تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

نفحات ودروس قرآنية - 1 - من كان مع الله لم يضره ضعفه

كاتب المقال أ. د/ احمد بشير - مصر    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


" من كان الله معه فما فقد أحدا، ومن كان الله عليه فما بقي له أحد "
" السعيد الحق من كان مع الله، والأسعد منه من كان الله معه "
" يا رب ماذا وجد من فقدك؟ وماذا فقد من وجدك؟ "

***********
الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على سيد الأولين والآخرين، سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين،
أمــا بعـتد :
لقد ذكر القرآن الكريم قصة موسى عليه السلام مع فرعون الطاغية في عدد من سور القرآن الكريم، بدءا من مولده، وانتهاء بأداء رسالته على الوجه الأكمل، وإنقاذ بني إسرائيل وهلاك فرعون الطاغية الجبار، وفي قصة موسى العديد من الدروس النافعات، والعظات البليغات، والعبر والفوائد التي لا غنى عنها للمؤمن في مسيرة حياته،
ومن تلك الدروس المهمة درس نود التأكيد عليه من مجمل تلك القصة القرآنية،
فعندما ولد موسى عليه السلام خافت عليه أمه أن يقتله فرعون، فأوحى الله تعالى إليها وألهمها أن تضعه في صندوق وتلقيه في النيل ففعلت، فماذا حدث ؟ التقطه آل فرعون، وأوصت إمرأة فرعون بعدم قتله لتتخذه ولدا،
قال تعالى : {وَأَوْحَيْنَا إِلَى أُمِّ مُوسَى أَنْ أَرْضِعِيهِ فَإِذَا خِفْتِ عَلَيْهِ فَأَلْقِيهِ فِي الْيَمِّ وَلَا تَخَافِي وَلَا تَحْزَنِي إِنَّا رَادُّوهُ إِلَيْكِ وَجَاعِلُوهُ مِنَ الْمُرْسَلِينَ } ( القصص : 7 )، أي : وألْهمنا أم موسى حين ولدته وخشيت عليه أن يذبحه فرعون كما يذبح أبناء بني إسرائيل: أن أرضعيه مطمئنة, فإذا خشيت أن يُعرف أمره فضعيه في صندوق وألقيه في النيل, دون خوف من فرعون وقومه أن يقتلوه, ودون حزن على فراقه, إنا رادُّو ولدك إليك وباعثوه رسولا. فوضعته في صندوق وألقته في النيل ( التفسير الميسر )،
{ فَالْتَقَطَهُ آلُ فِرْعَوْنَ لِيَكُونَ لَهُمْ عَدُوّاً وَحَزَناً إِنَّ فِرْعَوْنَ وَهَامَانَ وَجُنُودَهُمَا كَانُوا خَاطِئِينَ{8} وَقَالَتِ امْرَأَتُ فِرْعَوْنَ قُرَّتُ عَيْنٍ لِّي وَلَكَ لَا تَقْتُلُوهُ عَسَى أَن يَنفَعَنَا أَوْ نَتَّخِذَهُ وَلَداً وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ{9}، فعثر عليه أعوان فرعون وأخذوه , فكانت عاقبةُ ذلك أن جعله الله لهم عدوًّا وحزنًا, فكان إهلاكُهم على يده. إن فرعون وهامان وأعوانهما كانوا آثمين مشركين، وقالت امرأة فرعون لفرعون: هذا الطفل سيكون مصدر سرور لي ولك, لا تقتلوه; فقد نصيب منه خيرًا أو نتخذه ولدا, وفرعون وآله لا يدركون أن هلاكهم على يديه.
{ وَأَصْبَحَ فُؤَادُ أُمِّ مُوسَى فَارِغاً إِن كَادَتْ لَتُبْدِي بِهِ لَوْلَا أَن رَّبَطْنَا عَلَى قَلْبِهَا لِتَكُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ{10} وَقَالَتْ لِأُخْتِهِ قُصِّيهِ فَبَصُرَتْ بِهِ عَن جُنُبٍ وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ{11} وَحَرَّمْنَا عَلَيْهِ الْمَرَاضِعَ مِن قَبْلُ فَقَالَتْ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى أَهْلِ بَيْتٍ يَكْفُلُونَهُ لَكُمْ وَهُمْ لَهُ نَاصِحُونَ{12} فَرَدَدْنَاهُ إِلَى أُمِّهِ كَيْ تَقَرَّ عَيْنُهَا وَلَا تَحْزَنَ وَلِتَعْلَمَ أَنَّ وَعْدَ اللَّهِ حَقٌّ وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لَا يَعْلَمُونَ{13}، أي : وبعد إلقائه في النيل أصبح فؤاد أم موسى خاليًا من كل شيء في الدنيا إلا من همِّ موسى وذكره, وقاربت أن تُظهِر أنه ابنها لولا أن ثبتناها, فصبرت ولم تُبْدِ به; لتكون من المؤمنين بوعد الله الموقنين به.

وقالت أم موسى لأخته حين ألقته في اليم: اتَّبِعي أثر موسى كيف يُصْنَع به؟ فتتبعت أثره فأبصرته عن بُعْد, وقوم فرعون لا يعرفون أنها أخته, وأنها تتبع خبره، وحرمنا على موسى المراضع أن يرتضع منهن مِن قبل أن نردَّه إلى أمه, فقالت أخته: هل أدلكم على أهل بيت يحسنون تربيته وإرضاعه, وهم مشفقون عليه؟ فأجابوها إلى ذلك، فرددنا موسى إلى أمه; كي تقرَّ عينها به, ووفينا إليها بالوعد; إذ رجع إليها سليمًا مِن قتل فرعون, ولا تحزنَ على فراقه, ولتعلم أن وعد الله حق فيما وعدها مِن ردِّه إليها وجعله من المرسلين. إن الله لا يخلف وعده, ولكن أكثر المشركين لا يعلمون أن وعد الله حق.

وتمضى القصة ووتوالى الأحداث، ويلقى موسى ما لقيه من فرعون وقومه، وينتهي الأمر في نهاية المطاف بنجاة موسى وبنو إسرائل، وهلاك فرعون وقومه غرقا،
قال تعالى : { وَجَاوَزْنَا بِبَنِي إِسْرَائِيلَ الْبَحْرَ فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ وَجُنُودُهُ بَغْياً وَعَدْواً حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آمَنتُ أَنَّهُ لا إِلِـهَ إِلاَّ الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَاْ مِنَ الْمُسْلِمِينَ{90} آلآنَ وَقَدْ عَصَيْتَ قَبْلُ وَكُنتَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ{91} فَالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ آيَةً وَإِنَّ كَثِيراً مِّنَ النَّاسِ عَنْ آيَاتِنَا لَغَافِلُونَ{92}( يونس )، والمعنى : وقطَعْنا ببني إسرائيل البحر حتى جاوزوه, فأتبعهم فرعون وجنوده ظلمًا وعدوانًا, فسلكوا البحر وراءهم, حتى إذا أحاط بفرعون الغرق قال: آمنتُ أنه لا إله إلا الذي آمنتْ به بنو إسرائيل, وأنا من الموحدين المستسلمين بالانقياد والطاعة، آلآن يا فرعون, وقد نزل بك الموت تقرُّ لله بالعبودية, وقد عصيته قبل نزول عذابه بك, وكنت من المفسدين الصادين عن سبيله!! فلا تنفعك التوبة ساعة الاحتضار ومشاهدة الموت والعذاب، فاليوم نجعلك على مرتفع من الأرض ببدنك, ينظر إليك من كذَّب بهلاكك; لتكون لمن بعدك من الناس عبرة يعتبرون بك. فإن كثيرًا من الناس عن حججنا وأدلتنا لَغافلون, لا يتفكرون فيها ولا يعتبرون.
وهكذا نجا موسى ومن معه، وهلك فرعون ومن معه،
والدرس الذي ينبغي أن يقف أمامه المؤمن ويتدبره يقول :
" أنظر إلى النهر كيف أنه لم يغرق موسى الرضيع وهو في قمة ضعفه، ولا حول له ولا قوة، لأن الله كان معه يرعاه ويحفظه ويحميه، بينما أغرق النهر الملك الجبار الطاغية فرعون وهو في قمة جبروته وقوته وعنفوانه، ووسط قواته وجنده !!!لأن الله لم يكن معه، وإنما كان الله عليه، فكان الهلاك المحتوم، يا سبحان الله !!"
نعم الدرس العظيم هنا أن من كان مع الله فلن يضره ضعفه مهما بلغ من الضعف وقلة الحيلة، ومن لم يكن مع الله فلن تنفعه قوته مهما بلغت،
فالإنسان ضعيف بطبعه نعم، هكذا قرر القرآن، وهكذا وصفه خالقه، {يُرِيدُ اللّهُ أَن يُخَفِّفَ عَنكُمْ وَخُلِقَ الإِنسَانُ ضَعِيفاً }( النساء : 28 )، والله تعالى هو القوي المتين، وهو القوي العزيز،
وإذا تحقق الانسان بضعفه، وآمن بالله تعالى حق الإيمان، والتزم الاستقامة، أمده الله تعالى بقوة من قوته،
والخلاصة لكل مؤمن : كن مع الله ولاتبالي، فإن من كان الله معه لم يخف شيئا، ومن كان الله عليه فمن يرجوه بعده،
وحتى تنال معية الله تعالى فلابد أن تكون من المؤمنين، قال تعالى : { ....وَأَنَّ اللّهَ مَعَ الْمُؤْمِنِينَ }( الأنفال : 19 )، أي بتأييده ونصره وتوفيقه،
وحتى تكون في معية الله فكن من الصابرين، قال تعالى : { .....إِنَّ اللّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ } ( البقرة : 153، الأنفال : 46)، وقال تعالى : وَاللّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ } ( البقرة : 249، الأنفال : 66 )، أي : بعونه وتوفيقه وتسديده،
حتى تكون في معية الله فاجتهد أن تكون من أهل التقوى والإحسان، قال تعالى : {إِنَّ اللّهَ مَعَ الَّذِينَ اتَّقَواْ وَّالَّذِينَ هُم مُّحْسِنُونَ }( النحل : 128 )، وقال تعالى : { وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ } ( العنكبوت : 69 )،
وتجدر الإشارة إلى أن معية الله تعالى لعباده على قسمين :
المعية العامة : المقتضية للعلم والاحاطة : وتعني أن الله تعالى معنا بعلمه أينما كنا قال تعالى : { يَعْلَمُ مَا يَلِجُ فِي الْأَرْضِ وَمَا يَخْرُجُ مِنْهَا وَمَا يَنزِلُ مِنَ السَّمَاء وَمَا يَعْرُجُ فِيهَا وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنتُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ } ( الحديد :4 )، رقيب علينا، شهيد على أعمالنا أينما كنا في بر، أو بحر، أو جو، أو ليل، أو نهار، أو حضر، أو سفر، أو بيت، أو قفر، { ....يَعْلَمُ سِرَّكُمْ وَجَهرَكُمْ ...}( الأنعام :3 )، { ...يَعْلَمُ خَائِنَةَ الْأَعْيُنِ وَمَا تُخْفِي الصُّدُورُ } ( غافر :19 )، { سَوَاء مِّنكُم مَّنْ أَسَرَّ الْقَوْلَ وَمَن جَهَرَ بِهِ وَمَنْ هُوَ مُسْتَخْفٍ بِاللَّيْلِ وَسَارِبٌ بِالنَّهَارِ } ( الرعد :10 )، هذه معية الله العامة.
المعية الخاصة : المقتضية للتأييد والتسديد والتوفيق والنصر : وهي تعني أن الله مع المؤمنين بنصره وتأييده، كما قال لموسى وهارون على نبينا وعليهما الصلاة والسلام : { إِنَّنِي مَعَكُمَا أَسْمَعُ وَأَرَى } ( طه :46 )، وهو مع المتقين، ومع المحسنين، ومع الصابرين، فمن يتق الله يكن معه، ومن يكن الله معه فمعه الفئة التي لا تغلب، والحارس الذي لا ينام، والهادي الذي لا يضل، قال بعض السلف لأخيه : "إن كان الله معك فمن تخاف، وإن كان عليك فمن ترجو؟"، وهذه هي المعية التي يدافع الله بها عن المؤمنين، وهي المعية التي كان الله بها مع نبيه صلى الله عليه وسلم وأبي بكر رضي الله عنه في الغار : " يا أبا بكر ما ظنك باثنين الله ثالثهما،، { لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ } ( التوبة :40 )، وهي معية النصرة والتأييد، مؤنسة مطمئنة، مذهبة للخوف، والوجل، والرعب،
وهذا يعني أن المعية العامة هي لكل إنسان للبر والفاجر، والمؤمن والكافر، أما المعية الخاصة فلا تكون إلا للمؤمن التقي الملتزم بمنهج الله تعالى، ومن هنا فإن البطولة الحقيقية للإنسان أن ينال معية الله الخاصة،
فاللهم كن لنا ولا تكن علينا، وعلى طاعتك أعنا، وعلى غيرك لا تكلنا،
وإلى لقاء آخر إنشاء الله،،،،،،،،،،،،،،،،،،

************


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

تأملات في القرآن، الإيمان، التقوى، التوكل،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 11-02-2016  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  محاضرة تمهيدية حول مقرر مجالات الخدمة الاجتماعية والرعاية الاجتماعية لمرحلة الدراسات العليا
  قائمة مختارة لمصطلحات الخدمة الاجتماعية -44- الميثاق الاخلاقي للخدمة الإجتماعية Social Work Code Of Ethics
  وقفات مع سورة يوسف - 5 - المشهد الأول - رؤيا يوسف – أحد عشر كوكبا
  من روائع مالك بن نبي -1- الهدف أن نعلم الناس كيف يتحضرون
  قائمة مختارة لمصطلحات الخدمة الاجتماعية -43- خدمة الجماعة المجتمعية : Community Group Work
  قائمة مختارة لمصطلحات الخدمة الاجتماعية -42- مفهوم البحث المقترن بالإصلاح والفعل Action Research
  قائمة مختارة لمصطلحات الخدمة الاجتماعية -41- مفهوم التقويم Evaluation
  قائمة مختارة لمصطلحات الخدمة الاجتماعية -40- مفهوم التجسيد – تجسيد المشاعر Acting out
  نفحات ودروس قرآنية (7) ابن عباس ونماذج من العطاءات القرآنية للأمة 7 ثمان آيات في سورة النساء ....
  نفحات ودروس قرآنية (6) ابن عباس ونماذج من العطاءات القرآنية للأمة 6 ثمان آيات في سورة النساء .... أ
  من عيون التراث -1- كيف تعصى الله تعالى وانت من أنت وهو من هو من نصائح ابراهيم ابن ادهم رحمه الله
  وقفات مع سورة يوسف - 4 - أحسن القصص
  نفحات قرآنية ( 4 ) ابن عباس ونماذج من العطاءات القرآنية للأمة 5 ثمان آيات في سورة النساء ....
  طريقتنا في التفكير تحتاج إلى مراجعة
  قائمة مختارة لمصطلحات الخدمة الاجتماعية -39 - الانتقائية النظرية في الخدمة الاجتماعية Eclecticism
  قرأت لك - 1 - من روائع الإمام الشافعي
  نماذج من الرعاية الاجتماعية في الإسلام – إنصاف المظلوم
  وقفات مع سورة يوسف - 3 - قرآنا عربيا
  قائمة مختارة لمصطلحات الخدمة الاجتماعية -38- مفهوم التقدير في التدخل المهني للخدمة الاجتماعية Assessment
  الشبكات الاجتماعية Social Network
  نفحات قرآنية ( 4 ) ابن عباس ونماذج من العطاءات القرآنية للأمة 4 ثمان آيات في سورة النساء ....
  وقفات مع سورة يوسف - 2 - تلك آيات الكتاب المبين - فضل القرآن الكريم
  قائمة مختارة لمصطلحات الخدمة الاجتماعية -36- مفهوم جماعة النشاط Activity Group
  رؤية تحليلية مختصرة حول الإطار النظري للخدمة الاجتماعية (9)
  وقفات مع سورة يوسف - 1 - مع مطلع سورة يوسف " الر " والحروف المقطعة
  قائمة مختارة لمصطلحات الخدمة الاجتماعية -35- مفهوم الهندسة الاجتماعية Social Engineering
  نفحات قرآنية ابن عباس ونماذج من العطاءات القرآنية للأمة المحمدية 3 ثمان آيات في سورة النساء ....
  قائمة مختارة لمصطلحات الخدمة الاجتماعية -34- مفهوم التثاقف – او المثاقفة - التثقف Acculturation
  من عجائب القران – نماذج وضاءة لجماليات الأخلاق القرآنية
  من عجائب القرآن الكريم والقرآن كله عجائب –1- الأمر بالعدل والندب إلى الاحسان والفضل في مجال المعاملات

أنظر باقي مقالات الكاتب(ة) بموقعنا


شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
فراس جعفر ابورمان، د. نانسي أبو الفتوح، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، جمال عرفة، صفاء العراقي، فاطمة حافظ ، خالد الجاف ، صلاح المختار، فاطمة عبد الرءوف، يزيد بن الحسين، د. جعفر شيخ إدريس ، رافد العزاوي، د - غالب الفريجات، أ.د. مصطفى رجب، د - محمد بنيعيش، رمضان حينوني، د - محمد سعد أبو العزم، سوسن مسعود، بسمة منصور، حاتم الصولي، د. كاظم عبد الحسين عباس ، سلوى المغربي، الهادي المثلوثي، د. أحمد محمد سليمان، د. محمد يحيى ، حميدة الطيلوش، د - المنجي الكعبي، د- هاني ابوالفتوح، د - الضاوي خوالدية، إيمان القدوسي، د- محمود علي عريقات، فتحـي قاره بيبـان، محمد عمر غرس الله، د- جابر قميحة، د - محمد بن موسى الشريف ، خبَّاب بن مروان الحمد، فتحي العابد، د - مصطفى فهمي، يحيي البوليني، أحمد بن عبد المحسن العساف ، د. مصطفى يوسف اللداوي، أحمد النعيمي، د - أبو يعرب المرزوقي، عبد الغني مزوز، د. نهى قاطرجي ، سفيان عبد الكافي، عمر غازي، حسن الطرابلسي، د - مضاوي الرشيد، د.ليلى بيومي ، د - شاكر الحوكي ، فتحي الزغل، محمد الياسين، عبد الرزاق قيراط ، محمود فاروق سيد شعبان، محمد تاج الدين الطيبي، د - صالح المازقي، حمدى شفيق ، عواطف منصور، شيرين حامد فهمي ، صلاح الحريري، محمود سلطان، رافع القارصي، د - عادل رضا، منجي باكير، فوزي مسعود ، سيدة محمود محمد، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، د- هاني السباعي، د. عبد الآله المالكي، مراد قميزة، صباح الموسوي ، عزيز العرباوي، د. محمد عمارة ، د - محمد عباس المصرى، د. الشاهد البوشيخي، وائل بنجدو، كريم السليتي، د- محمد رحال، سامح لطف الله، أبو سمية، مجدى داود، تونسي، محمد شمام ، محمود طرشوبي، أنس الشابي، د. محمد مورو ، مصطفى منيغ، ابتسام سعد، هناء سلامة، إياد محمود حسين ، حسن الحسن، د. عادل محمد عايش الأسطل، عدنان المنصر، د - احمد عبدالحميد غراب، ماهر عدنان قنديل، سامر أبو رمان ، محرر "بوابتي"، عراق المطيري، محمد العيادي، أحمد ملحم، صالح النعامي ، العادل السمعلي، أحمد الغريب، علي الكاش، عبد الله الفقير، أحمد الحباسي، سعود السبعاني، د. أحمد بشير، رضا الدبّابي، سيد السباعي، محمد إبراهيم مبروك، الشهيد سيد قطب، د. الحسيني إسماعيل ، رحاب اسعد بيوض التميمي، مصطفي زهران، نادية سعد، محمود صافي ، جاسم الرصيف، محمد الطرابلسي، محمد أحمد عزوز، صفاء العربي، معتز الجعبري، د.محمد فتحي عبد العال، عصام كرم الطوخى ، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، د. ضرغام عبد الله الدباغ، منى محروس، إيمى الأشقر، الناصر الرقيق، كمال حبيب، أحمد بوادي، د. صلاح عودة الله ، حسن عثمان، رشيد السيد أحمد، طلال قسومي، ياسين أحمد، د. خالد الطراولي ، أشرف إبراهيم حجاج، عبد الله زيدان، سحر الصيدلي، سلام الشماع، رأفت صلاح الدين، محمد اسعد بيوض التميمي، حسني إبراهيم عبد العظيم، المولدي الفرجاني، فهمي شراب، د . قذلة بنت محمد القحطاني، د. طارق عبد الحليم، كريم فارق، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، الهيثم زعفان، إسراء أبو رمان، علي عبد العال،
أحدث الردود
جانبك اصواب في ما قلت عن السيد أحمد البدوي .

اعلم أن اصوفية لا ينشدون الدنيا و ليس لهم فيها مطمع فلا تتبع المنكرين المنافقين من الوها...>>


أعلم أن تعليقك مر عليه سنين، كان عليك بزيارة طبيب نفسي فتعليقك يدل على أنك مريض ، ويحمل تناقضات تقول أنها عاهرة و جاءت لتعمل في الفندق ؟؟؟ عاهرة وأجبر...>>

تم ذكر ان المدخل الروحي ظهر في بداياته على يد شارلوت تويل عام ١٩٦٥ في امريكا
فضلا وتكرما احتاج تزويدي ب...>>


الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة