تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

يا جرذان العالم العربي ستدرككم الشعوب ولو كنتم في جحور مشيدة

كاتب المقال محمد اسعد بيوض التميمي - الأردن    من كتـــــّاب موقع بوّابــتي



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط


إن الثورات في العالم العربي كشفت لنا حقيقة كبرى وهي أن الشعوب العربية كانت تعيش بوهم وسراب،وان الذين يحكمون هذا العالم هم(الجرذان وزوجاتهم العرسات وأبناءهم)وان هذه الجرذان والعرسات وأبناءهم ونتيجة الصلاحيات المطلقة وطول فترة بقاء هذه الجرذان والعرسات في السلطة وممارسة كل أنواع القهر والتعذيب والقمع ضد الشعوب العربية قد توحشت إلى درجة أنها لم تعد تمت بأية صلة إلى البشرية والإنسانية لا بالشكل ولا بالمضمون،فأشكالها صارت عبارة عن كائنات ومخلوقات غريبة عجيبة ومخيفة وقلوبها قاسية واشد قسوة من قلوب وحوش الغابة، لذلك تجدها تقوم بافتراس كل من يعترض عليها أو يثور ضدها بوحشية لا تصدق .

فعندما ثار الشعب الليبي الحر الأبي في وجه الدراكولا الكائن والمخلوق الغريب الجرذ الطاغية المجرم الخائن عدو الله والشعب والأمة جمعاء(القذافي)لم يُصدق هذا الجرذ بأن الشعب الليبي الذي سامه سوء العذاب خلال أربعة عقود من الزمن ممكن أن يخرج عن طوعه ويتمرد عليه ويثور في وجهه بعد أن ظن أن الشعب الليبي انطلت عليه كذبته الكبرى التي ادعى بها أن الشعب الليبي يحكم نفسه بنفسه،وان جميع الشعب الليبي يجلس على الكراسي،وبأنه يمارس الديمقراطية الحقيقية بموجب مقولته في كتابه التافه البصل الأخضر(التمثيل تدجيل ولا نيابة عن الشعب والسلطة والثروة والسلاح بيد الشعب وبأنه ليس له من الأمر شيء فكل شيء بيد الشعب يفعل ويقرر ما يريد )

ولكن الشعب الليبي لم تنطلي عليه هذه الكذبة التي كان يتخفى ورائها هذا اليهودي المجرم الذي تسلل إلى قمة السلطة في ليل بهيم،فكان كل شيء في يدهولا يسمح لأحد أن ينازعه الآمر ومن يفعل ذلك يكون مصيره القتل فكانت(السلطة والثروة والسلاح بيده وبيد أبناءه الجرذان المتوحشة)

أما الشعب الليبي فليس له إلا القمع والقتل والتنكيل والفقر والجوع والبطالة والتخلف والهتاف للزعيم والتلبية له بدلا من التلبية لله رب العالمين،فنصب نفسه إلها لا يجوز أن يذكر اسم غير اسمه في ليبيا،فذكر الله في ليبيا أصبح ممنوعا فلا ذكر إلا للزعيم الإله،أليس كل شيء في يده فهو الذي يمنح والذي يمنع والذي يرفع والذي يخفض وإذا أراد شيئا فيا ويل من يعترض عليه،فمن يجرؤ أن يعترض على الإله والعياذ باله،فصار لسان حاله يقول كما قال النمرود(أنا أحي وأميت)فعندما تبين للجرذ القذافي أن الآمر جد لا هزل فيه أصيب هذا الكائن الغريب الأطوار والمخلوق العجيب بالصدمة،وشعر أن سحره قد بطل مفعوله(فجُن جنونه وخرج عن طوره المفقود أصلاً)وإذا به يظهر على حقيقته المتوحشة،فإذا بوجهه القبيح وما هو إلا وجه أفعى سامة وقاتلة ترسل فحيحها وتبق سمومها وإذا به كلب مسعور ودراكولا يقطر من فمه دما،فأخذ يصرخ ويصيح ويُرغي ويُزبد ويهذي بطريقة هستيرية وكاريكاتورية وهزليه وكوميدية سوداء ويهدد ويتوعد الشعب الليبي الذي وصفه ب(الجرذان والحشرات والكلاب والمقملين)بالثبور وعظائم الأمور وبالإبادة الجماعية والقتل والفتك وبالصغار والكبار(فرداً فرداً وبيتاً بيتاً وزنقة زنقة وحجرة حجرة ودولاب دولاب وحيطة حيطة )وبأنه سيدمر ليبيا على رأس الشعب الليبي ولن يترك حجرا على حجر،وسيجلب عليهم المرتزقة من أوباش إفريقيا ومن كل مكان ليقوموا بهذه الإبادة وهذا التدمير،وأخذ يُعير الشعب الليبي بأنه لا يقبل أن يكون زعيمه بل هو زعيم العالم،ومدعيا بان ليبيا ملك خاص له ولعائلته وقد دفع ثمنها، مما أصاب العالم بالذهول وهو يتساءل هل حقا أن هذا الجرذ المتوحش والكائن والمخلوق الغريب حكم ليبيا أربعة عقود من الزمن؟؟

وكان رد الشعب الليبي الحر الآبي عليه( جاينلك جاينلك يا أيها الجرذ وسندركك وسنحاكمك على جرائمك التي اقترفتها ضد الشعب الليبي أنت وعائلتك من الجرذان والعرس)
ومن الملفت انه لم تخرج مسيرة واحدة في العالم الذي يدعي بأنه زعيمه تأييداً له ولا حتى من ملوك الأوباش الأفارقة المتخلفين الذين نصب نفسه ملكا عليهم بأموال الشعب الليبي،حيث كان يدفع لهم بدون حساب ليمارس عليهم طقوس الألوهية والسحر والشعوذة والعظمة الزائفة !!!

فيا أيها الجرذ القذافي أيها الكائن والمخلوق الغريب العجيب
هل الجرذان هم أبناء الشعب الليبي الحر الأبي الذين يجابهونك وأولادك وعصابتك مجابهة الأبطال وجها لوجه في المدن والبلدات والصحاري بصدور عارية أحفاد القادة الفاتحين والمجاهد الكبير عمر المختار الذين دوخوا ايطاليا ؟؟

هل الجرذان هم ثوار مصراته الذين أذهلوا العالم بصمودهم الأسطوري و ثوار الجبل الغربي وجبل نفوسة والزاوية وطبرق وبني غازي واجدابيا والبريقة الذين جابهوا مرتزقتك وأسلحتك التدميرية التي دكت هذه المدن دون شفقة ولا رحمة؟؟
أم أن الجرذان هم أنت وأبناءك المختفين عن الأنظار وتقبعون في الأقبية والممرات والأنفاق والجحور المشيدة تحت الأرض وأنتم في حالة من الذعر والرعب الخوف من المصير المحتوم للجرذان،ولقد رأينا إحدى جحوركم المشيدة تحت الأرض في مدينة البيضا التي وقعت في ايدي الشعب الليبي الثائر ذات الأبواب الالكترونية!!!!

فحقاً أن الشعب الليبي بثورته المظفرة أثبت بأنك وعائلتك جرذان وحشرات بعد أن تبين له بأنه كان يعيش بوهم وسراب وكذبة كبرى استمرت أربعة عقود توحشت خلالها أنت وأبناءك دمرتم خلالها جميع مقدرات الشعب الليبي،وما ينطبق على الجرذ القذافي ينطبق على بقية الجرذان التي توحشت بسبب طول مدة الحكم الفردي المطلق،فهاهم نتيجة هذا التوحش يقومون بإبادة شعوبهم لعلهم ينجون من مصير من سبقوهم من الجرذان وسلالتهم
ولكننا نقول لجميع الجرذان في العالم العربي مهما بطشتم ومهما قتلتم ومهما تغولتم وتوحشتم فلن تنجوا من مصيركم المحتوم ولن يكون مصيركم أفضل من مصير جرذ تونس( شين العابدين وزوجته العرسة المتوحشة ليلى الطرابلسي وأصهارهما)الذين فروا مذعورين في جنح الظلام خوفا من أن يقعوا بيد الشعب التونسي الحر الآبي،ومن مصير عائلة (الجرذ الكبير اللا حسني اللا مبارك وولديه الجرذين جمال وعلاء وأمهما العرسة الكبيرة سوزان ).
لمن لا يعرف معنى العرسة،العرسة هي مؤنث الجرذ.

فيا أيها الجرذان إننا نقول لكم بأن الشعوب العربية قد استعادت وعيها واستيقظت من غيبوبتها ونهضت من سباتها وبعثت من نومها العميق و اكتشفت الحقيقة وهي بأنها كانت تعيش في وهم وسراب وخداع وكذب يحكمها الجرذان وزوجاتهم من العرس وصارت تتساءل

كيف قبلت أن يتسلط عليها الجرذان وعلى خيراتها ومقدراتها هذه المدة الطويلة؟ فالعار كل العار أن يبقى هؤلاء الجرذان يحكموننا ولن نقبل بهم بعد اليوم،فعما قريب سنرى الجماهير الليبية الثائرة وهي تخرج(الجرذ الكبير القذافي مفجر عصر الجماهير كما يُحب أن يلقب وجميع أفراد عائلته الجرذان) من جحورهم وتقبض عليهم من أذنابهم النجسة جرذا جرذا جرذا ليُطهروا ارض ليبيا الطاهرة من رجسهم ودنسهم ويلقوا بهم في مزابل التاريخ،ولكم في الجرذ القذافي وأولاده الجرذان عبرة يا جرذان العالم العربي،واعلموا أن الشعوب في العالم العربي قد تغيرت ولن تقبل بعد اليوم أن يحكمها الجرذان والكائنات والمخلوقات الغريبة العجيبة التي جعلتنا في مؤخرة الأمم مهما بطشتم ومهما قتلتم ومهما دمرتم ومهما سحقتم ومهما عاندتم،فريح التغير ريح صرصر عاتية سخرها ربكم عليكم تقتلع كل أركانكم بأمره وستدرككم: (وَكَمْ قَصَمْنَا مِن قَرْيَةٍ كَانَتْ ظَالِمَةً وَأَنشَأْنَا بَعْدَهَا قَوْمًا آخَرِينَ) ] الأنبياء: 11 [
(ان الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم) ] الرعد: 11 [

فها نحن نعيش التغير واقعا بعد أن كان حُلما، فسلام عليكم أيها الثوار المنتفضون ضد الظلم والقهر والعبودية في كل مكان يا صناع الحرية والمجد واعلموا بأن الحرية لا يصنعها إلا الأحرار، والحرية ليست هدية
فالحرية لا تنجز إلا بالدم، فالدم سينتصر على الدبابة.
وللحرية الحمراء باب***بكل يد مدرجة يدق .


 اضغط على الكلمات المفتاحية التالية، للإطلاع على المقالات الأخرى المتعلقة:

ليبيا، الثورة، ثورات شعبية، الثورة الليبية، القذافي،

 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 25-05-2011  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

 مشاركات الكاتب(ة) بموقعنا

  أردوغان والانتخابات و"الاخوان": هل تعلمون بأن أردوغان ليس "إخوان"، بل إن ألد أعداء أردوغان هم "الاخوان"
  رسائل الضربات الأمريكية الإستعراضية في سوريا لماذا؟
  هذا ما يجري في إيران ؟؟؟ "ثورة على الثورة"
  سلسلة مقالات يا أمتي يا خير أمة أخرجت للناس رقم (1)
  انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي
  في الذكرى الثالثة عشر للإحتلال الصليبي الشيعي المجوسي لبغداد
  الحرب على الاسلام بين الصليبية العالمية والأُمراءْ والعلماء
  نداء الى شباب الإسلام المُنتفضين دفاعاً عن المسجد الأقصى المبارك في أرضنا المباركة
  هل هو زواج المُتعة أم بغاء وزٍنا المُتعة؟
  حماس والسي سي وإسرائيل وإيران والحرب على الإسلام، ونصيحة الى القسام
  سيناريو المؤامرة الامريكية الحوثية ونداء الى قبائل اليمن المُسلمة الحُرة الأبية
  الغرب الصليبي والشرق الشيعي المجوسي والحقد العقائدي التاريخي على الإسلام
  الدليل القاطع على رِدة مشيخة الأزهر والعلماء والمشايخ الموالين لفرعون الاصغر
  الحلف الصليبي لمُحاربة الخلافة، لماذا؟
  ماذا يجري في العراق؟ المجاهدون في العراق والشام يُحطمون المشروع الفارسي المجوسي الشيعي
  الفرعون الأصغرالسي سي سيهدم المعبد على من فيه
   بمناسبة مرور 11 عاما على احتلال بغداد من قبل الحلف الصليبي اليهودي الشيعي الصفوي
  ركائز إستراتيجية المشروع الغربي الصليبي في العالم الاسلامي
  نداء ومناشدة للمجاهدين في الدولة الإسلامية في العراق والشام وجبهة النصرة قبل فوات الأوان
  الحصاد المُرفي ستين سنة لحُكم العسكر لمصر، ومصر إلى أين؟
  رداً على بيان المحيسني ونصيحة للمجاهدين في أرض العراق والشام
  الرأي الشرعي في راشد الغنوشي وحزبه ودُستوره الكُفري
  إحذروا المؤامرة فالأمر جد خطير: إلى المجاهدين وجميع الثوارالصادقين المخلصين في أرض الشام المباركة
  علماء السلطان والشيطان الذين يفتون ويطعنون بالمجاهدين كفرة مرتدون وبالدليل الشرعي
  الى أحباب الله المجاهدين في ارض الشام
  المؤامرة الضخمة على الثورة السورية المباركة لن تبطل نصر الله القريب
  نصيحة وتحذير للمجاهدين في أرض الشام
  مصر الكنانة إلى أين؟؟انتفاضة سُرقت وثورة بدأت
  المشايخ وعدم المعرفة بالسياسة
  ردا على فتوى شيوخ الكفر والردة الذين أباحوا دماء المسلم في مصر

أنظر باقي مقالات الكاتب(ة) بموقعنا


شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
د - مضاوي الرشيد، تونسي، د - مصطفى فهمي، د. مصطفى يوسف اللداوي، منجي باكير، د- هاني ابوالفتوح، الشهيد سيد قطب، الهيثم زعفان، د - محمد سعد أبو العزم، د. نهى قاطرجي ، نادية سعد، عراق المطيري، عبد الله الفقير، سامر أبو رمان ، إسراء أبو رمان، د - المنجي الكعبي، محرر "بوابتي"، مصطفى منيغ، كريم السليتي، فوزي مسعود ، رأفت صلاح الدين، د. صلاح عودة الله ، حسن عثمان، عبد الرزاق قيراط ، محمد عمر غرس الله، عدنان المنصر، د. الشاهد البوشيخي، د - أبو يعرب المرزوقي، مجدى داود، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، رافد العزاوي، فهمي شراب، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، أبو سمية، أحمد ملحم، العادل السمعلي، يحيي البوليني، عصام كرم الطوخى ، محمود فاروق سيد شعبان، إيمان القدوسي، سلوى المغربي، محمود طرشوبي، د. كاظم عبد الحسين عباس ، سيدة محمود محمد، كمال حبيب، محمد العيادي، أحمد النعيمي، عمر غازي، صفاء العربي، د - محمد بن موسى الشريف ، محمد أحمد عزوز، المولدي الفرجاني، سحر الصيدلي، د. نانسي أبو الفتوح، د. عبد الآله المالكي، د. ضرغام عبد الله الدباغ، عبد الله زيدان، إياد محمود حسين ، خالد الجاف ، حسن الحسن، د. أحمد بشير، علي الكاش، محمد شمام ، د - شاكر الحوكي ، إيمى الأشقر، سيد السباعي، حمدى شفيق ، د . قذلة بنت محمد القحطاني، ماهر عدنان قنديل، د.ليلى بيومي ، د - محمد بنيعيش، صفاء العراقي، محمد تاج الدين الطيبي، أشرف إبراهيم حجاج، بسمة منصور، الهادي المثلوثي، وائل بنجدو، محمد اسعد بيوض التميمي، عزيز العرباوي، أنس الشابي، فتحي العابد، خبَّاب بن مروان الحمد، أحمد الحباسي، يزيد بن الحسين، د. عادل محمد عايش الأسطل، سلام الشماع، محمد الياسين، ابتسام سعد، حسن الطرابلسي، طلال قسومي، صلاح المختار، مصطفي زهران، د. محمد مورو ، صلاح الحريري، د- جابر قميحة، د. الحسيني إسماعيل ، هناء سلامة، د- محمد رحال، صباح الموسوي ، رمضان حينوني، رضا الدبّابي، محمود صافي ، الناصر الرقيق، أحمد بوادي، فتحـي قاره بيبـان، د- هاني السباعي، عبدالله بن عبدالرحمن النديم، رحاب اسعد بيوض التميمي، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، حاتم الصولي، معتز الجعبري، فراس جعفر ابورمان، فاطمة حافظ ، د. طارق عبد الحليم، محمد إبراهيم مبروك، رشيد السيد أحمد، د - غالب الفريجات، شيرين حامد فهمي ، محمود سلطان، مراد قميزة، فتحي الزغل، جمال عرفة، علي عبد العال، د - احمد عبدالحميد غراب، صالح النعامي ، حميدة الطيلوش، د. خالد الطراولي ، سعود السبعاني، سامح لطف الله، د. جعفر شيخ إدريس ، د. أحمد محمد سليمان، د - محمد عباس المصرى، د - عادل رضا، عواطف منصور، د. محمد يحيى ، كريم فارق، منى محروس، محمد الطرابلسي، أحمد بن عبد المحسن العساف ، جاسم الرصيف، د. محمد عمارة ، سوسن مسعود، د.محمد فتحي عبد العال، رافع القارصي، عبد الغني مزوز، أ.د. مصطفى رجب، سفيان عبد الكافي، فاطمة عبد الرءوف، أحمد الغريب، د - الضاوي خوالدية، ياسين أحمد، د - صالح المازقي، حسني إبراهيم عبد العظيم، د- محمود علي عريقات،
أحدث الردود
بارك الله فيكم...>>

جانبك اصواب في ما قلت عن السيد أحمد البدوي .

اعلم أن اصوفية لا ينشدون الدنيا و ليس لهم فيها مطمع فلا تتبع المنكرين المنافقين من الوها...>>


أعلم أن تعليقك مر عليه سنين، كان عليك بزيارة طبيب نفسي فتعليقك يدل على أنك مريض ، ويحمل تناقضات تقول أنها عاهرة و جاءت لتعمل في الفندق ؟؟؟ عاهرة وأجبر...>>

تم ذكر ان المدخل الروحي ظهر في بداياته على يد شارلوت تويل عام ١٩٦٥ في امريكا
فضلا وتكرما احتاج تزويدي ب...>>


الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة