كل ما يسمى بالدراسات الإستشراقية أو الأكاديمية عن الإسلام والعالم الإسلامي في ا&#">
 
 
 
 
 
تصفح باقي الإدراجات
أحدث المقالات

المخابرات المركزية الأمريكية تمول الدراسات الأكاديمية‎ ‎لمحاربة الإسلام

كاتب المقال د- عبد الجميد غراب   



ارسل لصديق الردود حول هذا المقال

 يسمح بالنقل، بشرط ذكر موقع "بوابتي" مصدر المقال، ويفضّل أن يكون ذلك في شكل رابط



كل ما يسمى بالدراسات الإستشراقية أو الأكاديمية عن الإسلام والعالم الإسلامي في الجامعات الأمريكية إنما هو في الواقع ‏تحت سيطرة الحكومة والمصالح الأمريكية، ولاسيما الدراسات الخاصة بمنطقة الشرق الأوسط، وهي المنطقة التي تتركز ‏فيها أهم مصالح أمريكا وحلفائها الغربيين وإسرائيل، كما أن بها مهد الإسلام، ومنها تتفجر الثورة الإسلامية.‏
ومن ثم توسعت دراسات الشرق الأوسط في الجامعات الأمريكية بعد الحرب العالمية الثانية توسعاً هائلاً، وبرز فيها دور ‏المخابرات المركزية التي تقوم بجمع المعلومات وعمليات الرصد لكل الجماعات الإسلامية في المنطقة.‏

وقد كشفت الوثائق أخيراً أن المستشرق اليهودي الأمريكي ناداف سفران مدير مركز دراسات الشرق الأوسط بجامعة ‏هارفارد له صلة وثيقة بالمخابرات المركزية، وانه ـ على سبيل المثال ـ تلقى منها مبلغ 45000 دولار لعقد مؤتمر دولي ‏عن الأصولية الإسلامية (أي الصحوة الإسلامية) سنة 1985. كما كشفت الوثائق أن أهم مصادر التمويل والمنح لدراسات ‏الشرق الأوسط تقدمها ـ بالتعاون مع الحكومة الأمريكية والمخابرات المركزية ـ مؤسسات معظمها يهودية التكوين أو ‏الهدف مثل مؤسسات روكفلر وفورد كارنيجي.‏

وقد تأسست في أمريكا عدة مراكز ومعاهد وجمعيات لدراسات الشرق الأوسط ومنها: مركز دراسات الشرق الأوسط ‏‏(السابق ذكره) بجامعة هارفارد، ومعهد الشرق الأوسط بواشنطن، ورابطة دراسات الشرق الاوسط ‏MESA‏ التي قفز عدد ‏أعضائها من 823 عام 1977، إلى 1582 عام 1986 من مختلف الجامعات والتخصصات.‏
ولكل من وزارتي الدفاع والخارجية الأمريكية برامج خاصة بدراسات الشرق الأوسط كذلك!.‏

وتقوم وزارة الخارجية الأمريكية بتمويل برامج تبادل الزيارات بين الأساتذة الأمريكيين والعرب ( وغيرهم) في جامعات ‏الشرق الأوسط، كما تقوم بتمويل الجامعات الأمريكية في المنطقة، وبخاصة الجامعة الأمريكية في بيروت (التي لا يبخل ‏عليها أيضاً حكام العرب في الخليج بمئات الملايين من الدولارات) والجامعة الأمريكية في القاهرة، وغيرهما من مراكز ‏البحوث الأمريكية وكل هذه المؤسسات هي أوكار للجواسيس وعملاء ‏CIA، الذين يعملون تحت ستار «البحث العلمي» و ‏‏«الأكاديمي».‏

وهناك تنسيق شبه متكامل بين مراكز الدراسات «الإسلامية» والشرق أوسطية في أمريكا وبريطانيا وإسرائيل، وبين أجهزة ‏المخابرات في هذه الدول الثلاث.‏
‏(للمزيد من التفاصيل راجع للمؤلف كتاب: رؤية إسلامية للإستشراق، الطبعة الثانية، لندن 1991 ـ ص144 وما بعدها).‏

وكأنه لم يكف ما سلبوه منا من أموال النفط وغير النفط حتى الآن.. جاؤوا يريدون تمويل الشراك التي أعدوها لإغتيالنا… ‏وقد فعلوا ما فعلوه بنا بواسطتها وبأموالنا نحن…‏
الدكتور فريدريك هيرتر رئيس الجامعة الأمريكية في بيروت … كان في جولة خليجية شملت معظم دول الخليج النفطي ‏حيث قابل السادة والحكام والأثرياء والمثقفين…‏
وخاصة خريجي الجامعة الأمريكية في بيروت ليجمع منهم مالا … من أجل إعادة بناء ما تهدم وتحطم من مبنى الجامعة ‏الأمريكية في بيروت.. والتي ظلت سليمة معافاة طوال سنين الحرب الأهلية «لاحظوا ذلك» حتى فُجَّر برجها القديم ‏وساعتها .. المفجر قالوا أنه عميل يهودي.. ربما هو أيضاً عميل أمريكي.. إنما فعل ذلك … لتكون الذريعة للذين يريدون أن ‏يجمعوا المال لتمويل هذه الجامعة بعد انتهاء الحرب الأهلية.. لتواصل دورها ولتشارك كما تقول في إعمار لبنان..‏
ودور الجامعة الأمريكية في بيروت ليس دوراً مشبوهاً…بل هو دور محسوم بأنه يعمل لمصلحة الإستعمار الأمريكي منذ ‏يوم تأسيسها الأول عام 1866 بأسم الكلية الإنجيلية السورية..الذي أعقب إجتماع «اللجنة الدولية» في بيروت عام 1860 ‏لوضع نظام المتصرفيه الذي يتدخل في شؤون لبنان… ويزرع الطائفية في أرضه.. حيث من ذلك اليوم بدأ التآمر على ‏الرجل المريض الذي إسمه الدولة العثمانية … ووضعت لبنان إحتلال عقول المشرق القديم الذي أنتهى في أول القرن ‏إستعماراً بريطانياً فرنسياً.. وبالتالي إحتلالاً تقاسمت الإيصال إليه .. ما سمي بعد ذلك الجامعة الأمريكية «بروتستانت» ‏وجامعة القديس يوسف «كاثوليك» ‏

‏… والحرب الأهلية التي دمرت لبنان في العشرين سنة الماضية كانت تتابع هذه السياسات الإستعمارية واليوم تأتي الجامعة ‏الأمريكية في بيروت على لسان رئيسها فريدريك هيرتر لتقول لبنان أنها سوف تسهم في إعمار لبنان ويسافر هذا الرئيس ‏معه لبنانيون من أمثال الحص رئيس وزراء لبنان السابق… ومثقفون تعلموا في الجامعة الأمريكية لكي يجمعوا الأموال ‏لإعادة بناء هذه الجامعة التي قالت أنها سوف تسهم في إعمار لبنان…‏
قبل أن نتوجه بالكلام إلى حكامنا العرب وأثرياءنا لنقول لهم أن جامعاتنا الوطنية أحق بالدعم من الجامعات الإستعمارية.. ‏نريد أن نقرر أنه لن يستمع أحد إلينا. لأن نصف حكامنا وأثرياءنا جهلة لا يعرفون حتى القراءة والكتابة..والنصف الآخر ‏خريجو جامعات أمريكية أو فرنسية… أم مماثلة.. هذا إذا لم يكونوا لا من هؤلاء ولا من هؤلاء.. وهذا نادر… وإنهم جميعاً ‏سوف يدفعون، إن لم يكن عن جهل أو عن ولاء لمن رباهم وعلمهم أن يكونوا عبيداً… فعلى الأقل خوفاً وهلعاً من سيد ‏العالم الأوحد القابع في واشنطن.. ولهذا فإن فريدريك هيرتر… سيعود… ومعه ملايين الملايين.‏


الوثيقة (أ)



JOURNAL OF ISLAMIC STUDIES‏. ‏
Publicatoin- twice yearly from January 1990‎‏.‏
Editor: Dr Farhan Ahmad Nizami, Oxford Center for Islamic studies, st cross College, Oxford ‎OX1 3TU, United kingdom‏. ‏

Consultant Editors‏.‏
Professor Abdul Aziz Al-Duri, professor of History, University of Jordan Amman‏. ‏

Mr. Albert H. Hourani, Emeritus Fellow, st Antony's College, Oxford‏.‏
Professor Jafar Shaikh Idris, College of communication, Imam Muhammad bin Saud Islamic ‎University, Saudi Arabia‏ ‏

Professor Ekmeleddin Ihsanoglu, Director – General, Research Center for Islamic History Art ‎and Culture, Istanbul, Turkey‏.‏
Professor W.F. Madelung, laudian Professor of Arabic, Oxford university‏ ‏

Professor Ali A Mazrui, professor of Afroamerican and African Studies, Unversity of ‎Michigan, ann Arbor, USA‏.‏
Syed Abdul Hasan Ali Nadwi, Rector, Dar al-Ulum Nadwat al- ulama, and president, ‎Academy of Islamic Research and publications, luknow, India‏. ‏

Professor S. H. Nasr, professor of Islamic syudies, George Washington Unviersity, USA
Dr. Yusuf Al-Qaradawi, Dean, faculty of shariat, Qatar University, Qatar‏ ‏

Dr. R. C. Repp, Master, St Cross College, Oxford, Lecturer in Turkish History, Oxford ‎University‏.‏
Professor Annemarie Schimmel, Department of Near Eastern languages and civilisations, ‎Harvard University, USA‏. ‏


الوثيقة (ب)‏



OXFORD CENTRE FOR ISLAMIC STUDIES‏ ‏
CHAIRMAN OF THE BOARD OF TRUSTEES‏:‏
SYED ABUL HASAN ALI NADWI‏: ‏

Dar al-Ulum Nadwat al-Ulum, and president, academy of islamic‏ ‏
research and publications, India‎‏. ‏

MEMBERS OF THE BOARD OF TRUSTEES‏:‏
DR KAMIL AL-BAGHIR: Adviser to the president, king abdul Aziz University, Jaddah, and ‎formerly Vice-Chancellor, Omdurman University, The Sudan‏. ‏

MR RICHARD MILES BLACKWELL: Fellow, St cross College, Oxford and Chairman, ‎B.H. Blackwel Ltd., United Kingdom‎‏.‏
DR KEITH BROADWELL GRIFFIN: President, magdalen College, Oxford‏. ‏

SHAIKH ABDUL AZIZ AL-ALI AL-MUTAWWA: Chairman, Ali Abdul Wahhab ‎Company, KUWIAT‏.‏
PROFSSOR MUHMMAD RABAY NADWI: director, Dar al-Ulum Nadwat al-Ulama, India‏. ‏

DR ABDULLAH OMER NASEEF: Secretary – General, Muslim World League, Formerly ‎President, King Abdul Aziz University, Kingdom of Saudi Arabia‏.‏
Dr MOHAMMAD NATSIR: former Prime Minister, Republic of Indonesia‏. ‏

PROFESSOR KHALIQ AHMAD NIZAMI: Fellow, Indian Council of Historical Research; ‎Formerly Indian Ambassador to the Syrian‏.‏
Arab Republic and Vice-Chancellor, Aligarh Muslim University, India‏. ‏

DR YUSUF AL – QARADWI: dean, faculty of Shariat, Qatar University, Qatar‏.‏
His IHGHNESS, SHAIKH SULTAN BIN MUHAMMAD AL _QASSIMI: ruler of Sharjah ‎and member of the Supreme Council of the United Arab Emirates‏. ‏

HAKIM MUHAMMAD SAID: President, Hamdard Foundation, Pakistan‏.‏
MR TARIQ EHSAN SHAFIQ: chairman, Petrolog Associates, United‏ ‏

Kingdom‏.‏
DR ABDULLAH BIN ABDUL MOHSIN AL-TURKI: Rector, Imam Muhammad bin Suad ‎Islamic University, Kingdom of Suadi Arabia‏. ‏

DR. RICHARD REPP, Master St Cross College‏.‏
SECRETARIES TO THE BOARD OF TRUSTEES‏: ‏

DR FARHAN AHMAD NIZAMI: Fellow, St Cross College, Oxford‏.‏
DR DAVID G. BROWNING: Fellow, St Cross College, Oxford‏. ‏

DIRCTOR, Oxford CENTRE FOR ISLAMIC STUDIES‏:‏
DR FARHAN AHMAD NIZAMI‏. ‏

CollegeAddrees: Oxford Centre for Islamic Studies, St cross‏ ‏
OXFORD OX1 31Z


المسلمون في هذه القائمة أكثرية والمستشرقون أقلية، ولكنها الأقلية المقيمة في أكسفورد، وذات النفوذ الفعلي في الجامعة، ‏والولاية على المسلمين، وإتخاذ القرارات الحاسمة لإدارة المركز، أما المسلمون فأكثرية كغثاء السيل لأنهم عملاء وتوابع ‏وواجهات (راجع مقال: مركز أكسفورد للدراسات الإستشراقية الإسلامية).‏


تعريف موجز بأهم الأعضاء الواردة أسمائهم في الوثيقتين (أ)، (ب).‏




فرحان نظامي: عضو بكلية الصليب. والمدير الواجهة للمركز. جاهل باللغة العربية، وغير مؤهل في الدراسات الإسلامية ‏‏(من الهند).‏
دافيد براوننج: عضو بكلية الصليب. المدير الحقيقي للمركز. والرأس المدبر لفكرته، والمخطط الرئيسي لنشاطاته.‏
ألبرت حوراني: مستشرق ماروني من أصل لبناني. يمجد النشاطات التنصيرية والتغريبية في مجلة المركز (راجع المقال ‏التعاون).‏
مادلونج: مستشرق معروف يعمل بمعهد الدراسات الإستشراقية بأكسفورد.‏
ريتشارد ريب: عميد كلية الصليب، ومستشرق معروف، كتب عن الخلافة الإسلامية وبخاصة العثمانية.‏
ريتشارد ماليز بلاكويل: عضو كلية الصليب ومدير شركة بلاكويل (للنشر وبيع الكتب) في بريطانيا.‏
آنا ماري شميل: قسم لغات وحضارات الشرق الأدنى ـ جامعة هارفادر ـ امريكا.‏
د. كيث برودويل جريفين: عميد كلية ماجدلين بأكسفورد (وهي الكلية التي ينتمي إليها ألبرت حوراني).‏
د. كورتني فيليب: عضو هيئة الأمناء لكلية ميرتون بأكسفورد ـ (ذكر إسمه في قائمة حديثة).‏
عبدالعزيز الدوري: مؤرخ علماني عراقي يعمل في جامعة الأردن.‏
خليق أحمد نظامي: والد فرحان نظامي مديرالمركز. وهو يشبه إبنه وخاصة بالجهل في اللغة العربية (من الهند).‏
أبو الحسن الندوي: من العلماء العملاء (للسعودية) الذين «برروا» الغزوا الصليبي لمهد الإسلام (من الهند).‏
سيد حسين نصر: مستشار شاه إيران السابق ويعمل الآن بجامعة جورج واشنطن في أمريكا.‏
طارق شفيق: مدير شركة بترول في بريطانيا.‏
عبدالعزيز المطوع: مدير شركة علي عبدالوهاب في الكويت.‏
سلطان القاسمي: حاكم الشارقة بالإمارات العربية المتحدة.‏
عبدالله التركي: مدير جامعة الإمام الرياض.‏
عبدالله نصيف: الأمير العام لرابطة العالم الإسلامي.‏
جعفر شيخ إدريس: الطاعن في الشهيد سيد قطب ـ يعمل بجامعة الإمام بالرياض. غير متخصص في الدراسات الإسلامية.‏
مصطفى الأعظمي: يعمل بقسم الدراسات الإسلامية بجامعة الملك (سعود)، صديق حميم للقرضاوي (ذكر إسمه في قائمة ‏حديثة).‏
يوسف القرضاوي: يعمل بقسم الدراسات الإسلامية بجامعة الملك (سعود)، صديق حميم لمصطفى الأعظمي (ذكر إسمه في ‏قائمة حديثة).‏


علماء السلاطين



هؤلاء هم «العلماء» الذين برَّروا الغزو الصليبي اليهودي لمهد الإسلام. وهؤلاء «العلماء» أنفسهم هم الذين برروا الغزو ‏الصليبي لعقول الشباب المسلم ولجامعات المسلمين عن طريق التعاون مع المستشرقين والمنصرين واليهود. ولذلك فإن ‏هؤلاء «العلماء» قد خانوا الأمانة، وضللوا الأمة، وأشتروا بآيات الله ثمناً قليلاً.‏
Pro – suadi ulama and leader defend fahd's invitation to the forces of kufr
‏ ‏
في تفسير قوله تعالى

‏(واتل عليهم نبأ الذي ءاتيناه آيتنا فانسلخ منها * ولو شئنا لرفعناه بها ولكنه أخلد إلى الأرض واتبع هواه فمثله كمثل الكلب ‏إن تحمل عليه يلهث أو تتركه يلهث ذلك مثل القوم الذين كذبوا بِإياتنا فاقصص القصص لعلهم يتفكرون) (الآيات 175 ـ ‏‏176 الأعراف) يقول الشهيد سيد قطب رحمه الله:‏
‏«وما أكثر ما يتكرر هذا النبأ في حياة البشر، ما أكثر الذين يُعطون علم دين الله ثم لا يهتدون به إنما يتخذون هذا العلم وسيلة ‏لتحريف الكلم عن مواضعه وإتباع الهوى، هواهم وهدى المتسلطين الذين يملكون لهم ـ في وهمهم ـ عرض الحياة الدنيا. ‏وكم من عالم دين رأيناه يعلم حقيقة دين الله ثم يزيغ عنها ويعلن غيرها ويستخدم علمه في التحريفات المقصودة والفتاوى ‏المطلوبة لسلطان الأرض الزائل، يحاول أن يثبت بها هذا السلطان المعتدي على سلطان الله وحرماته في الأرض جميعاً» ‏راجع في ظلال القرآن (ط13 دار الشروق 1407هـ) 1397 ـ 8).‏


 
تاريخ نشر المقال بموقع بوابتي 31-03-2008  

تقاسم المقال مع اصدقائك، أو ضعه على موقعك
لوضع رابط لهذا المقال على موقعك أو بمنتدى، قم بنسخ محتوى الحقل الذي بالأسفل، ثم ألصقه
رابط المقال

 
لإعلام أحدهم بهذا المقال، قم بإدخال بريده الإلكتروني و اسمك، ثم اضغط للإرسال
البريد الإلكتروني
اسمك

Warning: mysql_fetch_array(): supplied argument is not a valid MySQL result resource in /htdocs/public/www/actualites-news-web-2-0.php on line 748

شارك برأيك
لوحة مفاتيح عربية بوابتي
     
*    الإسم
لن يقع إظهاره للعموم
     البريد الإلكتروني
  عنوان المداخلة
*

   المداخلة

*    حقول واجبة الإدخال
 
كم يبلغ مجموع العددين؟
العدد الثاني
العدد الأول
 * أدخل مجموع العددين
 
 
 
الردود على المقال أعلاه مرتبة نزولا حسب ظهورها  articles d'actualités en tunisie et au monde
أي رد لا يمثل إلا رأي قائله, ولا يلزم موقع بوابتي في شيئ
 

  18-03-2011 / 15:41:54   احمد عادل خليل 0109138713
6 اكتوبر

اود دراسة الاخراج السنمائى باختلاف المدارس الاخراج اذا كانت امريكية او يونانية او يهودية او ايطالية
 
 
أكثر الكتّاب نشرا بموقع بوابتي
اضغط على اسم الكاتب للإطلاع على مقالاته
عبدالله بن عبدالرحمن النديم، صباح الموسوي ، د. محمد مورو ، علي عبد العال، سعود السبعاني، أحمد الغريب، سامر أبو رمان ، سيدة محمود محمد، عبد الرزاق قيراط ، د- محمود علي عريقات، العادل السمعلي، فتحـي قاره بيبـان، عزيز العرباوي، الشهيد سيد قطب، فاطمة حافظ ، رأفت صلاح الدين، د - مضاوي الرشيد، منى محروس، خبَّاب بن مروان الحمد، حمدى شفيق ، د. الحسيني إسماعيل ، حسن عثمان، كمال حبيب، أحمد بوادي، د. محمد عمارة ، فوزي مسعود ، مصطفي زهران، سلوى المغربي، فتحي العابد، عواطف منصور، د - الضاوي خوالدية، محمد اسعد بيوض التميمي، محمد العيادي، د. جعفر شيخ إدريس ، د - شاكر الحوكي ، عدنان المنصر، محمود سلطان، د - غالب الفريجات، الناصر الرقيق، أحمد ملحم، أبو سمية، ياسين أحمد، علي الكاش، د. ضرغام عبد الله الدباغ، رمضان حينوني، أ.د. مصطفى رجب، المولدي الفرجاني، سامح لطف الله، فتحي الزغل، د - أبو يعرب المرزوقي، د- جابر قميحة، مراد قميزة، محمد أحمد عزوز، سوسن مسعود، سلام الشماع، صلاح الحريري، د - محمد بن موسى الشريف ، معتز الجعبري، محمد الياسين، فهمي شراب، رافد العزاوي، د . قذلة بنت محمد القحطاني، هناء سلامة، صفاء العراقي، عبد الله الفقير، نادية سعد، سيد السباعي، أنس الشابي، إياد محمود حسين ، د - المنجي الكعبي، عصام كرم الطوخى ، طلال قسومي، د - محمد بنيعيش، حسني إبراهيم عبد العظيم، شيخ الإسلام أحمد بن تيمية‏، خالد الجاف ، د - ‏أحمد إبراهيم خضر‏ ، أحمد النعيمي، د - مصطفى فهمي، صفاء العربي، حميدة الطيلوش، إسراء أبو رمان، سفيان عبد الكافي، د. محمد يحيى ، عمر غازي، محمود طرشوبي، د. عبد الآله المالكي، د.ليلى بيومي ، د- هاني السباعي، د - احمد عبدالحميد غراب، محمد إبراهيم مبروك، بسمة منصور، أحمد بن عبد المحسن العساف ، د. نانسي أبو الفتوح، د - صالح المازقي، محمد شمام ، محمود فاروق سيد شعبان، د- هاني ابوالفتوح، تونسي، د. أحمد بشير، فراس جعفر ابورمان، حاتم الصولي، أشرف إبراهيم حجاج، د. مصطفى يوسف اللداوي، د. الشاهد البوشيخي، محمود صافي ، يزيد بن الحسين، شيرين حامد فهمي ، عبد الله زيدان، يحيي البوليني، حسن الطرابلسي، رضا الدبّابي، محمد تاج الدين الطيبي، إيمان القدوسي، الهيثم زعفان، د. أحمد محمد سليمان، حسن الحسن، إيمى الأشقر، مجدى داود، د. صلاح عودة الله ، منجي باكير، رشيد السيد أحمد، مصطفى منيغ، الهادي المثلوثي، د. طارق عبد الحليم، سحر الصيدلي، رحاب اسعد بيوض التميمي، محمد عمر غرس الله، كريم فارق، د - عادل رضا، ابتسام سعد، أحمد الحباسي، ماهر عدنان قنديل، محمد الطرابلسي، د. كاظم عبد الحسين عباس ، عراق المطيري، وائل بنجدو، جاسم الرصيف، أ.د أحمد محمّد الدَّغَشِي ، د. خالد الطراولي ، د - محمد عباس المصرى، فاطمة عبد الرءوف، رافع القارصي، جمال عرفة، د- محمد رحال، عبد الغني مزوز، د. نهى قاطرجي ، د - محمد سعد أبو العزم، صلاح المختار، محرر "بوابتي"، كريم السليتي، صالح النعامي ، د.محمد فتحي عبد العال، د. عادل محمد عايش الأسطل،
أحدث الردود
تم ذكر ان المدخل الروحي ظهر في بداياته على يد شارلوت تويل عام ١٩٦٥ في امريكا
فضلا وتكرما احتاج تزويدي ب...>>


الدين في خدمة السياسة عوض ان يكون الامر العكس، السياسة في خدمة الدين...>>

يرجى التثبت في الأخطاء اللغوية وتصحيحها لكي لاينقص ذلك من قيمة المقال

مثل: نكتب: ليسوا أحرارا وليس: ليسوا أحرار
وغيرها ......>>


كبر في عيني مرشد الاخوان و صغر في عيني العسكر
اسال الله ان يهديك الى طريق الصواب
المنافقون في الدرك الاسفل من النار...>>


حسبنا الله ونعم الوكيل فيكم
تتبعت اكثر من رأي سفالة ونذالة والله لتحاسبون على ما قلتموه وكتبتموه
هل البلدان الاخرى ليست بها دعارة ؟هل ...>>


It is important that issues are addressed in a clear and open manner, because it is necessary to understand the necessary information and to properly ...>>

واضح أن الكاتب يعاني من رؤية ضبابية، وهو بعيدٌ عن الموضوعية التي يزعم أنه يهتدي بها..
نعم، وضعت الأنظمة القومية قضية تحرير فلسطين في قائمة جدول...>>


الأولى أن توجه الشتائم التي قدمتها لما يُسمى بالمعارضة الذين هم في الحقيقة تجار الوطن والشرف.. ارتموا كبائعات الهوى في حضر التركي والأمريكي والقطري وا...>>

أتمنى أن تكون الامور كما تقول ان النهضة انتقلت لمرحة أخرى في تعاملها مع بقايا فرنسا، ونتمنى ان يكون تعاملا جديا وصارما...>>

النهضة استطاعت كسر التّحالفات التي بناها نداء تونس مع الجبهة وحثالة البورقيبيّة والعلمانيّة الفاشيّة، ثم انتقلت إلى المرحلة الثانية........>>

انا باحث في صدد عمل رسالة حول : حول المنشآت المائية الرومانية ببلاد المغرب القديم
اتمنى مساعدتي بكتب ومراجع
دمتم طيبين...>>


ههههههههه ههههههههعع اكيد كلام نساء تحاولون تشويه المغربيات من شدة غيرتكم وغيضكم منهم لانهن يتفوقن كتيرا عنكم في المعاملة مع الرجل ولانهم جميلات العقل...>>

هو الموضوع اغتيال جذور الاسلام فهم يعلمون ان الطفله التي تتغذي علي العفه

تفسد مخطاطتهم وتنبت نبات حسنا فطفله اليوم هي سيده الغد واج...>>


انا محتاج اعرف الفرق بين التربية الاجتماعية والتربية المجتمعية...>>

... و لذلك الديمقراطيۃ التونسيۃ تجمع حولها قوی كثيرۃ من أعداء الشعوب و الثورات , من أجل الحريۃ و الك...>>

أعتقد أن جلنا يلتقي علی أن الإرهاب كفكرۃ محاربۃ و مجموعات لم ينشأ من عمق شعبي ناقم علی المجتمع و يريد التخلص م...>>

أظن أن إستدعاء الخادمي للمفتي للإدلاء برأيه بخصوص تقرير لجنة الحريات هو من قبيل تحميل كل مسؤول مسؤوليته وإلا فالخادمي يعلم جيدا وهو الذي انخرط بالحكم ...>>

الى ياسين

يمكنك كذلك اخذ الرابط مباشرة من اعلى متصفحك...>>


السيد ياسين، رابط المقال كما هو مبين في اول الصفحة يمكنك الضغط بحيث تجد الرابط

http://www.myportail.com/actualites-news-web-2-0.php?id=...>>


اريد رابط المقال كي اضعه كمرجع في مذكرتي و شكرا لكم...>>

وقع تصميم الموقع وتطويره من قبل ف.م. سوفت تونس

المقالات التي تنشر في هذا الباب لا تعبر بالضرورة عن رأي صاحب موقع بوابتي, باستثناء تلك الممضاة من طرفه أومن طرف "بوابتي"

الكاتب المؤشر عليه بأنه من كتاب موقع بوابتي، هو كل من بعث إلينا مقاله مباشرة