تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

أُخرسوا ولم 'ينطقوا ببنت شفة'

كاتب المقال احمد الملا - العراق    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


بداية نوضح معنى عبارة (بنت شفة), يقال : ما نطق ببنت شَفَةٍ، فالكلام والنطق متعدد ولكن أصله واحد وهو الشفة، وإنما اختاروا الشفة ولم يقولوا اللسان لأن تحريك اللسان بالكلام قد يخفى على البعض ، بينما تحريك الشفة لا يخفى على المستمع القريب أو البعيد، فحركتها واضحة، ويعرف الناظر أن الشخص يتكلم إذا رأى حركة شفتيه سواء كان الكلام عاليا أو كان مجرد تمتمة بين الشخص ونفسه، فالشفة أوضح دلالة على الكلام من اللسان ..
تقول العرب : أنا ما كلمته ببنتِ شَفَةٍ، وهو لم ينطق ببنت شَفَةٍ، وهي لم تتكلم ببنتِ شَفَةٍ، وما سمعتُ له ببنتِ شَفَةٍ, أي أنه لم يتكلم، وإنما تقال في الأصل عندما يكون هناك شك، فيقول القائل : لعله تكلم بكلام لم يسمعه أحد ، فيقول الآخر : لا والله ما تكلم ببنت شَفَةٍ .

فهو يريد أن يثبت ويؤكد أن ذلك الشخص لم يتكلم ولم يحرك شفتيه أصلا، ثم استعملت بعد ذلك في كل شخص سكت ولم يتكلم سواء كان هناك شك أم لم يكن .

والآن نوضح على من ينطبق هذا القول, في الحقيقة انه ينطبق على أغلب المتصدين من مراجع الدين وخصوصا ممن ناقشهم السيد الصرخي الحسني في محاضراته ( سلسلة محاضرات التحليل الموضوعي في العقائد والتاريخ الإسلامي ) التي تناول فيها أرائهم وآراء البعض ممن سبقهم من السالفين بخصوص شخصية المختار الثقفي ومعتقده وثورته ومبادئها.

إذ ناقشهم سماحته وذكرهم بالأسماء وذكر آرائهم وأشكل عليها وفندها جملة وتفصيلا لكن الغريب بالآمر أنهم صمتوا ولم ‘ ينطقوا ببنت شفة ‘ إذ أنهم لم يردوا على هذه الإشكالات ولم يناقشوها ولم يحركوا أي ساكن وهذا يعطينا عدة احتمالات:

الاحتمال الأول : إنهم يعتقدون بعدم قدسية تلك الشخصية أصلا ولكنهم لايعترفون بتلك الحقيقة بسبب تبريرات طائفية .

الاحتمال الثاني : إنهم يعتقدون بقدسية تلك الشخصية التي تعرضت للطعن والتجريح من قبل مرجعية السيد الصرخي الحسني لكنهم تخلوا عن أداء تكليفهم بالدفاع عنها وهو مالا يمكن قبوله أصلا .

الاحتمال الثالث : إنهم يقرون بحقيقة كل ما أورده السيد الصرخي الحسني عليهم من إشكالات وبهذا سكوتهم يمضون تلك الإشكالات, ولاكن لا يصرحون بذلك خوفا على الجاه والمنصب.

ولا يتصور البعض إن مناقشة سيرة ( المختار الثقفي ) غير مفيدة في الوقت الحاضر بحجة إنها قضية قديمة ‘ تاريخية ‘ فمن الجهل أن يتصور البعض إن البحث والتحقيق حول الشخصيات التاريخية وحركاتها وسلوكها لافائدة منه فيما يخص الواقع المعاصر كون واقعنا مرتبط ارتباط وثيق بتاريخنا الإسلامي وموروثنا العقائدي فالواقع يحاكي التاريخ ويعيده بلغة معاصرة ..



 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

المرجعيات الشيعية، المرجع السيد الصرخي الحسيني، العراق، المختار الثقفي،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 20-03-2014  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
الردود على المقال أعلاه مرتبة نزولا حسب ظهورها  articles d'actualités en tunisie et au monde
أي رد لا يمثل إلا رأي قائله, ولا يلزم موقع بوابتي في شيئ
 

  23-03-2014 / 21:08:10   ابو معتز
بنت شفه

ان سكوتهم امضاء وهذا ليس اول سكوت

  22-03-2014 / 21:14:58   علي العراقي
بحث تاريخي

محاضرة في قمة الجانب العلمي وايضا فيها وضوح كبير

  22-03-2014 / 21:13:47   احمد جاسم حميد
البحث والتحليل


يتميز سماحة السيد الصرخي دام ظله في قدرته الفائقة والعميقة في البحث والتحليل وتفتيت المتلابسات وصبّها في قالب الاستدلال الدقيق وعرضها باسلوب متين رشيق مبسط .. وما أمسنا اليوم الى هكذا ثقافة تنشد الموضوعية والارشاد والى هكذا شخصية علمية تنور الاذهان

  22-03-2014 / 21:07:28   الحقوقية سميرة عبد الهادي السعدون
ارض الرافدين بلد الصراعات

نقول بكل اسف وتاسف نعم غصة هذه المرارة لا يمكن بالسهولة قبولها واستساغتها فالكل يعرف من القاصي والداني المواقف تلو المواقف العلمية والوطنية والتاريخية التي وقفها وقدمها سماحة السيد الصرخي الحسني من خلال بياناته واطروحاته العملية والمنطقية في تجاوز واحتواء الازمات التي عصفت بالعراق بعد الاجتياح الامريكي عام 2003 ولكن ببالغ الاسف وعميق الاسى الكل غض الطرف والبصر كالنعامة اذا كنا منصفين بالوصف فالاحزاب والتيارات التي تحكم العراق لها ارتباطات بدول اللاجوار والكل يريد فرض نفوذه السياسي والمخابراتي على ارض العراق

  22-03-2014 / 21:03:34   الدكتور عبد الله
الاعلم (أعلم بكل شيء علمي)

ان سماحة السيد الحسني (الله يحفظه) كشف وميز بين العلم والجهل فأن عدم رد المقابل هو أمضاء واعتراف بأعلمية هذا الرجل البارع الاصيل وسيد المحققين ؟ كشف زيفهم وعدم علميتهم وكل اسبوع يناظر احدهم ولكن لرد علمي منهم اليه (وهذا ان دل على شيء يدل على انهم لادليل علمي لديهم ؟؟؟؟

  22-03-2014 / 21:02:52   اسعد الجوراني
النقاش العلمي

ان المتابع للواقع في المجتمع الشيعي نرى ما ان يكون الشخص طائفيا فيكون له جيش من الجمهور ما الشخص المعتدل الذي يقرب وجهات النضر في الطرح ويدقق من اجل ان يصل الى توعية وتنشه المجمتع يحارب ويعتم عليه هذ هو حال الواقع العراقي وخير دليل هو سماحة السيد المجاهد الصرخي الحسني (دام ظله العالي ) عانه ماعانه من الاعلام الماجور والتعتيم مازل على شخصه لانه صاحب مبدى وصاحب طرح علمي حقيقي وثابت اللهم حفظ السيدالحسني عالم العراق في زمن الجهل العقلي

  22-03-2014 / 21:02:39   محمد الموسوي
اللهم احفظ السيد الحسني

اللهم أحفظ سيدي ومولاي السيد الحسني وادم ظله المبارك ذخرا للأسلام والمسلمين يارب العالمين
فهو الرجل المصلح في زمن الفساد والهادي الى سبل الرشاد والموجه العادل والمنصف وابن المجتمع
الذي عاش ويعيش معاناته وضحى من اجله وكل همه اسعاده شعبه وانتشاله من الفرعونية وبكافة المجالات الدينية والسياسية وغيرها

  22-03-2014 / 20:27:41   د.أ. نبيل ولد محمد
اجادة في الطرح

في الحقيقة الشارع العراقي وخصوصا الشارع الشيعي بأمس الحاجة لمثل هكذا محاضرات لان يوجد فيها جانب تثقيفي عقائدي وتصحيح لبعض الاعتقادات الخاطئة وأيضا فيها جانب توعوي وديني ورصانة وحصانة فكرية ,,, ونلاحظ إن سماحة السيد الصرخي الحسني" دام ظله" قد جاد بل فاق معنى الإجادة في ذلك الأمر ... بارك الله في مسعاه النبيل وهو يكشف لنا حقائق تاريخية كانت قد خفيت عنا
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
حاتم الصولي، محمود صافي ، عزيز العرباوي، د. ضرغام عبد الله الدباغ، صباح الموسوي ، صفاء العربي، سامر أبو رمان ، منجي باكير، د. عادل محمد عايش الأسطل، سلام الشماع، كريم فارق، رحاب اسعد بيوض التميمي، د - الضاوي خوالدية، د. أحمد محمد سليمان، بسمة منصور، سامح لطف الله، د - مصطفى فهمي، د. نانسي أبو الفتوح، تونسي، العادل السمعلي، كمال حبيب، صالح النعامي ، شيرين حامد فهمي ، عدنان المنصر، رافد العزاوي، مصطفى منيغ، د- محمود علي عريقات، يزيد بن الحسين، محمد شمام ، يحيي البوليني، رشيد السيد أحمد، محمد اسعد بيوض التميمي، د. طارق عبد الحليم، د - محمد بن موسى الشريف ، عواطف منصور، د. الحسيني إسماعيل ، جاسم الرصيف، حميدة الطيلوش، حسن الحسن، محمود طرشوبي، الشهيد سيد قطب، محرر "بوابتي"، علي عبد العال، خالد الجاف ، منى محروس، د - احمد عبدالحميد غراب، فتحي الزغل، محمد أحمد عزوز، د - محمد سعد أبو العزم، حسني إبراهيم عبد العظيم، سفيان عبد الكافي، نادية سعد، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، د . قذلة بنت محمد القحطاني، فهمي شراب، إسراء أبو رمان، فراس جعفر ابورمان، ماهر عدنان قنديل، محمد إبراهيم مبروك، د. صلاح عودة الله ، صلاح المختار، أحمد بوادي، د- هاني السباعي، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، محمود سلطان، إياد محمود حسين ، د - المنجي الكعبي، أحمد الغريب، هناء سلامة، كريم السليتي، رمضان حينوني، سيدة محمود محمد، سلوى المغربي، أنس الشابي، عراق المطيري، د. مصطفى يوسف اللداوي، د.محمد فتحي عبد العال، د.ليلى بيومي ، د- هاني ابوالفتوح، حمدى شفيق ، د. الشاهد البوشيخي، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، رأفت صلاح الدين، سحر الصيدلي، محمد العيادي، د - صالح المازقي، د. كاظم عبد الحسين عباس ، محمد تاج الدين الطيبي، أ.د. مصطفى رجب، د- جابر قميحة، عبد الله زيدان، د. عبد الآله المالكي، د. محمد يحيى ، د. أحمد بشير، عصام كرم الطوخى ، أحمد النعيمي، فتحي العابد، د - محمد بنيعيش، أحمد ملحم، رافع القارصي، أحمد الحباسي، صلاح الحريري، د. نهى قاطرجي ، محمد الياسين، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، فاطمة عبد الرءوف، د - محمد عباس المصرى، د. محمد مورو ، الهيثم زعفان، فتحـي قاره بيبـان، حسن عثمان، عبد الغني مزوز، فوزي مسعود ، رضا الدبّابي، طلال قسومي، عبد الله الفقير، د. جعفر شيخ إدريس ، حسن الطرابلسي، الهادي المثلوثي، علي الكاش، صفاء العراقي، سوسن مسعود، د - شاكر الحوكي ، ابتسام سعد، د- محمد رحال، محمد الطرابلسي، فاطمة حافظ ، وائل بنجدو، عبد الرزاق قيراط ، مراد قميزة، أشرف إبراهيم حجاج، أحمد بن عبد المحسن العساف ، سيد السباعي، إيمان القدوسي، د - مضاوي الرشيد، جمال عرفة، محمود فاروق سيد شعبان، عمر غازي، د - أبو يعرب المرزوقي، أبو سمية، إيمى الأشقر، ياسين أحمد، د. خالد الطراولي ، معتز الجعبري، محمد عمر غرس الله، د - غالب الفريجات، خبَّاب بن مروان الحمد، مصطفي زهران، سعود السبعاني، المولدي الفرجاني، مجدى داود، د. محمد عمارة ، الناصر الرقيق،
أحدث الردود
الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

صــدى خيانة {الصادق باي} بعد توقيع معاهد باردو (1881)
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الباي باع الوطن بيع الشوم ... باعث علين...>>


وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة