً لمن يرغب في الولوج في أحد أهم أسباب الأزمات في بلادنا ، وقد يجيب الباحث لأول وهلة إنها مسألة طبيعية لاختلاف المصالح الشخصية لأن المراجع هم من البشر وتشملهم القوانين البشرية من الخضوع للغرائز والرغبات وتأثير النفس والهوى والشيطان ، وقد يكون الجواب أن الصراع ناتجاً عن الاختلاف في ( الفتوى ) وما يتوصل له المجتهد من رأي وموقف ، ويمكن أن تكون الإجابة لاختلاف الرؤية والمنهج في النظر للأشياء بحسب المدارس التي يتخرج منها المجتهدون ، وقد تصل الإجابة إلى ارتباط المرجع بسلطة ما كأن تكون دولته التي ولد فيها فهو ينحاز لها بشكل طبيعي لا إرادي ، وأيضاً ممكن أن يكون بسبب الانحياز ليس بشكل طبيعي نابع من حب الوطن بل يكون انحياز عن قصد مدروس ومعد له ويمثل منهجاً مخطط له ، وقد يكون الارتباط بدولة أخرى من الدول الكبرى من حيث يدري المرجع أو من حيث لا يدري فهي التي تسيره وتدير أموره عن بعد بدون أن يتعرف على ذلك الناس .

ونحن نزعم أن كل من هذه الأسباب ممكن أن تتواجد ولا مانع من تواجدها ما دام المرجع إنساناً غير معصوم عن الخطأ ، ولكن أكثر هذه الأسباب طغياناً هي تلك الأسباب المخطط لها والتي ترتبط بأجندات ومشاريع ولها أهداف تسعى لتحقيقها ، وسبب طغيان هذه الأسباب ذات التخطيط أنها لا يمكن مواجهتها بشكل فطري أو عشوائي إذ لكي تواجهها وتوقف زحفها وتنتصر عليها يجب أن يتوفر لديك مشروع المواجهة ويعني أنك تمتلك خطة مدروسة لها أهدافها ووسائلها وكذلك يجب أن يكون لك من الدراية والعلم من السعة بما يمكنك من قراءة المستقبل ووضع وتغيير الخطط والوسائل عند الحاجة إلى ذلك ، وهذا عادة ليس أمراً سهلاً ومتوفراً لكل من يدخل الصراع خصوصاً إذا ما عرفنا أن الجهة المقابلة التي تتسيد الموقف في أكثر الأحيان مدعومة بسلطة الدولة من الداخل أو بسلطات دول خارجية وهي بأساليبها تتمكن غالباً من السيطرة على عامة الناس وهذا ما يجعل الطرف العربي في المواجهة في موقف لا يحسد عليه ، لكن لماذا دائماً هناك طرفاً إيرانياً في المواجهة ؟

ويبدو أن إيران عرفت من أين تؤكل الكتف فكان همها أن تسخر المرجعية وهي صاحبة قرار في الأنفس والأموال على غالبية الشيعة العرب وبهذا فهي تستطيع بواسطة المرجعيات التحكم بالدول أو الضغط عليها من خلال تسخير العرب ضد دولهم وكسب ولائهم لإيران ، ولهذا تجد المرجع الإيراني في موقف قوي أمام أي خلاف مع المرجع العربي رغم أن العربي يعيش على أرضه وبين أبناء جلدته وهذا أمر مخطط له قطعاّ ، وتجد المراجع العرب يدركون هذا الأمر بصورة جلية ويتحاشون الدخول في صراع مع المرجعيات الإيرانية ، وحتى من يمتلكون المشاريع الإصلاحية فإنهم يبتعدون عن المواجهة لأنهم يدركون أن مشروعهم سيقبر في مهده ، وعادة ما تكون المشاريع الإصلاحية محاصرة ولا تتمكن من تحقيق أهدافها لهذا السبب ولو أخذنا شواهد من التأريخ المعاصر فستكون تجربة المرجعين محمد باقر الصدر ومحمد محمد صادق الصدر خير شاهد على ما نقول ، فقد كان المرجع والفيلسوف والمفكر محمد باقر الصدر ( الصدر الأول ) يخشى كثيراً من مواجهة مرجعية السيد الخوئي الإيرانية وقد تصدت له مرجعية الخوئي بقوة بمجرد أن طرح نفسه كمرجع للتقليد باعتباره الأعلم مما أدى به أن يدعو أتباعه للابتعاد عن التصريح بأعلميته ، ونفس الأمر تكرر مع المرجع السيد محمد محمد صادق الصدر ( الصدر الثاني ) حيث حاصرته مرجعية السيستاني الإيرانية بكل الوسائل لتهديم مشروعه الإصلاحي رغم أنه تمكن من مهاجمة المرجعية الإيرانية بصورة أكثر جرأة من الصدر الأول حسب الظروف التي سمحت له وتمكن من استغلالها لصالح مشروعه .

ورغم أن المرجعين الصدرين الأول والثاني كانا يمتلكان المشروع لكنهما لم يتمكنا من مواجهة المراجع الإيرانيين لكون الخوئي والسيستاني لا يمثلان أنفسهما بل يمثلان المشروع الإيراني بكل ثقله ، وتستمر هذه المواجهة وهذا الصراع بين الطرفين لأن المشروع العربي في المواجهة الذي أسس له المفكر محمد باقر الصدر ما زال حياً لتبنيه من المرجع العراقي العربي السيد الصرخي الذي كان يمتلك من العلم والجرأة والتخطيط لبدء صفحة من المواجهة هي الأوسع والأعنف على مر التأريخ الشيعي ، فاستطاع أن يبني الوسائل التي يعمل بها وينفذ بها مشروعه بعد أن كان يمتلك الرؤية الواضحة لمفاصل وأهداف هذا المشروع من الناحية الفكرية وهو يعي قطعاً العقبات والمشاكل والصعوبات والأخطار التي سوف يواجهها لكن صاحب المشروع يجب أن يبدأ أو يواصل الخط الذي يعتقد به ، ولكون المرجع الصرخي يمتلك مشروعاً يتبناه على أرض الواقع ويسعى بكل قواه لتحقيقه فقد كانت المواجهة شاملة وشرسة من قبل الطرف الإيراني الذي استخدم كل ثقله وكل وسائله في المواجهة ، وإن صمود المرجع الصرخي لحد هذا الوقت وطول هذه السنين يعني أن هناك أملاً كبيراً بانتصار الكفة العربية صاحبة المشروع الوطني الإنساني غير المتعالي أو المتكبر الذي يرى في المرجعية قيادة نحو الوعي واستخدام العقل للرقي بالإنسان وخلق القيادات على عكس المرجعية الإيرانية التي تسعى إلى تجهيل المجتمع ليسهل لها قيادته مطبقة في ذلك سياسة القطيع والإذلال والتبعية وطمر القيادات وقتل المتميزين . إن هذا الطرح لم يكن ناتجاً من تعصب لقومية ضد قومية ولكنه طرح إستقرأ الواقع فكان يمثل حقيقة موجودة على الأرض حدثت ولا يمكن الاعتراض عليها أو الطعن بها ، ولكن هل من نهاية لهذا الصراع ؟ وهل يمكن أن ينتصر الطرف العربي وينهي سيطرة العنصر الإيراني على المرجعية ويؤسس لمرجعية يلتف عليها الشعب عن وعي وليس عن جهل ؟ إن الوقائع التي تظهر على الساحة تشير إلى اشتداد المنازلة وهذا يعني أن المرجعية العربية بدأت توجه ضربات موجعة للطرف الإيراني وتزحزح موقعه ، وإننا بانتظار الضربة القاضية لتنهي لنا عقود الذل والهوان والاستخفاف وتنقلنا إلى عصر جديد من العزة والرقي والإبداع واحترام الإنسان باعتباره خليفة الله في الأرض وليس عبداً لمراجع وطواغيت إيران .


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

العراق، الصراعات المذهبية، الارهاب، المرجعيات الشيعية، الصرخي، المرجع الصرخي الحسيني،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 27-04-2016  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
الردود على المقال أعلاه مرتبة نزولا حسب ظهورها  articles d'actualités en tunisie et au monde
أي رد لا يمثل إلا رأي قائله, ولا يلزم موقع بوابتي في شيئ
 

  29-04-2016 / 21:15:00   الاستاذ محمد الكاتب
ايران والسيطرة على المنطقة

ايران تسعى لفرض سيطرتها على المنطقة وخاصة العراق بحجة المذهبية ولكن بالحقيقة جعلت العراق الخط الدفاعي الاول عن امبراطويراتها

  29-04-2016 / 20:29:40   نمر محمد


هل يمكن أن ينتصر الطرف العربي وينهي سيطرة العنصر الإيراني على المرجعية ويؤسس لمرجعية يلتف عليها الشعب عن وعي وليس عن جهل ؟ إن الوقائع التي تظهر على الساحة تشير إلى اشتداد المنازلة وهذا يعني أن المرجعية العربية بدأت توجه ضربات موجعة للطرف الإيراني وتزحزح موقعه ، وإننا بانتظار الضربة القاضية لتنهي لنا عقود الذل والهوان والاستخفاف وتنقلنا إلى عصر جديد من العزة والرقي والإبداع واحترام الإنسان باعتباره خليفة الله في الأرض وليس عبداً لمراجع وطواغيت إيران

  29-04-2016 / 19:33:28   ماهر محمد


هل يمكن أن ينتصر الطرف العربي وينهي سيطرة العنصر الإيراني على المرجعية ويؤسس لمرجعية يلتف عليها الشعب عن وعي وليس عن جهل ؟ إن الوقائع التي تظهر على الساحة تشير إلى اشتداد المنازلة وهذا يعني أن المرجعية العربية بدأت توجه ضربات موجعة للطرف الإيراني وتزحزح موقعه ، وإننا بانتظار الضربة القاضية لتنهي لنا عقود الذل والهوان والاستخفاف وتنقلنا إلى عصر جديد من العزة والرقي والإبداع واحترام الإنسان باعتباره خليفة الله في الأرض وليس عبداً لمراجع وطواغيت إيران

  29-04-2016 / 18:44:46   عمار البابلي
مشروع ايراني

يبدو أن إيران عرفت من أين تؤكل الكتف فكان همها أن تسخر المرجعية وهي صاحبة قرار في الأنفس والأموال على غالبية الشيعة العرب وبهذا فهي تستطيع بواسطة المرجعيات التحكم بالدول أو الضغط عليها من خلال تسخير العرب ضد دولهم وكسب ولائهم لإيران ، ولهذا تجد المرجع الإيراني في موقف قوي أمام أي خلاف مع المرجع العربي رغم أن العربي يعيش على أرضه وبين أبناء جلدته وهذا أمر مخطط له قطعاّ ، وتجد المراجع العرب يدركون هذا الأمر بصورة جلية ويتحاشون الدخول في صراع مع المرجعيات الإيرانية ، وحتى من يمتلكون المشاريع الإصلاحية فإنهم يبتعدون عن المواجهة لأنهم يدركون أن مشروعهم سيقبر في مهده ، وعادة ما تكون المشاريع الإصلاحية محاصرة ولا تتمكن من تحقيق أهدافها لهذا السبب

  29-04-2016 / 14:57:31   محمد احمد الشمري
المرجعيه العراقيه

لصحيفة #الوطن_المصرية المرجع العراقي السيد #الصرخي الحسني
لا يوجد خطاب ديني مذهبي شيعي عراقي ، فالخطاب الديني في العراق هو خطاب إيراني خالص وبامتياز ، ولا علاقة له بالمذهب الشيعي إلا بالمقدار الذي يخدم فيه سياسة #السلطة_الإيرانية الحاكمة وأمنها القومي التسلطي.
السبت 21-02-2015
http://www13.0zz0.com/2015/03/06/23/252510607.jpg
______

  29-04-2016 / 14:42:45   محمد احمد الشمري
المرجعيه العراقيه

المرجع #العراقي العربي #الصرخي الحسني.
لا فتوى من المرجعية ضد المفسدين لانها تضر بايران .
لا نتوقع ابد صدور فتوى تحشيد لتغيير الفاسدين العملاء لان هذا يضر مصالح
ايران ومشاريع ايران فراجعوا كل ما صدر من فتاوى ومواقف المرجعية التي تُرجمت على ارض الواقع فستتيقنون انه لم يصدر شيئا وترجم على الارض الا وهو يصب في مصلحة ايران ومنافعها ومشروعها وحسبنا الله ونعم الوكيل.
http://www.mrkzgulf.com/do.php?img=123130
#الاهواز #الخليج_العربي #المغرب_العربي #الشام

  29-04-2016 / 09:39:23   سعد الشمري
السيستاني الى زوال

هذا صراع قديم في المدارس الدينية المسماة الحوزة عند الشيعة وهو صراع بين العرب والاعاجم صراع بين ابناء الارض والوطن وبين محتلين دخلاء عملاء جاءوا والعمالة تفوح منهم ليتسلطوا على رقاب الشيعة ويمرروا المخططات بغطاء ديني يذعن له الشيعي بل يحرم مخالفته لكن سينتصر اهل الارض والوطن لانهم على حق وقد وصل الصراع الى الذروة في هذا العصر فقد نزل الاعاجم بكل قوتهم وثقلهم لدعم عميلهم في النجف السيستاني بعد ان انبرى المرجع العربي الصرخي لفضح هذه العنامة المزيفة التي تعمل لاكثر من جهة حيث صرح الصرخي ان السيستاني مع الاقوى دائما

  29-04-2016 / 08:46:07   محمد الياسري
المرجعيات الفارسيه وضررها على العراق

نعم ان المرجعيات الفارسيه هي مدعومه من قبل ايران وبريطانيه وهي تعمل من اجل تمرير المشروع الفارسي والغربي لهذا تحارب كل من يقف بوجهها والمرجعيات الفارسيه هي دمار العراق

  29-04-2016 / 04:44:06   علي السماك
المرجعيات

منهم تخرج الفتن وايهم تعود

  29-04-2016 / 01:05:10   sahaam
تصفية المرجع العراق العربي

ان الصراع العربي الفارسي هو صراع ازلي فالصراع اليوم هو ليس وليد الساعة ولذلك عندما تصدى المرجع الاعلى السيد الصرخي للمرجعية بعد ان اثبت خواء وفراغ مراجع العجم من خلال ما طرحه من ادلة علمية اصولية وفقهية وعجزهم عن الرد عليها او مجاراتها ولانه عجزوا عن الرد بالدليل العلمي توجهوا الى التسقيط بالاشاعات والافتراءت ولما وجدوا ان ذلك لا يجدي نفعا مع السيد الصرخي عمدوا الى تحريك مليشياتهم وعملاءهم في العراق لتصفية السيد الصرخي وقتله والتخلص منه فارتكبوا جريمة كربلاء بحق السيد الصرخي عندما هجمت تلك المليشيات وعملاء ايران على بيت السيد الصرخي فقتلوا العشرات من اصحابه واعتقلوا الالاف منهم ولكن الله حال بينهم وبين ان يصلوا الى السيد الصرخي الحسني باذى بفعل الاستماتة التي ابداها اصحابه دفاعا عن السيد الصرخي فخرج منهم السيد الصرخي سالما غانما ليستمر بفضح ايران وعملاءها وليظهر للعالم كم الحقد الذي يحمله الفرس للعرب

  29-04-2016 / 00:27:55   احمد عبد الله
صراع من اجل التسلط

الصراع الذي تديره وتتبناه ايران هو صراع من اجل ان مخططات امبراطوريه الفرس التي تسعى اليها لانه تزعم انها تملك الاراضي العربيه بكل خيراتها هذا من جانب ومن جانب اخر انه تريد ان تكون هي ذات الزعامة الدينية على اراضي المسلمين لتنشر الفكر الفارسي
ولكن انى لها ذلك لان المرجع العراقي الصرخي الحسني فضح مخططاتهم وكان العرب الاحرار معه ضد التمدد الفارسي فكره المدمر

  28-04-2016 / 23:52:48   علي محمد
كلام في غايت الدقة

احسنت وبوركت ايها الكاتب الهمام ونسأل الله اين يتحقق ماجاء في كلامك لكي نرتاح من المخطاطات الايرانية البشعة

  28-04-2016 / 23:12:19   علي علي
خلاص

حفظ الله المرجعية الدينية العربية العراقية التي قدمت كل شي من اجل العراق و شعب العراق

  28-04-2016 / 23:00:22   أثيرالعراقي
العراق

ما يمر به العراق من ويلات تخرج من رأس الكهنوتية الايرانية ومراجعهم الاذلاء المجوس امثال السيستاني الفاسد الذي سيطر على العراق وحوله الى دولة مليشيات طائفية وحزبية فالحل في العراق ما طرح من الاصلاء العراقيين في اقامة دولة مدنية بعيدة عن الكهنوت الديني الفاشي لايخالف الشرع الاخلاق تعيش فيه جميع الطوائف بحرية وهذا المشروع يتلخص بالخلاص من كل بؤرة منحرفة زرعها اصنام الدين الايرانين وعملائهم من ساسة فاسدين وصاحب المشروع هو السيد الصرخي العراقي الاصيل فعلينا جميعا الالتفاف حول السيد الصرخي ومساندته في مشروعه الرسالي

  28-04-2016 / 22:42:40   اثير ماهر


هل يمكن أن ينتصر الطرف العربي وينهي سيطرة العنصر الإيراني على المرجعية ويؤسس لمرجعية يلتف عليها الشعب عن وعي وليس عن جهل ؟ إن الوقائع التي تظهر على الساحة تشير إلى اشتداد المنازلة وهذا يعني أن المرجعية العربية بدأت توجه ضربات موجعة للطرف الإيراني وتزحزح موقعه ، وإننا بانتظار الضربة القاضية لتنهي لنا عقود الذل والهوان والاستخفاف وتنقلنا إلى عصر جديد من العزة والرقي والإبداع واحترام الإنسان باعتباره خليفة الله في الأرض وليس عبداً لمراجع وطواغيت إيران .

  28-04-2016 / 22:33:10   ايمان حمزه
الصراع منذو القدم

ان مملكة الفرس كانت مصيطره على العراق وكثير من المدن وعند مجيء الاسلام والقضاء على الدوله الفارسيه بدء الكره على الاسلام والعرب واجبرها الاسلام على الدخول فيه لاكن عنفوانها لايدعها تكون بدون سطوه فتريد ان تسيطر على المرجعيه في العراق والعرب لاكن الله يبعث من هو قاهرهم ومدمرهم فكريا في كل عصر من العصور وهذا السيد الحسني الصرخي هو خير مثال لصد التمدد الفارسي

  28-04-2016 / 22:07:48   الاستاذ ابو علي المياحي


ان الصراع العربي الفارسي هو صراع ازلي فالصراع اليوم هو ليس وليد الساعة ولذلك عندما تصدى المرجع الاعلى السيد الصرخي للمرجعية بعد ان اثبت خواء وفراغ مراجع العجم من خلال ما طرحه من ادلة علمية اصولية وفقهية وعجزهم عن الرد عليها او مجاراتها ولانه عجزوا عن الرد بالدليل العلمي توجهوا الى التسقيط بالاشاعات والافتراءت ولما وجدوا ان ذلك لا يجدي نفعا مع السيد الصرخي عمدوا الى تحريك مليشياتهم وعملاءهم في العراق لتصفية السيد الصرخي وقتله والتخلص منه فارتكبوا جريمة كربلاء بحق السيد الصرخي عندما هجمت تلك المليشيات وعملاء ايران على بيت السيد الصرخي فقتلوا العشرات من اصحابه واعتقلوا الالاف منهم ولكن الله حال بينهم وبين ان يصلوا الى السيد الصرخي الحسني باذى بفعل الاستماتة التي ابداها اصحابه دفاعا عن السيد الصرخي فخرج منهم السيد الصرخي سالما غانما ليستمر بفضح ايران وعملاءها وليظهر للعالم كم الحقد الذي يحمله الفرس للعرب

  28-04-2016 / 22:05:27   سوزان الساعدي
مرجعية الاصلاح والخلاص


السيد الصرخي مرجع عراقي عربي رفض الاحتلالين الامريكي والايراني ورفض الطائفية وحرم دماء السنة والشيعة وكل العراقيين لهذا حورب من الشرق والغرب ،ومفاتيح الحل لازمات العراق المتلاحقة لا توجد الا عند هذا المرجع فهو مفكر عملاق يمتاز بالتحليل الدقيق والواقعي اثبتت التجارب صحت مايقوله ،فعلى الشرفاء والباحثين عن الخلاص الجذري ان يتمسكوا بما يطرحه سماحته من بيانات وحلول، وآخرها مشروع الخلاص الذي يدعوا الى تدويل قضية العراق.

  28-04-2016 / 22:00:39   احمد خالد



ورغم أن المرجعين الصدرين الأول والثاني كانا يمتلكان المشروع لكنهما لم يتمكنا من مواجهة المراجع الإيرانيين لكون الخوئي والسيستاني لا يمثلان أنفسهما بل يمثلان المشروع الإيراني بكل ثقله

  28-04-2016 / 21:53:37   محمد عرب
مرجعيات الفرس الى زوال

مهما ترسخت وتعمقت وتعفنت من القدم مرجعيات الفرس السببابة الطعانة الا ان وقتها الى زوال ولايمكن ان تبقى اكثر من ذلك وعلينا الوقوف بوجه مشروعها التوسعي الامبراطوري في العراق وباقي المنطقة ولكن لماذا لاندعم المرجعيات العربية كالصرخي العربي صاحب المشاريع الناجعة الوطنية الذي وقف هو واتباعه بوجه المرجعيات الفارسية وحطم حلم الفرس وخيب امالهم بالسيطرة الكلية على العرب الشيعة بلا منازع اعتقد ان هذا الرجل العابر للطائفية هو المخلص من براثن الفرس المجوس من العراق والمنقطة برمتها

  28-04-2016 / 21:52:54   محمد
العراق

سبب دمار العالم ايران

  28-04-2016 / 21:28:36   احمد خالد
العراق

المرجعيلت الايرانيه هي راس البلاء والدمار والقتل في العراق

  28-04-2016 / 18:46:26   سهيل صاحب
صراع المرجعيات العربية الإيرانية من يقصي من

المرجعيات الفارسية النجسه مصدر جميع الاعمال الارهابية والتخربية في العالم العربي
ومنها السيستاني الفارسي في العراق مؤسس الطائفيه صاحب الفتاوي المقيته المجرمه

  28-04-2016 / 18:44:17   سهيل صاحب
صراع المرجعيات العربية الإيرانية من يقصي من

ان المرجعيات الدخيلة على العراق والعراقين والتي لاتمت بصلة للعرب والعروبة والتي تتمثل بالسيستاني ؟؟؟؟ فبالامس القريب عندما قام المجرم صدام بزج الشعب العراقي عموما والشيعة خصوصا في حرب خاسرة مدمرة مع ايران اين كانت المرجعيات الغير عراقية انذاك لماذا لم تحرك ساكن لماذا لم يصدر منها اي فتوى او اشارة او اعتراض للحرب التي مزقت العراقيين فاين هم من الامر بالمرعوف والنهي عن المنكر واين وطنيتهم ودينهم للوقوف بوجه الظالم لماذا سكتوا ؟؟؟ والان يفتون ضد العرب العراقيين السنة ويقتلوهم ويشردوهم ويحرقوهم ويغتصبون اموالهم ونسائهم اين هم ؟؟؟ لماذا سكتوا ؟؟؟؟
لماذا بالامس القريب يتباكون على مواطن سعودي عدمته حكومته ؟؟؟ ولا يحركون ساكنا في محافظات العراق والعراقيين الذين يقتلون بالجملة فلماذا اين فتواهم ضد تهديم مساجد السنة في المقدادية وكذلك مايجري في ديالى وبغداد الجديدة وغيرها من المدن العراقية ؟؟؟ هاهي ايرات تحرق العراق لاحراق اعدائها السياسين امثال السعودية ؟؟؟

  28-04-2016 / 18:14:09   ابومحمد
وطن الفتن


#‏الصرخي اعتصامات البرلمان والوزارات حلقة من حلقات المسلسل الأمريكي الإيراني

  28-04-2016 / 18:09:15   ameer
عراق

مرجعيات الفارسية الاجرامية سبب دمار العراق

  28-04-2016 / 17:58:27   ابومحمدالمدني
اللعبة السياسية


#‏الصرخي اعتصامات البرلمان والوزارات حلقة من حلقات المسلسل الأمريكي الإيراني

  28-04-2016 / 00:37:50   سعيد العراقي
المرجع الصرخي ومشروع خلاص


إن المشروع الذي طرحه المرجع السيد الصرخي الحسني وبعنوان " مشروع خلاص " يعتبر بمثابة خارطة طريق قويم من شأنها أن تعيد العراق إلى مكانته المرموقة التي كان يحظى بها بين الدول العربية والمنطقة الإقليمية بحد ذاتها, وهذا المشروع بحد ذاته يمثل ثورة فكرية سياسية في رسم مستقبل العراق الجديد بعيداً عن الطائفية والتبعية والانحيازية والمحاصصة .
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
رأفت صلاح الدين، إيمان القدوسي، مصطفى منيغ، حسن الحسن، د. نانسي أبو الفتوح، الشهيد سيد قطب، جمال عرفة، علي الكاش، محمود سلطان، حسن عثمان، فهمي شراب، د - احمد عبدالحميد غراب، وائل بنجدو، سيدة محمود محمد، أحمد بوادي، د. عادل محمد عايش الأسطل، د. الحسيني إسماعيل ، فاطمة عبد الرءوف، فتحي العابد، سامح لطف الله، فراس جعفر ابورمان، عمر غازي، بسمة منصور، منى محروس، د- جابر قميحة، خبَّاب بن مروان الحمد، معتز الجعبري، رافع القارصي، طلال قسومي، ماهر عدنان قنديل، رافد العزاوي، صباح الموسوي ، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، د. محمد مورو ، إيمى الأشقر، الهيثم زعفان، شيرين حامد فهمي ، عبد الله الفقير، صالح النعامي ، عراق المطيري، د. محمد يحيى ، محمد الطرابلسي، د. طارق عبد الحليم، سلوى المغربي، فتحي الزغل، د- محمود علي عريقات، سيد السباعي، منجي باكير، كمال حبيب، جاسم الرصيف، د - محمد عباس المصرى، د. أحمد محمد سليمان، سحر الصيدلي، د. جعفر شيخ إدريس ، حمدى شفيق ، عواطف منصور، العادل السمعلي، د. نهى قاطرجي ، د. الشاهد البوشيخي، د - مضاوي الرشيد، د. أحمد بشير، كريم السليتي، عدنان المنصر، محمد الياسين، سوسن مسعود، الناصر الرقيق، كريم فارق، يزيد بن الحسين، د - عادل رضا، عبد الرزاق قيراط ، د- هاني ابوالفتوح، تونسي، أشرف إبراهيم حجاج، د - شاكر الحوكي ، د.محمد فتحي عبد العال، د - محمد سعد أبو العزم، عصام كرم الطوخى ، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، د - الضاوي خوالدية، صلاح الحريري، محمود فاروق سيد شعبان، د. محمد عمارة ، أحمد بن عبد المحسن العساف ، د - أبو يعرب المرزوقي، حاتم الصولي، محمد أحمد عزوز، حسن الطرابلسي، رحاب اسعد بيوض التميمي، الهادي المثلوثي، د - محمد بن موسى الشريف ، خالد الجاف ، د. صلاح عودة الله ، د- محمد رحال، محمود طرشوبي، رمضان حينوني، ابتسام سعد، رضا الدبّابي، د - صالح المازقي، سعود السبعاني، عبد الله زيدان، نادية سعد، حسني إبراهيم عبد العظيم، محمد شمام ، د. مصطفى يوسف اللداوي، محمد تاج الدين الطيبي، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، د . قذلة بنت محمد القحطاني، يحيي البوليني، محمد العيادي، مصطفي زهران، د.ليلى بيومي ، ياسين أحمد، أحمد ملحم، حميدة الطيلوش، صفاء العربي، د - مصطفى فهمي، د - غالب الفريجات، أحمد النعيمي، عزيز العرباوي، صفاء العراقي، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، رشيد السيد أحمد، د- هاني السباعي، سلام الشماع، علي عبد العال، محمد اسعد بيوض التميمي، أنس الشابي، هناء سلامة، أحمد الحباسي، فاطمة حافظ ، فوزي مسعود ، محمد عمر غرس الله، إياد محمود حسين ، د. ضرغام عبد الله الدباغ، محمد إبراهيم مبروك، أبو سمية، فتحـي قاره بيبـان، أ.د. مصطفى رجب، د. كاظم عبد الحسين عباس ، صلاح المختار، أحمد الغريب، د. خالد الطراولي ، محمود صافي ، د. عبد الآله المالكي، إسراء أبو رمان، محرر "بوابتي"، د - المنجي الكعبي، د - محمد بنيعيش، سفيان عبد الكافي، المولدي الفرجاني، مجدى داود، عبد الغني مزوز، مراد قميزة، سامر أبو رمان ،
أحدث الردود
الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة